مركز تجنيد لميليشيات إيران في دير الزور وقتلى لقسد في الحسكة

إعداد: أورينت نت | 2021-10-27 06:20 بتوقيت دمشق

الميليشيات الإيرانية في سوريا- تعبيرية
الميليشيات الإيرانية في سوريا- تعبيرية
قتل عدد من عناصر ميليشيا قسد بهجمات مختلفة بمناطق سيطرتها شرق سوريا، فيما تواصل الميليشيات الإيرانية توسيع نفوذها بافتتاح مراكز تجنيد بالمنطقة الشرقية بالقرب من الحدود العراقية، في وقت تشهد إدلب هدوءا بما يخص الاقتتال بين الفصائل، حيث اعتقلت ميليشيا الجولاني أحد قياديي فصيل "جند الله".

وذكرت شبكات محلية منها "عين الفرات" أمس أنه تم العثور على 3 جثث تعود لعناصر قسد قتلوا بظروف غامضة برصاص مجهولين بمحيط بلدة الشدادي جنوب الحسكة، فيما أطلق مجهولون النار على المدعو محمد عواد المعلاش في قرية الزر شرق دير الزور ما أدى لمقتله، وأطلقت ميليشيا قسد النار في الهواء عقب الحادثة دون الإمساك بالفاعلين.



فيما نشرت قسد حواجز ودوريات للشرطة العسكرية التابعة لها للمرة الأولى في أحياء مدينة منبج شرق حلب وذلك بهدف اعتقال وتجنيد الشبان في صفوفها على غرار حملات التجنيد في الحسكة ودير الزور والرقة.

تجنيد لمصلحة إيران


على صعيد آخر، افتتحت ميليشيا الحرس الثوري الإيراني مركزا جديدا للانتساب إلى صفوفها في شارع بورسعيد وسط مدينة دير الزور لاستقطاب المزيد من الشبان إليها، وبحسب "فرات بوست" فإن الميليشيا اشترطت على المنتسبين استحضار ورقة "لاحكم عليه" كشرط للانتساب.

وفي السياق، ذكرت الشبكة أن شحنة سلاح وأدوية وصلت الميليشيات الإيرانية يوم أمس إلى دير الزور قادمة من الأراضي العراقية، حيث تواصل الميليشيات توسيع نفوذها بالمنطقة الشرقية بما يخص مراكز التجنيد والمقرات العسكرية والدعم اللوجستي.

توتر بين الفصائل


وفي إدلب، اعتقلت ميليشيا الجولاني (هيئة تحرير الشام) موسى الشيشاني شقيق قائد فصيل "جنود الشام" مسلم الشيشاني، وذلك بالقرب من الحدود التركية بمنطقة خربة الجوز، وبحسب المصادر فإن موسى رفض شروط الهيئة بالخروج من منطقة جبل التركمان مع شقيقه مسلم وفضل البقاء إلى جانب جماعة "جند الله".

من جهة أخرى، واصلت تركيا إرسال تعزيزات عسكرية إلى إدلب، حيث تحدثت الشبكات المحلية والناشطون عن دخول رتلين عسكريين للجيش التركي خلال الليلة الماضية من معبري كفرلوسين وخربة الجوز إلى عمق ريف إدلب.

التعليقات