بيلاروسيا تعلن موعد إعادة السوريين لحضن النظام..ومصير مجهول ينتظر المعارضين

متابعات 2021-12-07 11:40:00

الحدود البيلاروسية

أعلن مطار العاصمة البيلاروسية مينسك، اليوم الثلاثاء، بأنه من المقرر أن تقوم شركة "أجنحة الشام" التابعة لنظام أسد غداً، بتسيير رحلة لإعادة المهاجرين من بيلاروسا إلى مدينة دمشق.

وذكر مطار مينسك في بيان نشره على قناته الرسمية في "تليغرام" أن "رحلة العودة من مينسك إلى دمشق تبدأ يوم 8 كانون الأول/ديسمبر المقبل" مضيفاً أن الذي سيديرها شركة "أجنحة الشام"، على متن طائرة إيرباص إيه 320".

أوضح البيان أن الوصول إلى مينسك متوقع في الساعة 2:50، ومن المقرر المغادرة إلى دمشق في الساعة 3:30، لافتاً إلى أنه من الممكن إجراء تغييرات في جدول الرحلات.

ومع إعلان بيلاروسيا ترحيل المهاجرين السوريين إلى مناطق النظام، فإن حياة العديد منهم أصبحت مهددة، لأن بعضهم لم يخرجوا من مناطقه، بل كانوا لاجئين في دول أخرى بعد أن هربوا من قتل وقصف ميليشيات أسد.  

وينظر النظام إلى السوريين في الخارج لا سيما الموجودين في تركيا على أنهم خونة ومحسوبون على المعارضة، وبالتالي سيكون مصيرهم الاعتقال في الأفرع الأمنية.

وعمدت بيلاروسيا خلال الأشهر الماضية إلى استقدام اللاجئين بعروض "وهمية كاذبة" من العراق وسوريا ومناطق آسيوية أخرى، لتسهيل دخولهم إلى دول الاتحاد الأوروبي، وبذلك وقع آلاف اللاجئين وعوائلهم ضمن "الفخ البيلاروسي" بعد أن وجدوا أنفسهم عالقين في أسوأ الظروف الإنسانية في المنطقة الحدودية، فلا بيلاروسيا تقبل بعودتهم إلى أراضيها، ولا بولندا تسمح بعبورهم إلى دول الاتحاد الأوروبي.

ووفق مراقبين فإن بيلاروسيا استفادت مادياً من أزمة اللاجئين المختَلَقة، عبر أجور النقل الجوي والبري والإقامات الفندقية وغيرها من تكاليف السفر وإغرائهم بالوصول إلى حدود بولندا، إضافة لاستخدام المهاجرين كورقة ضغط سياسي لزعزعة استقرار دول الاتحاد الأوروبي من جهة، وفي وجه العقوبات الأوروبية التي فرضتها عليها من جهة ثانية.  

وكانت مفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين والمنظمة الدولية للهجرة أعربتا أكثر من مرة عن قلقهما إزاء أوضاع المهاجرين على الحدود بين بيلاروسيا وبولندا.

google news icon تابعوا آخر أخبار اورينت عبر Google News

التعليقات