قتلى وجرحى مدنيون بقصف لميليشيا أسد على سرمدا بريف إدلب

أورينت نت- خاص | 2021-10-16 14:45 بتوقيت دمشق

ميليشيا نظام اسد تقصف سرمدا
ميليشيا نظام اسد تقصف سرمدا
قتل أربعة مدنيين وأصيب أكثر من 10 آخرين في مدينة سرمدا بريف إدلب الشمالي جراء استهداف ميليشيات أسد وإيران بالصواريخ الموجهة مركز الدفاع المدني ومركز الشرطة المدنية التابعة لحكومة الإنقاذ وساحة بيع السيارات في المدينة ومعملاً لصناعة المكسرات.

وأفاد مراسل أورينت أن ميليشيا أسد والاحتلال الروسي استهدفوا بأكثر من 20 قذيفة مدفعية طريق معبر باب الهوى- سرمدا، في حين قصفت الفصائل العسكرية بقذائف المدفعية الثقيلة تجمعات ميليشيا أسد وإيران في بلدة بسرطون بريف حلب الغربي رداً على استهداف المدنيين في المناطق المحررة.





من جهته، أوضح الدفاع المدني أن قصفاً مدفعياً لميليشيا أسد والاحتلال الروسي طال اليوم مرافق حيوية وخدمية والطريق الواصل بين باب الهوى وسرمدا بريف إدلب، مضيفاً أن فرق الإنقاذ انتشلت جثامين القتلى وأسعفت المصابين، كما قامت بإخماد النيران في ظل استمرار القصف على المنطقة.



وأشار إلى أن ميليشيا أسد والاحتلال الروسي استهدفتا أيضاً اليوم بقذائف الهاون منازل المدنيين في بلدة البارة جنوب إدلب، موضحة أنه بعد البحث والتفقد للأماكن المستهدفة تبين عدم وجود إصابات بين المدنيين في تلك المنطقة.




التعليقات