"افعلها ياريس".. مصر تعتقل رئيس تحرير الأهرام السابق بسبب مقال ناري "ضد السيسي"

الشرطة المصرية
تاريخ النشر: 2021-07-19 07:15
اعتقلت السلطات المصرية أمس الأحد الكاتب الصحافي عبدالناصر سلامة، رئيس تحرير جريدة الأهرام السابق.
وقالت النيابة المصرية إنه تقرر حبس سلامة على ذمة التحقيق 15 يوماً، حيث وجهت له تهمة ارتكاب جريمة من جرائم تمويل الإرهاب، والانضمام لجماعة إرهابية أُسست على خلاف أحكام القانون.

وبحسب موقع قناة العربية فقد ألقت السلطات المصرية القبض على رئيس تحرير الأهرام السابق في منزله الأحد، تنفيذاً لقرار النيابة العامة، بعد اتهامه بنشر أخبار كاذبة عبر صفحته على مواقع التواصل والتشكيك في أجهزة الدولة ومؤسساتها.

وأتى اعتقال سلامة عقب كتابته مقالاً نارياً من قلب مصر  وعلى صفحته في فيسبوك ضدّ الرئيس عبد الفتاح السيسي، مطالبا إياه بالتنحي ووضع نفسه تحت المحاسبة، وذلك بسبب الأخطاء الكارثية التي ارتكبها ضد مصر.

وفي مقال عنونه "افعلها يا ريّس" اتهم سلامة الرئيس السيسي بارتكاب أخطاء كارثية ضد مصر وأمنها ومستقبل أبنائها تمثلت بثلاث جرائم – كما اعتبرها الكاتب- ، الأولى، اتفاقية سد النهضة المبدئية مع إثيوبيا 2015، والثانية التخلي عن جزيرتي تيران وصنافير للسعودية والثالثة التخلي عن غاز مصر في البحر الأبيض المتوسط.

وكان سلامة بدأ مقاله بـ "لماذا لا تكون لدى الرئيس السيسي الشجاعة الأدبية والأخلاقية، ويعلن مسؤوليته المباشرة عن الهزيمة الثقيلة أمام إثيوبيا، وإضاعة حق مصر التاريخي في مياه النيل، عندما منح الشرعية للسدّ بالتوقيع على اتفاقية 2015 المشؤومة، وكان يُدرك حينها عواقب ما يفعل، ولاحقاً بمنحه الشرعية مرة أخرى باللجوء إلى مجلس الأمن، التابع للأمم المتحدة، من دون إعداد جيد".

وأضاف سلامة في المقال:  "الأمانة والشجاعة تقتضيان خروج الرئيس إلى الشعب بإعلان تنحيه عن السلطة، وتقديم نفسه لمحاكمة عادلة، عن كل ما اقترفته يداه، من تنازل عن جزيرتي البحر الأحمر، وحقلي غاز البحر المتوسط، ومياه النيل، وإهدار ثروات مصر على تسليح لا طائل من ورائه، وتكبيل البلاد بديون باهظة لن تستطيع أبداً سدادها، وإشاعة حالة من الرعب والخوف بين المصريين بتهديدهم بنشر الجيش خلال ٦ ساعات، وتقسيم المجتمع طائفياً ووظيفياً وفئوياً بخلق حالة استقطاب غير مسبوقة، وسجن واعتقال عشرات الآلاف بمبرر ودون مبرر، وتحويل سيناء إلى مقبرة لجنودنا وضباطنا نتيجة إدارة بالغة السوء لأزمة ما كان لها أن تكون، ناهيك عن عشرات الاتهامات التي سوف تتكشف في أوانها".

ورأس عبد الناصر سلامة تحرير صحيفة "الأهرام" إبان تسلم الرئيس الراحل محمد مرسي حكم مصر واستمر في منصبه حتى كانون ثاني من العام 2014 حيث صدر قرار بإقالته، وتعيين الكاتب الصحافي محمد عبد الهادي علام بدلاً منه.

ومنذ تولى الرئيس عبد الفتاح السيسي، قائد الجيش السابق، السلطة عام 2014 ، تشهد مصر حملة اعتقالات شملت معارضين ليبراليين إسلاميين في مقدمتهم "الإخوان المسلمون" الذين أطاح بهم من السلطة، وتم وضع حزبهم فيما بعد على لائحة الإرهاب.

ويواجه نظام السيسي اتهامات من قبل منظمات غير حكومية بقمع المعارضة ومدافعين عن حقوق الإنسان، وتؤكد هذه المنظمات أن في مصر اليوم حوالي 60 ألف سجين سياسي.

لكن القاهرة تنفي قطعيا هذه الاتهامات وتؤكد أنها تخوض حربا ضد الإرهاب وتتصدى لمحاولات زعزعة استقرار البلاد.




commentالتعليقات

إقرأ أيضاً

if($('.nav-wrapper').width()<900){ google_ad_client = "ca-pub-8530768961177157"; google_ad_slot = "8024336238"; google_ad_width = 300; google_ad_height = 250; } else { google_ad_client = "ca-pub-8530768961177157"; google_ad_slot = "1705860969"; google_ad_width = 728; google_ad_height = 90; }
العشرات يحتجون في بلدة القريّا جنوب السويداء على آلية توزيع الخبز عبر البطاقة الذكية .ميليشيا أسد تجري عمليات تفتيش في بلدتي الجيزة والمتاعية بريف درعا الشرقي .مقتل شاب برصاص مجهولين في بلدة عدوان بريف درعا الغربي .ميليشيا أسد تعتقل أكثر من 30 شاباً في حي الجورة بمدينة دير الزور .اندلاع حريق في مخيم الهول والأضرار تقتصر على الماديات .عناصر من ميليشيا قسد يسلبون رعاة أغنام لا تتجاوز أعمارهم 15 عاماً في قرية زغير جزيرة غرب دير الزور.مئات اللبنانيين ينظمون مسيرة وسط بيروت في الذكرى الثانية لـ"ثورة 17 تشرين".انهيار كبير للريال اليمني والبنك المركزي يتخذ إجراءات عاجلة في عدن.مصرع 7 أفراد من أسرة واحدة جراء حريق منزل شرق باكستان.مصرع 3 أشخاص إثر تحطم مروحية في مدينة هايدلبرغ جنوب ألمانيا.https://www.facebook.com/Orient.Tv.Net/.https://twitter.com/orientnews?lang=en