قصف يستهدف ميليشيات إيران قرب البوكمال والعثور على جثث لقادة "الدفاع الوطني" بالرقة

ميليشيا الحرس الثوري
إعداد: أورينت نت
تاريخ النشر: 2021-07-19 07:03
أفادت شبكات محلية بأن طائرة مسيرة يُعتقد أنها تابعة للتحالف الدولي، استهدفت شاحنة قرب معبر القائم الحدودي مع العراق، فيما عثرت ميليشيا الدفاع الوطني على جثث تعود لقادة وعناصر تابعين لها، كانوا قد فُقدوا في وقت سابق في البادية بريف الرقة.

وذكرت شبكة (عين الفرات) أن طائرة مسيرة تابعة للتحالف استهدفت صهريجاً محمّلاً بالأسلحة والذخائر تابعاً للحرس الثوري الإيراني أثناء مروره بالقرب من قرية الهري على طريق العراق - البوكمال بريف دير الزور الشرقي.

وأسفر الاستهداف عن مقتل شخصين (السائق ومرافقه) وهما من عناصر الميلـيشيات الإيرانية، بالإضافة لاحتراق الصهريج وتلف الشحنة التي كانت بداخله، حيث طوقت ميـليشيا الحرس الثوري المنطقة المستهدفة وقطعت الطريق، ومنعت الأهالي من العبور أو الاقتراب من المكان.

في المقابل، نفى التحالف الدولي على لسان ناطقه (ناروتو شي) شنّ أي ضربة في منطقة العمليات المشتركة الواقعة قرب الحدود بين العراق وسوريا.

في حين تحدثت شبكة (نهر ميديا)، عن إخلاء عناصر الميليشيات الإيرانية لمقراتهم في المربعات الأمنية بمدينة البوكمال، وانتشارهم في الأسواق والتجمعات السكنية خشية تعرضهم للاستهداف من قبل طيران التحالف.

جثث للدفاع الوطني
وفي الرقة، عثرت ميليشيا الدفاع الوطني على خمس جثث متفسخة في بادية السبخة شرق الرقة خلال تسييرها دورية بين النقاط العسكرية التابعة لها في المنطقة.

وأشارت شبكة (عين الفرات) إلى أنه تم العثور على الجثث بين نقطتي حاج علي والبير في البادية، حيث استقدم "الدفاع الوطني" تعزيزات عسكرية وفرض طوقاً أمنياً في المنطقة، ونقل الجثث إلى مشفى معدان، حيث تبين أنها تعود لقائدَين ميدانيين و 3 عناصر من "الدفاع الوطني" فُقد الاتصال بهم مطلع الشهر الرابع من العام الحالي.

من جانب آخر، اعتقلت ميليشيا قسد 3 شبان أثناء قدومهم من تركيا إلى سوريا لقضاء إجازة العيد في مدينة الرقة، وذلك بعد عدة حالات مماثلة قامت بها الميليشيا بريف حلب في وقت سابق.

اغتيالات في درعا
وفي درعا، ذكر تجمع أحرار حوران أنّ العضو في قيادة حزب البعث التابع لنظام أسد (أحمد حامد شحادات) وابنه (بهجت) قُتلا على يد مجهولين في مدينة داعل بريف درعا الشمالي.

كما قُتل المدعو "عيسى حسين الحاج علي"، إثر عملية اغتيال بالرصاص من قبل مجهولَين يستقلان دراجة نارية في مدينة جاسم شمال درعا.

والحاج علي كان أحد مسؤولي الكتيبة الأمنية التابعة للمجلس المحلي في مدينة جاسم قبل عقد اتفاقية التسوية في المحافظة، وبعد ذلك لم ينخرط في أي تشكيل عسكري.

وبحسب "التجمع" قتل أيضا المدعو (حمد حرير الهدية) وأصيب (تيسير العنزاوي الجميلي) جراء استهدافهما بالرصاص من قبل مجهولين على الطريق الواصل بين بلدتي جبيب والسهوة شرق درعا.

commentالتعليقات

إقرأ أيضاً

if($('.nav-wrapper').width()<900){ google_ad_client = "ca-pub-8530768961177157"; google_ad_slot = "8024336238"; google_ad_width = 300; google_ad_height = 250; } else { google_ad_client = "ca-pub-8530768961177157"; google_ad_slot = "1705860969"; google_ad_width = 728; google_ad_height = 90; }
العشرات يحتجون في بلدة القريّا جنوب السويداء على آلية توزيع الخبز عبر البطاقة الذكية .ميليشيا أسد تجري عمليات تفتيش في بلدتي الجيزة والمتاعية بريف درعا الشرقي .مقتل شاب برصاص مجهولين في بلدة عدوان بريف درعا الغربي .ميليشيا أسد تعتقل أكثر من 30 شاباً في حي الجورة بمدينة دير الزور .اندلاع حريق في مخيم الهول والأضرار تقتصر على الماديات .عناصر من ميليشيا قسد يسلبون رعاة أغنام لا تتجاوز أعمارهم 15 عاماً في قرية زغير جزيرة غرب دير الزور.مئات اللبنانيين ينظمون مسيرة وسط بيروت في الذكرى الثانية لـ"ثورة 17 تشرين".انهيار كبير للريال اليمني والبنك المركزي يتخذ إجراءات عاجلة في عدن.مصرع 7 أفراد من أسرة واحدة جراء حريق منزل شرق باكستان.مصرع 3 أشخاص إثر تحطم مروحية في مدينة هايدلبرغ جنوب ألمانيا.https://www.facebook.com/Orient.Tv.Net/.https://twitter.com/orientnews?lang=en