مقتل ضابط بـ"الحرس الجمهوري" بدير الزور وهجوم على حاجز لـ"قسد" يوقع 4 قتلى بالحسكة

صورة تعبيرية
إعداد: أورينت نت
تاريخ النشر: 2021-09-19 06:44
قتل عدد من عناصر ميليشيات أسد وقسد وأصيب آخرون بجروح، جراء هجمات متفرقة شنها مجهولون على مواقعهم في أرياف حمص ودير الزور والحسكة، فيما قتل حرس الحدود التركي (الجندرما) شاباً  خلال دخوله الأراضي التركية عبر الشريط الحدودي.

وفي التفاصيل، قتل 4 عناصر من ميليشيا "قسد"، إثر هجوم شنه مجهولون بقذائف "آر بي جي" والرشاشات المتوسطة على حاجز عسكري تابع للميليشيا عند مدخل بلدة الدشيشة جنوب الحسكة، لتشهد المنطقة بعدها استنفاراً عسكرياً مشدداً وتحليقاً للمروحيات الأمريكية.

من جانب آخر أعلنت قسد، اعتقال 27 شخصاً بتهمة الانتماء لتنظيم داعش، خلال عملية أمنية نفذتها في قريتي (عابد ، فلاحة ) بريف الحسكة بمساندة التحالف الدولي يوم أمس.

قتلى من ميليشيات أسد
وفي دير الزور، قتل ضابط برتبة ملازم أول في ميليشيات أسد يدعى سليمان رمضان قنطار من مرتبات الحرس الجمهوري التابع لنظام أسد، خلال المعارك الدائرة ضد خلايا تنظيم داعش في بادية دير الزور الغربية، فيما لقي عدد من عناصر ميليشيا لواء القدس مصرعهم، إثر هجوم نفذه مجهولون يتعقد أنهم تابعون لتنظيم داعش على مواقعهم قرب مدينة تدمر بريف حمص الشرقي.


من جانب آخر، قتل حرس الحدود التركي (الجندرما)، الشاب محسن نايف الجابر من أبناء بلدة الشميطية بريف دير الزور، وذلك خلال محاولته عبور الحدود باتجاه الأراضي التركية عبر الجدار الحدودي الفاصل بين البلدين، وفقاً لشبكة فرات بوست.

إعادة تمركز للنجباء
وفي ريف حلب، ذكرت شبكة عين الفرات أن ميليشيا حركة النجباء، نقلت قسماً كبيراً من عناصرها وأسلحتها الثقيلة على اختلاف أنواعها من مقرها الواقع في بلدة بنان جنوب حلب، إلى مقارها في قرية دبسي عفنان التابعة لبلدة المنصورة غرب مدينة الرقة، حيث استولت الميليشيا على 15 محلاً تجارياً تتوزع في البلدة، وقامت بنشر عناصرها على كافة المحلات التجارية التي تعود ملكيتها لمدنيين مهجرين خارج البلاد.

في سياق آخر، استهدفت ميليشيا قسد سيارة كانت تقل مدنيين على أطراف نهر الفرات شرق مدينة جرابلس بريف حلب الشرقي بوابل من الرصاص، دون ورود أنباء عن وقوع إصابات في صفوف من كانوا داخل السيارة.

شروط جديدة للتسويات في درعا
وفي درعا، ذكر تجمع أحرار حوران أن اللجنة الأمنية التابعة لنظام أسد، أخبرت وجهاء مدينة طفس بريف درعا الغربي، عن عدم رضاها بعدد الأسلحة التي تسلّمتها أمس إبان دخولها إلى طفس، والبالغ عددها 51 موزّعة بين بنادق رشاشة وقواذف RPG، بعضها تم جمعه من قبل عشائر المدينة، وبعضها الأخير يعود لعناصر أسد الذين تم أسرهم في 29 تموز الفائت تضامناً مع درعا البلد، حيث دخلت ميليشيات أسد برفقة الشرطة العسكرية الروسية إلى مدينة طفس بريف درعا الغربي لتنفيذ بنود الاتفاق الذي توصلت إليه مع اللجنة المركزية ووجهاء من المدينة.


commentالتعليقات

إقرأ أيضاً

if($('.nav-wrapper').width()<900){ google_ad_client = "ca-pub-8530768961177157"; google_ad_slot = "8024336238"; google_ad_width = 300; google_ad_height = 250; } else { google_ad_client = "ca-pub-8530768961177157"; google_ad_slot = "1705860969"; google_ad_width = 728; google_ad_height = 90; }
مقتل عناصر لميليشيا أسد بهجمات متفرقة في باديتي الرقة ودير الزور.ميليشيا أسد تهاجم مظاهرة سلمية وتعتقل عشرات المدنيين في الرقة.طيران الاحتلال الروسي يشن غارات مكثفة على مواقع داعش في بادية الرقة.تعزيزات تركية قرب عين العرب بريف حلب عقب تلويح أنقرة بشن عملية عسكرية.مظاهرات شعبية تنديداً بالأوضاع الاقتصادية المتردية في إدلب.اعتقالات في لبنان وميليشيات حزب الله وحركة أمل تشيع قتلاها.حوالي 60 قتيلاً و70 جريحاً بتفجير استهدف حسينية للشيعة في ولاية قندهار بأفغانستان.الدفاع الروسية تعلن اعتراض مدمرة أمريكية في مياه المحيط الهادئ.https://www.facebook.com/Orient.Tv.Net/.https://twitter.com/orientnews?lang=en