شاهد.. علي الديك ينهي حفلته بدرعا ويغادر مسرعاً تحت الحراسة

علي الديك
أورينت نت - إعداد: حسان كنجو
تاريخ النشر: 2021-10-13 10:44 بتوقيت دمشق
في استهزاء واضح ومتكرر لمشاعر السوريين وضربه بدمائهم عرض الحائط، أحيا المغني الموالي لنظام أسد (علي الديك) حفلاً غنائياً بمدينة درعا، مجّد من خلاله نظام أسد وميليشياته وبارك عمليات القتل والتدمير والتهجير التي قاموا بها بحق المدنيين، وذلك بعد تصريحات له خلال العمليات العسكرية على درعا، دعا فيها من يطلق عليهم اسم (الجيش السوري) لحرق الأخضر واليابس هناك.

ورغم ما أطلق عليه نظام أسد (تطهير درعا من الإرهاب)، لم تجرِ رياح التشبيح كما اشتهاها الديك وكل من آزر نظام أسد وأيده، إذ أكدت مصادر خاصة لـ أورينت نت، تعرض المغني الموالي للإهانة حيث شوهد وهو ينهي حفلته ويغادر مسرعا رغم أن الحفل جرى في منطقة أمنية وتحت حراسة مشددة وبحضور  أنصار حزب البعث وشبيحة الميليشيات والأفرع الأمنية، وغيرهم من الفئات الموالية لنظام أسد.

وذكرت مصادر محلية أن هناك مجموعة عكّرت صفو حفل علي الديك الذي أخذ يمتدح أسد وجيشه ومَن وقف معهم في حوران، بأن اقتحمت الحفل ورمت عليه الأحذية، ما اضطره إلى الهروب والخروج مسرعاً تحت حماية مشددة من مرافقته والميليشيات.

ورغم أن أورينت لم يتسنَّ لها التأكد من حصول حادثة الاقتحام، غير أن فيديو خروج الديك من الحفل يُظهر ارتباكه ومحاولة إيصاله إلى سيارته بسرعة ليغادر المكان.



وعاشت أحياء درعا البلد حصاراً خانقاً فرضته ميليشيا الفرقة الرابعة وبعض الميليشيات الشيعية منذ أواخر حزيران وحتى مطلع أيلول الماضيين، وسط أوضاع مأساوية عاشها أكثر من 50 ألف مدني محاصرين في الأحياء التي تعرضت لقصف مكثف بشكل يومي أسفر عن مقتل وإصابة عشرات المدنيين بينهم أطفال، في وقت لعبت فيه روسيا دور "الضامن" للاتفاقات بدرعا، ليتبين أنها الشريك الأول لتنفيذ مخططات نظام أسد وإيران، وقد بات ذلك جلياً في القرارات الأخيرة التي أصدرتها بحل العديد من الفصائل التابعة لها، والتي كانت تتسلم زمام الأمور في بعض المدن بريف درعا وعلى رأسها (الفيلق الثامن).

commentالتعليقات

إقرأ أيضاً

if($('.nav-wrapper').width()<728){ google_ad_client = "ca-pub-8530768961177157"; google_ad_slot = "8024336238"; google_ad_width = 300; google_ad_height = 250; } else { google_ad_client = "ca-pub-8530768961177157"; google_ad_slot = "1705860969"; google_ad_width = 728; google_ad_height = 90; }
قتيلان وعدد من الجرحى المدنيين جراء قصف ميليشيا أسد بالمدفعية مدينة نوى غرب درعا .ميليشيا أسد تستهدف بالمدفعية محيط بلدتي بليون ومعراتة بريف إدلب الجنوبي .شبكات محلية: اندلاع حريق ضخم داخل القسم الخامس من مخيم الهول شرق الحسكة .الجيش الوطني يستهدف بالمدفعية الثقيلة مواقع ميليشيا قسد في صيدا ومحيط طريق M4 شمال الرقة.وزيرا داخلية لبنان وتركيا يبحثان تعزيز التعاون الأمني .إسطنبول: مصرع 4 أشخاص جراء سوء الأحوال الجوية ."الصحة العالمية" تحذّر من "خطر مرتفع" جراء المتحوّر "أوميكرون".https://www.facebook.com/Orient.Tv.Net/.https://twitter.com/orientnews?lang=en