بعد العراق..إيران تُدخل أخطر أنواع مخدراتها إلى سوريا.. ما هو وما تأثيراته؟

أورينت نت-زين يوسف 2021-12-08 06:00:00

تنتشر المواد المخدِّرة في صفوف عناصر الميليشيات الإيرانية في سوريا بشكل كبير، حيث تجذب المواد المخدّرة قسماً كبيراً من العناصر المحلّيين المنضمين حديثاً لتلك الميليشيات في سوريا. 

إذ لم تكتفِ الميليشيات الطائفيّة من جعل سوريا جسراً لتهريب المواد المخدّرة إلى دول الجوار كالأردن ومنها إلى دول الخليج العربي والعالم، بل أخذت منحى آخر ضمن مشروعها الهادف لتفكيك بنيةِ المجتمع السوري. 

وتهدف تلك الميليشيات لنشر المواد المخدّرة بين الفئات العمرية الصغيرة وطلاب الجامعات، بهدف التجارة أولاً وتجنيدهم للقتال في صفوفها ثانياً. 

وبحسب تقرير لصحيفة "نيويورك تايمز" في العام 2019، فقد انتشرت المواد المخدرة القادمة من إيران بشكل كبير بين صفوف الشباب العراقي، وخصوصاً طلاب الجامعات وعناصر ميليشيات "الحشد الشعبي" المدعومة من إيران.

وكشفت الصحيفة حينها عن تسجيل القوات الحكومية العراقية لأكثر من 1400 ضبط في كل من مدينتي البصرة وبغداد لشباب يتعاطون مادة "الكريستال ميث" القادمة من إيران. 

بعد العراق المخدرات تدخل سوريا

ويروي أكرم قصته لموقع "أورينت نت" وهو اسمٌ مستعار لشابٍ يبلغ من العمر 17 عاماً ويقاتل في صفوف ميليشيات لواءِ الباقر التابعِ لإيران مع هذا النوع من المخدرات فيقول: عند انضمامي للواء الباقر في مدينة حلب عام 2020 خضعتُ لعدّةِ دورات قتالية وتوجيهية (دينية) بهدف الإعداد البدني والنفسي كما كان يُقال لنا. 

ويضيف أكرم: استمرت تلك الدورات مدّة 3 أشهر وكنا نتقاضى مبلغاً قدره مئة ألف ليرة سورية في الشهر الواحد، في المقابل كنا نتدرّب على استخدام السلاح الفردي وإلقاء القنابل، مع دورس دينية وتوجيهية على أيدي مدرّبين عراقيين في المعسكر الموجود في منطقة الحاضر بريف حلب الجنوبي. 

رحلة القتال على الجبهات

يقول أكرم: عند انتهائنا من المعسكر أتى أمرُ زجّنا على الجبهات القتالية وخطوط الرباط. لكن لم نكن نعلم أين سوف يأخذوننا، وكلُّ الذي قيل لنا بأنَّنا سنبقى على جبهة لمدة 5 أيام مقابل استراحة لمدّة يومين، مع مضاعفة رواتبنا لتصبح 150000 ألف ليرةٍ. 

ويضيف: في المساء تمَّ توزيعُ اللباس العسكري علينا، وتمَّ توقيعنا على استلام الأسلحة الفردية، وهي عبارة عن بندقية كلاشنكوف روسية و٣ قنابل و١٠٠٠ طلقة بندقية، قبل أن يتمَّ تجميعنا في ساحة المعسكر الرئيسية، حيث أخذ الحاج "أبو جعفر" كما يُطلق عليه بالنداء عبر مكبر الصوت على أسمائنا ليتمَّ فرزُنا على الجبهات، وكانت مجموعتي تتضمن 13 شخصاً كلّنا منحدرون من مدينة حلب وريفها الجنوبي. 

ويتابع: ركبنا الحافلة الصغيرة التي سوف تقلّنا إلى جبهتنا وعلى أصوات الأناشيد الطائفية وصلنا بعدَ ساعتين أخيراً، كان الخوفُ يتملّكنا جميعاً فهذه أوّل مرّةٍ ننخرط في الأعمال القتالية.

وعند وصولنا كان في استقبالنا قائدُنا الجديد والذي يدعى "ذو الفقار" لنعلمَ بعدَها جميعاً أنَّه لقبٌ وهميّ يطلقه على نفسه، وأنّه ينحدرُ من مدينة نُبّل بريف حلب الشمالي. 

ويكمل أكرم: عند وصولنا صاح بنا "ذو الفقار" قائلاً: إنَّنا اليوم هنا للدفاع عن أهل البيت وإنَّ حربنا اليوم هي حربٌ على الإرهاب وللحفاظ على المقدسات التي تعتبر بوابةً للوصول إلى الأقصى وتحريرِه من اليهود (…) خطابٌ لم يختلف كثيراً عمّا كنا نأخذه في دورات التدريب على أيدي مدرّبينا الأوائل. 

ويشير أكرم, أنّه بعدَ الخطاب من قائدِه الجديد تمَّ توزيعُهم على المقرّات والتي كانت عبارة عن بيوت مدنيّة قد هُجّر أصحابها كي يستريحوا تلك الليلة قبلَ تولّيهم مهمّاتهم الجديدة في صباحِ اليوم التالي. 

