عزت العلايلي.. سلك "الطريق إلى إيلات" وأبدع في "التوت والنبوت" ومدح السوريين قبل وفاته

عزت العلايلي
تاريخ النشر: 2021-02-05 11:36
توفي الفنان المصري عزت العلايلي، اليوم الجمعة، عن عمر يناهز 86 عاماً، تاركاً خلفه إرثا فنيا ضخما ومتنوعا في السينما والتلفزيون.

وقال محمود العلايلي "توفي صباح اليوم والدي الفنان عزت العلايلي، تقام صلاة الجنازة بعد صلاة العصر بجامع المروة بجوار مستشفى دريم لاند".

من جهتها نعت نقابة المهن التمثيلية المصرية عزت العلايلي ووصفته بـ"الفنان الكبير"، كما نعاه مجموعة من الفنانين والمخرجين.

 ولد العلايلي في حي باب الشعرية بالقاهرة سنة 1934، ودرس في المعهد العالي للفنون المسرحية وحصل على شهادة البكالوريوس في عام 1960، وعقب تخرجه عمل العلايلي معداً لبرامج تلفزيونية قبل أن يبدأ مسيرته الفنية في 1962 عبر فيلم "رسالة من امرأة مجهولة".

وتمكن العلايلي من إثبات وجوده بين جملة من الفنانين الكبار، نتيجة تعدد مواهبه وإمكانياته الفنية، ليشارك في عشرات الأعمال ما بين السينما والتلفزيون.

وشارك العلايلي إلى جانب محمود المليجي ونجوى إبراهيم، البطولة في فيلم "الأرض" في 1970، الذي يعتبر من أشهر الأفلام المصرية وأخرجه يوسف شاهين عن رواية الكاتب المصري عبد الرحمن الشرقاوي.
واستمر العلايلي في إنجازاته الفنية، ويعتبر من أبرز أعماله فيلم "التوت والنبوت" في عام 1986 المأخوذ من رواية " ملحمة الحرافيش" الشهيرة لنجيب محفوظ، الذي يحكي قصة "الفتوة" الذي يستمد قوته من ضعف أهل الحارة.

كما أبدع العلايلي في فيلم "الطريق إلى إيلات" في 1993 الذي يحكي قصة تدور أحداثها أثناء حرب الاستنزاف عام 1969 بين مصر وإسرائيل.

وقدم عقب ذلك مجموعة من الأفلام والمسلسلات قبل أن يغيب عن السينما لمدة 17 عاماً ليعود في 2018 ويشارك بفيلم “تراب الماس” وهو آخر الأفلام له.

ماذا قال عن السوريين؟
وقبل وفاته بأسابيع نقلت مواقع فنية مصرية عن العلايلي توجيهه رسالة إلى الجمهور السوري الذي وصفه بأنه "الألذ في الوطن العربي، فهم ناس يتمتعون بأدب كبير".

وقال العلايلي إن "قلوب الجمهور السوري مليئة بالمحبة والشكر الكبير على اهتمامهم الدائم ،حيث إن الكثير منهم يراسلونه".

commentالتعليقات

إقرأ أيضاً

if($('.nav-wrapper').width()<900){ google_ad_client = "ca-pub-8530768961177157"; google_ad_slot = "8024336238"; google_ad_width = 300; google_ad_height = 250; } else { google_ad_client = "ca-pub-8530768961177157"; google_ad_slot = "1705860969"; google_ad_width = 728; google_ad_height = 90; }
تجدد القصف المدفعي من قبل ميليشيا أسد على بلدة البارة جنوب إدلب .مصرع رئيس مخفر لدى ميليشيا أسد وابنه غرقا في سد المزينة بريف حمص .مقتل عنصرين للجيش الوطني وإصابة ثلاثة آخرين بتفجير دراجة نارية برأس العين شمال الحسكة.مقتل 4 عناصر لميليشيا فاطميون التابعة للحرس الثوري الإيراني بريف دير الزور. مجلس اللاجئين النرويجي يحذر من نزوح 6 ملايين سوري آخرين إذا استمر تدهور الاقتصاد وانعدام الأمن في مناطق سيطرة أسد.نظام أسد يواصل اعتقال 11923 امرأة في يوم المرأة العالمي.السفارة الأمريكية تدين هجمات ميليشيا الحوثيين وتؤكد التزام واشنطن بالدفاع عن السعودية.وزير العمل الأردني معن القطامين يستقيل من منصبه بعد يوم واحد على أداء القسم .استمرار المظاهرات في لبنان على وقع الانهيار الاقتصادي وتردي الأوضاع المعاشية.الرقة 102 – حلب 95.8 – إدلب 94.6 – حمص 94.6 – حماة 94.6.القامشلي 99.6 - الحسكة 99.6 - تركيا / الريحانية - أنطاكيا 95.8.https://www.facebook.com/Orient.Tv.Net/.https://twitter.com/orientnews?lang=en