مجموعة الدول السبع الكبرى توحد استراتيجيتها ضد نظام أسد وتتوعده بإجراءات صارمة

مجموعة الدول السبع الصناعية الكبرى
تاريخ النشر: 2021-04-22 08:50
شدد بيان مجموعة الدول السبع على ضرورة فرض عقوبات على نظام بشار الأسد لاستخدامه الأسلحة الكيماوية والغازات السامة ضد المدنيين في المناطق المحررة والتابعة لسيطرة الفصائل السورية المعارضة في عموم سوريا.

وطالب وزير شؤون الشرق الأوسط جيمس كليفرلي في بيان مشترك بثته وزارة الخارجية والتنمية البريطانية عبر حسابها في تويتر صباح اليوم الخميس، بلزوم محاسبة جميع المسؤولين عن تقويض وخرق جميع الأطر والاتفاقيات الدولية التي تطالب بالحد من استخدام هذه الأسلحة.

وعرّج كليفرلي إلى مطالب الدول السبع في إلزام طهران بـ"الوفاء" بموجب اتفاقية عدم انتشار الأسلحة والاتفاق النووي، والضغط على موسكو لتقديم "تفسير معقول" يبرر استخدامها السلاح الكيماوي لتسميم المعارض الروسي ألكسي نافالني.

واتهم بيان المجموعة الذي تترأسه المملكة المتحدة دولا عدة على رأسها إيران وروسيا ونظام أسد وكوريا الشمالية بتطوير أسلحة كيميائية ونووية واستخدام أسلحة تقليدية بدرجة تزعزع الاستقرار، والحصول دون وجه حق على تكنولوجيا جديدة، وفق تعبيره.

وشدد بيان المجموعة على تأييد قرارات عموم المنظمات الدولية للحد من انتشار الأسلحة، وفي مقدمتها منظمة حظر الأسلحة الكيماوية، محذراً من "تحديات وضغوط شديدة" تهدد عمل تلك الجهات.

ويأتي بيان المجموعة في وقت حساس حيث تشهد فيه مواقف الدول تصعيداً ملحوظاً ضد نظام أسد لفرض عقوبات دولية وتعليق عضويته في منظمة حظر الأسلحة الكيماوية على خلفية آلاف الوثائق والتقارير والصور الجوية التي تثبت استخدام نظام أسد للسلاح الكيماوي ضد المدنيين.

وفي السياق ذاته، تشهد الساحة الدولية تصعيداً بين طهران والدول الأوروبية حول ملف الاتفاق النووي، حيث شهد الأسبوع الفائت استهداف منشأة نطنز الإيرانية دون تبني جهة عسكرية عملية الاستهداف التي حصلت في وقت سابق.

في حين تحدثت تقارير إسرائيلية عن أن الموساد نفّذ هجوماً إلكترونياً على منشأة نطنز الإيرانية ما تسبب بإلحاق أضرار كبيرة في المنشأة، بينما آثرت طهران "الاحتفاظ بحق الرد"، لتعلن لاحقاً عن رفعها نسبة تخصيب اليورانيوم إلى 60% بالتزامن مع انعقاد محادثات جنيف لبحث ملف الاتفاق النووي.

وتضم مجموعة الدول السبع كلاً من الولايات المتحدة الأمريكية وبريطانيا، وفرنسا، واليابان، وإيطاليا، وألمانيا، لتنضم إليها كندا لاحقاً، وتتناوب في ما بينها لتولي رئاسة المجموعة سنوياً.
commentالتعليقات

إقرأ أيضاً

if($('.nav-wrapper').width()<900){ google_ad_client = "ca-pub-8530768961177157"; google_ad_slot = "8024336238"; google_ad_width = 300; google_ad_height = 250; } else { google_ad_client = "ca-pub-8530768961177157"; google_ad_slot = "1705860969"; google_ad_width = 728; google_ad_height = 90; }
غارات لطائرات الاحتلال الروسي على بلدة البارة جنوب إدلب وتلال الكبينة شمال اللاذقية.ميليشيا أسد تعرقل المفاوضات وتصر على الحل الأمني في درعا .اجتماع موسع للجان ووجهاء درعا بحضور الفيلق الخامس في بلدة طفس غرب المحافظة.مقتل مجموعة عناصر من ميليشيا أسد بينهم ضباط بكمين محكم شرق درعا في معارك صد العدوان.إدانة أممية ودولية للهجمة العسكرية على درعا البلد روسيا تعول على حل الوضع بشكل سلمي .قسد تستهدف سيارة للدفاع المدني أثناء توجههم لإجلاء مصابين بمحيط مدينة الباب .العثور على مقبرة جماعية جديدة لست جثث قرب معسكر الطلائع بمدينة الرقة .وزير الدفاع الإسرائيلي يؤكد استعداد بلاده لمواجهة إيران عسكريا . الرئيس الإيراني الجديد يطالب القوات الأجنبية بمغادرة سوريا على وجه السرعة .وفد من حماس برئاسة إسماعيل هنية يصل طهران للمشاركة بحفل تنصيب إبراهيم رئيسي.https://www.facebook.com/Orient.Tv.Net/.https://twitter.com/orientnews?lang=en