في صباح اليوم التالي طلبنا للاجتماع وأمهلنا 15دقيقة للفطور قبل استلامنا مهمتنا الجديدة، وبعد الفطور توجّهنا إلى مقرِّ القيادة ليبلغنا "ذو الفقار" أنّنا موجودون للرباط على جبهة الشيخ عقيل في ريف حلب الشمالي، حيث لم نكن الوحيدين في تلك الجبهة إنَّما كان هنالك مقاتلون من عدّة تشكيلات وألوية منها (الفاطميون - وحزب الله السوري - ولواء القدس) 

يضيف أكرم: أمضينا على تلك الحال 3 أشهر لم تخلُ من المناوشات والاشتباكات الخفيفة والمتقطّعة بين الفينة والأخرى, تلك المدّة سمحتْ لي بتكوين الصداقات مع عددٍ من عناصر اللواء والألوية الأخرى. 

رحلة تعاطي المخدّرات

يشير أكرم أنَّ تلك المدّةَ كانت كافيةً له لتعلّم تدخين مادة الحشيش التي كانت موجودة بوفرة بين أيدي زملائه، حيث أصبح مدمناً لتلك المواد المخدّرة، حتى إنه أصبح يستدينُ فوق راتبه لشراءِ "مادة الحشيش".

ويتابع: في أحد الأيام طلب طُلب منا أن نتجهّز للمشاركة في العمليات العسكرية ضد تنظيم "داعش" في البادية السورية، وكان الخوف يتملّك كلَّ أفراد مجموعتي لأنَّها المرّة الأولى التي ندخل فيها معركة مباشرة مع عناصر التنظيم.

"كريستال ميث" شجاعةّ مخدّرةٌ

يقول أكرم: خرجنا للمعركة والخوف يتملّكنا حتى وصلنا إلى منطقة خناصر بريف حلب الشرقي, هنا كنا قد وقعنا في كمين محكم من قبل عناصر تنظيم "داعش" لتستمر المعركة لمدّة ساعتين قبل أن نستطيع فتح ثغرة لهروبنا، بينما جثث أصدقائنا والجرحى في الأرض لم نستطع أن نسحبهم, وخسرنا في تلك المعركة 21 مقاتلاً بين قتيل ومفقود. 

ويضيف: خرجنا من المعركة سالمين ولكنَّ الخوفَ الذي كان يتملّكنا جعلنا نقرر ألا نخوض معركة أخرى, حتى صباح اليوم التالي، حيث كنا نحتمي في معسكر "للحرس الجمهوري الإيراني، ليأتي إلينا رجل يدعى الحاج (أبو الصادق) ويطالبنا بالتجهز لبدء العملية العسكرية. 

ويكمل أكرم قائلاً: قبلَ التجهيز رأيت زميلاً لي ويُدعى "محمد" كنت قد تعرّفت عليه أثناءَ رباطنا في منطقة "الشيخ عقيل" يلفُّ السجائر بمادة بيضاء أشبه بالزجاج, وعندما سألته عن تلك المادة، أجابني بأنَّها تدعى بالشابو، أو كما يقال "كريستال ميث" وهي مادة مخدّرة قادرة على أنْ تجعله يقاتل لمدّة 3 أيام متتالية دونَ نومٍ أو تعبٍ أو خوفٍ. 

ويضيف: سألته عن كيفية حصوله على المادة, ليجيبَ أنَّه حصل عليها من قِبل مقاتلٍ عراقي في حركة النجباء، موجود معنا في نفس المعسكر, وعند سؤالي عن إمكانية حصولي عليها أخبرني أنه بإمكاني الحصول عليها ولكنَّها مرتفعة الثمن، حيث يبلغ سعرُ الجرام منها 50000 ليرة سورية، ما يعني ثلثَ راتبي.

ويشير أكرم, أنَّه لم يكن يملك خياراً آخر ليتغلبَ على خوفه إلا بشراءِ تلك المادة وتدخينها، حيث مكّنته من السيطرة على خوفه وجعلته يقاتل دائماً دون خوفٍ أو تعبٍ.

ما هو كريستال ميث؟

ويعتبر الكريستال ميث مجموعة من التركيبات الدوائية وتُدعى الميثامفيتامين، وهو عبارةٌ عن منشّطٍ من مجموعة الأمفيتامين والفينيثيلامين ذات التأثير العقلي. في الجرعات الخفيفة، يمكن للميثامفيتامين زيادةُ اليقظة، التركيز، والطاقة بالنسبة للأشخاص المراهقين، وفي الجرعات الأعلى، يمكنُه إحداثُ هوس مصاحباً بالنشوة، وبمشاعر الثقة بالنفس، وزيادة الرغبة الجنسية.

وتعتمد الميليشيات الموالية لإيران في كل من العراق وسوريا على تجارة وتعاطي تلك المواد المخدّرة، حيث أصبحت تنتشر بكثرة في الداخل السوري، ولم تبق حكراً على عناصر تلك الميليشيات إنَّما يتمُ بيعها للطلاب والمراهقين وتقديمُها للنساء مقابل الجنس ضمن منهجية إيران التي تسعى إلى تفكيكِ بنية المجتمع السوري.

google news icon تابعوا آخر أخبار اورينت عبر Google News

التعليقات