قتيل من الحرس الثوري باشتباكات شرق حمص وحملة اعتقالات في درعا

إعداد: أورينت نت 2021-12-04 05:15:00

صورة تعبيرية

قتل عنصر من ميليشيا الحرس الثوري الإيراني باشتباك بريف حمص الشرقي، وأصيب عدد آخر من عناصر ذات الميليشيا بجروح جراء شجار نشب في دير الزور، فيما أقدمت ميليشيات أسد على اعتقال عدد من الشبان غرب درعا. 

وفي التفاصيل، فقد قتل عنصر من ميليشيا الحرس الثوري وأصيب آخرون بجروح، إثر اشتباك مع ميليشيا الدفاع الوطني بريف حمص الشرقي، حيث ذكرت شبكة عين الفرات أن اشتباكات عنيفة اندلعت بمدينة تدمر شرق حمص بين مجموعتين من ميليشيات الحرس الثوري الإيراني والدفاع الوطني، إثر خلاف شخصي بين قادة من الجانبين سرعان ما تطور إلى اشتباكات بالأسلحة الرشاشة داخل حي الجمعيات الغربية بمدينة تدمر.

في سياق ذلك، ذكرت شبكة فرات بوست أن ثلاثة من عناصر من ميليشيا الحرس الثوري المحليين، أصيبوا بجروح متفاوتة جراء مشاجرة بالأسلحة البيضاء تطورت إلى إطلاق نار في حي الحويقة بمدينة دير الزور بسبب خلافات على تقاسم مادة النحاس المسروقة (تعفيش)، وذلك بعد عثور أحد العناصر على خزان كهرباء مخبأ داخل أحد المستودعات في الحي المذكور.

اعتقالات في درعا

وإلى درعا، فقد ذكر تجمع أحرار حوران أن مجموعة أمنية تتبع لفرع المخابرات العسكرية، داهمت مزرعة العدوي في محيط مدينة طفس غرب درعا، واعتقلت ثلاثة شبان مدنيين يتحدرون من عشائر منطقة اللجاة يعملون في المزرعة، حيث تم نقل المحتجزين إلى الحاجز العسكري بين داعل وطفس، كما تم سلب عدد من المواشي من داخل المزرعة.

كما داهمت ميليشيات أسد خيام عشائر البدو بين مدينة داعل وبلدة خربة غزالة بريف درعا، واعتقلت 3 أشخاص مدنيين من عائلة واحدة، بينهم يافع يبلغ من العمر 13 عاماً.

قصف بريف إدلب

وإلى الشمال السوري، أعلن الدفاع المدني السوري (الخوذ البيضاء) مقتل شخص وإصابة 5 مدنيين من عائلة واحدة، بينهم 3 نساء وطفل، جراء استهداف طائرة استطلاع مذخّرة دراجة نارية على طريق "أريحا_المسطومة" جنوب إدلب، حيث انتشلت الفرق الجثة وسلمتها لمركز الطبابة الشرعية، فيما تحدثت مصادر عن أن الاستهداف كان موجهاً لسيارة تقل عناصر من فصيل (حراس الدين)، وأن الدراجة النارية أصيبت بسبب موقعها القريب من موقع الحادث.

google news icon تابعوا آخر أخبار اورينت عبر Google News

التعليقات

كلمات مفتاحية


مقالات ذات صلة