برسالة من أميرها.. وزير خارجية قطر في مصر "السيسي" بعد 4 سنوات قطيعة

برسالة من أميرها.. وزير خارجية قطر في مصر "السيسي" بعد 4 سنوات قطيعة
تاريخ النشر: 2021-05-25 14:54
وجه أمير قطر  إلى الرئيس المصري دعوة رسمية لزيارة قطر، على لسان وزير الخارجية القطري، خلال زيارته التي امتدت ليومين إلى القاهرة، وبحث خلالها مع مسؤولين مصريين سبل تعزيز التعاون الثنائي وتطورات المنطقة.

ونقل وزير الخارجية القطري محمد بن عبد الرحمن آل ثاني، اليوم الثلاثاء، إلى الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، رسالة من أمير دولة قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، تضمنت دعوة رسمية لزيارة الدوحة.

وجاء ذلك عقب بيان مشترك أكد فيه وزيرا الخارجية المصري والقطري اليوم ، على ضرورة تنفيذ المزيد من الإجراءات لتعزيز التقدم الإيجابي الذي شهدته العلاقات الثنائية في أعقاب اتفاق المصالحة الذي وقعته مصر ودول الخليج مع قطر في كانون الثاني الماضي.

وأعرب وزير الخارجية تطلعاته إلى تعزيز التباحث بين البلدين حول سبل تطوير العلاقات الثنائية، و مناقشة مستجدات الأوضاع الإقليمية والدولية، وتنسيق المواقف بشأنها، بما يخدم تطلعات الدولتين.

وكان وزير الخارجية على رأس الوفد الذي زار مصر أمس الإثنين، والتقى خلالها بنظيره المصري سامح شكري، لمناقشة مجموعة من القضايا الثنائية المهمة.

وأكد كبار الدبلوماسيين خلال لقائهما على "أهمية العمل للاستفادة من الفرص الاقتصادية والاستثمارية الكبيرة المتاحة في البلدين"، حسبما جاء في بيان لوزارة الخارجية المصرية.

وأضاف البيان "أن هذه الخطوة يجب أن تتم بما يخدم مصالح البلدين والشعبين الشقيقين"، كما تناولت المباحثات سبل تعزيز آليات العمل العربي المشترك في مواجهة التحديات التي تواجه المنطقة، لا سيما في ظل رئاسة دولة قطر لمجلس جامعة الدول العربية.

وناقش الوزيران مواقف البلدين تجاه القضايا الإقليمية، بما في ذلك "قضية سد النهضة الإثيوبي الكبير".

وواصل الوزيران مناقشة القضايا العالقة والاتفاق على ضرورة عقد اللجنتين اجتماعات دورية لحين الانتهاء من جميع القضايا العالقة، ويأتي ذلك تنفيذاً لبيان العلا الذي تم التوقيع عليه في 5 كانون الثاني 2021.

"مصالحة العلا" 
وفي سياق متصل اختتم الجانبان جولة جديدة من اجتماعات اللجنة القانونية ولجنة المتابعة المصرية القطرية المعنية، وكان الهدف من الاجتماعات متابعة التزامات البلدين في إطار بيان العلا.

ووقعت مصر إلى جانب دول الخليج السعودية والبحرين والإمارات العربية المتحدة، اتفاق مصالحة العلا مع قطر في كانون الثاني، لتنهي أزمة سياسية حادة مع الدوحة استمرت لأكثر من ثلاث سنوات، وعقب الاتفاق شكلت مصر وقطر لجنة مشتركة لمتابعة تنفيذ بنود الاتفاقية.

وفي 23 شباط الماضي، أجرى وفدان رسميان من قطر ومصر مباحثات في الكويت حول الآليات والإجراءات المشتركة لتنفيذ المصالحة.

وكان وزيرا الخارجية المصري والقطري قد التقيا في وقت سابق في القاهرة في آذار على هامش اجتماع جامعة الدول العربية.

وفي وقت سابق من الشهر الجاري، قال شكري إن التنفيذ الكامل لاتفاق العلا سيمهد الطريق لمزيد من استعادة العلاقات الطبيعية بين القاهرة والدوحة.

ومنذ إعلان المصالحة، أشادت القاهرة والدوحة، في أكثر من مناسبة، بتطور العلاقات بينهما، وقال شكري، الجمعة، لوسائل إعلام محلية، إن خطوات تنفيذ الاتفاقية تسير على ما يرام وأن المؤشرات في هذا الصدد كلها إيجابية.
commentالتعليقات

إقرأ أيضاً

if($('.nav-wrapper').width()<900){ google_ad_client = "ca-pub-8530768961177157"; google_ad_slot = "8024336238"; google_ad_width = 300; google_ad_height = 250; } else { google_ad_client = "ca-pub-8530768961177157"; google_ad_slot = "1705860969"; google_ad_width = 728; google_ad_height = 90; }
هدوء حذر في درعا بعد اشتباكات بين ميليشيات أسد والثوار.قتيل وإصابات بتفجير صهريج نفط لميليشيا القاطرجي على طريق حمص طرطوس.ميليشيات أسد تقصف بالمدفعية الثقيلة قرى وبلدات بريف إدلب وحلب.السعودية تحذر من رفض الصادرات الزراعية القادمة من سوريا.إيران تُهاجم ناقلة نفط إسرائيلية في خليج عُمان.أمريكا تتهم إيران بتهديد الملاحة البحرية وتتوعد برد جماعي .رومانيا تهدد إيران بـ"الرد المناسب" وتستدعي سفير طهران .أمريكا تطلب من 24 دبلوماسياً روسياً المغادرة مع مطلع أيلول .تُركيا تقترب من السيطرة على الحرائق.هجوم جديد يستهدف ناقلة نفط قبالة إمارة الفجيرة في خليج عُمان.https://www.facebook.com/Orient.Tv.Net/.https://twitter.com/orientnews?lang=en