صبيحة "عيد الأم".. ميليشيا أسد ترتكب مجزرة غرب حلب وتخرج مشفى عن الخدمة (صور + فيديو)

صبيحة "عيد الأم".. ميليشيا أسد ترتكب مجزرة غرب حلب وتخرج مشفى عن الخدمة (صور + فيديو)
أورينت نت - هاني البيات
تاريخ النشر: 2021-03-21 08:56
ارتكبت ميليشيا أسد مجزرة صباح اليوم الأحد في ريف حلب الغربي، حيث قصفت بقذائف الهاون مشفى المغارة في مدينة الأتارب بالريف الغربي، ما أسفر عن وقوع العديد من القتلى والجرحى في صفوف المدنيين.

وأفاد مراسل "أورينت" بأن الحصيلة الأولية للقصف أسفرت عن مقتل 5 مدنيين بينهم طفل وامرأة، بالإضافة إلى إصابة أكثر من 12 آخرين 4 منهم بحالة خطرة.

وأضاف مراسلنا أن من بين الإصابات 7 من كادر المشفى إضافة إلى مدير صحة حلب الحرة الدكتور نوار كردية، مشيرا إلى أن القصف تسبب بخروج المشفى عن الخدمة.

ويأتي قصف ميليشيا أسد على مشفى المغارة في الأتارب في صبيحة "عيد الأم" الذي يصادف اليوم.

وفي السياق، أدان "منسقو استجابة سوريا" في بيان لهم استهداف ميليشيا أسد لمشفى المغارة في مدينة الأتارب.

وجاء في البيان أن "منسقي استجابة سوريا" يعربون عن إدانتهم واستنكارهم حيال تواصل استهدف ميليشيا أسد وروسيا للمنشآت الحيوية والطبية في شمال غرب سوريا والتي كان آخرها استهداف مشفى المغارة في مدينة الأتارب بريف حلب الغربي والذي أدى إلى خروج المشفى عن الخدمة وأوقع ضحايا وإصابات في صفوف الكادر الطبي ومراجعي المشفى". 

وأكد البيان على إدانته الشديدة للاعتداءات والاستهداف المتكرر الذي يتعرض له العاملون في المجال الصحي والطبي وعمال الإغاثة في المنطقة، والتي تشكل انتهاكا للقانون الإنساني الدولي والقانون الدولي لحقوق الإنسان.

وأشار إلى إن تلك الاعتداءات السافرة المتكررة تمثل "جرائم حرب صريحة، تنتهك مبادئ القانون الدولي الإنساني، وتتنافى مع الأعراف الدولية واتفاقيات القانون الدولي الإنساني، إذ تنص المادة الـ20 على وجوب احترام وحماية الموظفين العاملين في إدارة وتشغيل المستشفيات، بمن فيهم طواقم الإسعاف والممرضون والمسعفون الذين يقومون بنقل وإخلاء الجرحى من المناطق المستهدفة.




commentالتعليقات

إقرأ أيضاً

if($('.nav-wrapper').width()<900){ google_ad_client = "ca-pub-8530768961177157"; google_ad_slot = "8024336238"; google_ad_width = 300; google_ad_height = 250; } else { google_ad_client = "ca-pub-8530768961177157"; google_ad_slot = "1705860969"; google_ad_width = 728; google_ad_height = 90; }
غارات لطائرات الاحتلال الروسي على بلدة البارة جنوب إدلب وتلال الكبينة شمال اللاذقية.ميليشيا أسد تعرقل المفاوضات وتصر على الحل الأمني في درعا .اجتماع موسع للجان ووجهاء درعا بحضور الفيلق الخامس في بلدة طفس غرب المحافظة.مقتل مجموعة عناصر من ميليشيا أسد بينهم ضباط بكمين محكم شرق درعا في معارك صد العدوان.إدانة أممية ودولية للهجمة العسكرية على درعا البلد روسيا تعول على حل الوضع بشكل سلمي .قسد تستهدف سيارة للدفاع المدني أثناء توجههم لإجلاء مصابين بمحيط مدينة الباب .العثور على مقبرة جماعية جديدة لست جثث قرب معسكر الطلائع بمدينة الرقة .وزير الدفاع الإسرائيلي يؤكد استعداد بلاده لمواجهة إيران عسكريا . الرئيس الإيراني الجديد يطالب القوات الأجنبية بمغادرة سوريا على وجه السرعة .وفد من حماس برئاسة إسماعيل هنية يصل طهران للمشاركة بحفل تنصيب إبراهيم رئيسي.https://www.facebook.com/Orient.Tv.Net/.https://twitter.com/orientnews?lang=en