"بالبكس والأكف"..ملاكمة بالبرلمان التركي ووزير الداخلية أحد أبطالها (فيديو)

ماهر العكل 2021-12-10 14:13:00

البرلمان التركي

اندلعت معركة بالأيدي بين أعضاء حزب العدالة والتنمية الحاكم وحزب الشعب الجمهوري المعارض، خلال اجتماع لجنة الخطة والميزانية البرلمانية 2022 في يومها الثالث بالعاصمة أنقرة.

وتحولت المناقشة الشفوية بين وزير الداخلية "سليمان صويلو" ونواب حزب الشعب الجمهوري إلى معركة بالأيدي مع تصاعد التوتر بين نواب الحزب المعارض.

وذكرت صحيفة "يني شفق" أن القتال بين نواب حزب العدالة وحزب الشعب الجمهوري جاء على خلفية اجتماع ميزانيات عام 2022 بين وزارة الصناعة ووزارة الداخلية في لجنة تابعة للجمعية الوطنية التركية.

وأشارت إلى أنه خلال خطاب النائب عن حزب الشعب الجمهوري "أوغوز أوزيل" تم توجيه اتهامات وإساءات كلامية إلى الوزير "صويلو" الذي اعتلى بدوره المنصة للرد على النائب وتكذيب ادعاءاته، ما تسبب بحالة من الفوضى وقيام عدة نواب بالشجار الكلامي، تحول فيما بعد إلى عراك بالأيدي ولكمات قاسية.

وأظهرت لقطات فيديو قيام نواب من الحزبين بالتجمع وسط المجلس وتبادل اللكمات، في حين قام نواب آخرون بمحاولة فض الاشتباك وإعادة الهدوء، الأمر الذي حدا  بـ"سعدي بيلجيتش" نائب رئيس الجمعية الوطنية الكبرى لتركيا بإيقاف الجلسة لمدة 15 دقيقة.

ولفتت "يني شفق" إلى أن الوزير "صويلو" أكد لنائب حزب الشعب الجمهوري "أوزيل" بأنه سيقدم بحقه شكوى للمحكمة ولن يمر الأمر دون محاكمة، كما اتهم حزبه بأنه يتعاطف مع ميليشيا "بي كي كي" (المصنف على قوائم الإرهاب في تركيا) وأن الأكراد الشرفاء يكرهون هذا الحزب.  

التعليقات