تلغرام يفتح النار على واتس أب وكلاهما يكشف عيوب الآخر

تلغرام يفتح النار على واتس أب وكلاهما يكشف عيوب الآخر
تاريخ النشر: 2021-05-17 08:36
سخر تطبيق تليغرام للمحادثات الفورية من تطبيق واتساب، ما أشعل بينهما حرباً من التغريدات والانتقادات عبر حساباتهما الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي توتير، يأتي ذلك في وقت أعلن فيه تطبيق "فيسبوك" المالك الرئيسي لـواتس أب في 15 أيار الجاري بتطبيق سياسته الجديدة، التي أثارت جدلاً واسعاً بين المستخدمين.

ونشر الحساب الرسمي لتطبيق تيلغرام يوم الجمعة، على موقع التواصل الاجتماعي توتير، صورة تظهر التحديث الذي طرأ على مظهر أيقونة سلات المهملات المستخدمة على أجهزة الكومبيوتر على مدار أعوام، ويظهر بداخل إحداها التي تمثل العام 2021 شعار تطبيق واتس أب.
 
تزامن نشر الصورة مع بدء تفعيل واتس أب للتحديثات الجديدة التي تسمح لـه بمشاركة بيانات المستخدمين مع الشركة الأم فيس بوك في 15 أيار الجاري، والتي كان من المقرر أن تدخل حيز التنفيذ في 8 شباط الماضي.

لكن الشركة اضطرت إلى تأجيل تطبيق تحديثها ثلاثة أشهر بعد تراجع حاد في عدد مستخدميه ولجوئهم إلى تطبيقات بديلة  مثل سيغنال وتيلغرام، بعد أن أثارت قلقاً وريبة بين صفوف المستخدمين، عقب طلبه منهم الموافقة على شروط الخدمة وسياسة الخصوصية الجديدة الخاصة به وجعلها إلزامية ومشاركتها مع تطبيق فيسبوك.

وتابع تيلغرام سخريته من تحديثات واتس أب، ولم يكتف بنشر صورة سلة المهملات، بل طالب جمهوره بشكل صريح بحذف التطبيق، من خلال تغريدة أخرى أرفقها بتعليقات لمتابعيه على الصورة التي نشرها، قال خلالها "اختر الخدمات اللي تحترمك واحذف ..".

وبعد كل هذه السخرية الصريحة رد مسؤولو واتس أب عبر حسابهم الرسمي في توتير، بتغريدة أرفقوها بصورة يظهر فيها شخص يهمس في أذن فتاة، "أدمن تليغرام: ما لا يعرفه المستخدمون هو أننا لسنا مشفرين من طرف إلى طرف افتراضياً".

لتتواصل حرب التغريدات بين التطبيقين ويرد الآخر على الصورة التي نشرها واتس أب "يعرف مستخدمونا كيف تجري الأمور، ولديهم تطبيقات مفتوحة المصدر لإثبات ذلك"، مضيفاً "لقطة شاشة تبين كذبك".

وأرفق تيلغرام التغريدة بلقطة شاشة من داخل واتس أب، يظهر فيها الرسالة الأولى التي تكون مثبتة عند بداية أي محادثة عبر التطبيق والتي تقول "الرسائل والمكالمات مشفرة تماماً بحيث لا يستطيع أحد خارج هذه الدردشة ولا حتى الشركة نفسها قراءتها أو الاستماع إليها".

وبالمقابل ظهر تحت الرسالة رسائل تقول "تطبيق أبل يستطيع الوصول إلى الرسائل عن طريق النسخة الاحتياطية، وكذلك غوغل، وأيضا واتس أب لأنه يستطيع إعادتها لك على جهاز جديد باستخدام رقم الهاتف فقط"، لتليهم رسالة مع إيموشن يعبر عن "الصدمة" ويقول: "مهلاً هذا يعني أن الرسالة الظاهرة في بداية المحادثة، كذب".

ولم تهدأ هذه الحرب الكلامية والردود المشتعلة بين التطبيقين، والتي وصفها رواد مواقع التواصل الاجتماعي بـ "وصلة الردح".

ولم تكن هذه المرة الأولى التي يستخدم فيها تيلغرام أسلوب السخرية من واتس أب، ففي السابق، استخدمت منصة تيلغرام مقطع الفيديو الشهير المسمى "Coffin Dance" للتعبير عن سخريتها من انتهاء خصوصية المستخدمين ضمن تطبيق واتس أب بعد إعلانه عن التحديثات الأخيرة.

ويُستخدم هذا الفيديو الشهير عندما يرغب مستخدمو وسائل التواصل الاجتماعي في الإشارة إلى نهاية شيء ما، حيث يرقص حاملو النعش بفرح شديد وهم يحملون النعش.

ووفقاً للفيديو الذي نشرته تيلغرام، فقد حمل النعش الشهير شعار "واتس أب" بعد الإعلان عن سياسة الخصوصية الجديدة التي ستتيح للتطبيق بمشاركة بيانات خاصة بالمستخدمين مع فيسبوك.

ونصت اتفاقية الخصوصية الملغاة أصولاً إلى جمع التطبيق كامل بيانات المشترك التي يرسلها عبره ومشاركتها مع الشركة الأم فيسبوك بشكل إلزامي، ومن البيانات التي كان من المقرر لـ "واتس أب" أن يجمعها عن المستخدمين رقم الهاتف، ونوعه وإصداره، بالإضافة لبرنامج التشغيل وجهات الاتصال وقوة إشارة الشبكة ومستوى الشحن في الهاتف، والمنطقة الجغرافية والـ IP، وتوقيت استخدامك للتطبيق والمعاملات المالية عبر خدمة Whatsapp Pay، وصورة الملف الشخصي وتحديثات الحالة.
commentالتعليقات

إقرأ أيضاً

if($('.nav-wrapper').width()<900){ google_ad_client = "ca-pub-8530768961177157"; google_ad_slot = "8024336238"; google_ad_width = 300; google_ad_height = 250; } else { google_ad_client = "ca-pub-8530768961177157"; google_ad_slot = "1705860969"; google_ad_width = 728; google_ad_height = 90; }
ضحايا مدنيون جراء قصف لميليشيا أسد على بلدة آفس شرق إدلب.إصابة جنديين من الجيش التركي بقصف لميليشيا أسد على نقاط المراقبة في جبل الزاوية بإدلب.ميليشيا قسد تنفذ حملة مداهمات واعتقالات في ريف دير الزور الشرقي بمساندة التحالف الدولي.إصابة امرأة وطفليها بقصف مدفعي لميليشيا أسد على محيط مدينة الأتارب بريف حلب.احتجاجات وقطع للطرقات في لبنان على خلفية تفاقم أزمة المحروقات وملف التهريب.أمريكا تحجب 33 موقعا لوسائل إعلام إيرانية رسمية وشبه رسمية.الولايات المتحدة تدرس منح اللجوء للاجئين الذين رفضت إدارة ترامب طلباتهم.روسيا تعترض مدمرة بريطانية لانتهاكها المياه الإقليمية في البحر الأسود.https://www.facebook.com/Orient.Tv.Net/.https://twitter.com/orientnews?lang=en