تركيا تعتقل المغني "نعيم الشيخ" وشقيقه يتحدث عن أسباب غير منطقية

أورينت نت - إعداد: هاني البيات | 2021-11-16 14:27 بتوقيت دمشق

نعيم الشيخ
نعيم الشيخ
تواصل السلطات التركية اعتقال المغني الموالي نعيم الشيخ، الذي أراد إقامة حفل غنائي على إحدى السفن في مدينة إسطنبول، والتي شهدت مؤخراً إقامة حفلات لمغنيين موالين لنظام أسد.

ورغم أن سبب اعتقاله من قبل الأمن التركي غير معروف حتى اللحظة، إلا أن شقيقه "غياث" كتب على صفحته في "فيسبوك" منشوراً ادعى فيه بأن السلطات التركية قامت بتاريخ 8/11/2021 باعتقال "نعيم" بقرار غريب جداً، زاعماً أنه موقوف بتهمة انتمائه إلى الدولة السورية وغنائه لـ"بشار الأسد".



كما ألمح في منشوره إلى أن تركيا لا يحكمها القانون، عندما وصف ما حدث لنعيم بـ"السابقة التي لا تحدث في كل دول العالم!."



وبحسب ناشطين سوريين فإن مزاعم وادعاءات شقيق المغني نعيم، ومن قبلها الصفحات الموالية غير صحيحة، لأنه ليست المرة الأولى التي يأتي فيها مغني موالٍ للنظام إلى تركيا لإقامة حفلات غنائية.

ولا شك أن إقامة المغنية الموالية سارية السواس الشهر الماضي حفلاً غنائياً في إسطنبول، وقبلها إقامة حفل لـ "علي الديك" بولاية هاتاي، يثبت كذب شقيق "نعيم" والموالين.

وعلق بعض الموالين على منشور شقيق "نعيم"، مطالبين نظام أسد بالعمل على إطلاق سراحه والعودة به إلى حضن الوطن، واصفين الحكومة التركية بالفاشية.

وكان "نعيم الشيخ" نشر على حسابه في "فيسبوك" قبل اعتقاله مقطعاً مصوراً وهو يتناول الغداء في أحد مطاعم إسطنبول. 

وتشهد تركيا مؤخراً قيام العديد من الفنانين السوريين الموالين للأسد بزيارتها بحجة السياحة أو العمل، وسط رفض شعبي وإعلامي لها، واعتبار أن مثل هؤلاء الأشخاص يدعون بتصرفاتهم المستفزة إلى العنصرية والطائفية، وإلى دعم نظام مجرم قتل وهجّر ملايين السوريين العزل بعد تدمير مدنهم وبلداتهم.

التعليقات