إيران تستعيد بعض جثث عناصرها من "الحصاد الأكبر": إحدى معارك صدام التي قتلت آلاف الإيرانيين

جنود عراقيون يرفعون أحذيتهم إلى صورة للخميني خلال الحرب العراقية الإيرانية - وسائل إعلام
تاريخ النشر: 2021-01-17 14:41
استعادت إيران عشرات من جثث عناصر ميليشياتها (الباسيج والحرس الثوري) ممن قتلوا في معركة "الحصاد الأكبر" جنوب العراق، أثناء الحرب العراقية الإيرانية في ثمانينيات القرن الماضي.

وقالت وكالة "فارس" الإيرانية، إن قوات نظام الملالي استعادت 55 جثة ممن وصفتهم بـ"شهداء الدفاع المقدس" من جنوب العراق التي تسميها إيران "حدود شلمجة الدولية".

وكشف قائد لجنة البحث عن المفقودين في الأركان العامة العميد محمد باقر زاده، خلال مراسم استقبال جثث القتلى المجهولين، إن هؤلاء قتلوا خلال عمليات "كربلاء 5" و"الفجر" التمهيدية و"خيبر" وهجمات العدو خلال الأعوام 1986 و1988.



وتطلق إيران على معركة "الحصاد الأكبر" مسميات "كربلاء 5" و"الفجر" وغيرها، لا سيما أنها استمرت لأسابيع وعلى هجمات متتابعة في محاولة للسيطرة على مدينة البصرة جنوب العراق على الخليج العربي، وقتل آلاف من عناصر ميليشياتها بتصدي الجيش العراقي.

وبحسب عدة مصادر تاريخية، فإن المعركة التي بدأتها إيران في الـ5 من يناير/ كانون الثاني 1986 بسيل من المهاجمين من ميليشيات الباسيج والحرس الثوري تكبدت نحو 65 ألف قتيل حتى نهايتها في 7 فبراير/ شباط.

ووفقاً للمصادر، فإن تغير موازين القوى تغيرت على الأرض بعد زيارة قام بها صدام حسين وأجرى بعض التغييرات على قادة الألوية والقطع العسكرية وأعدم بعضهم، ليشن الجيش العراقي هجوماً مضاداً أدى في النهاية إلى طرد ميليشيات إيران من المناطق التي احتلتها لبضعة أسابيع وتكبيدها خسائر فادحة في الأرواح.
commentالتعليقات

إقرأ أيضاً

if($('.nav-wrapper').width()<900){ google_ad_client = "ca-pub-8530768961177157"; google_ad_slot = "8024336238"; google_ad_width = 300; google_ad_height = 250; } else { google_ad_client = "ca-pub-8530768961177157"; google_ad_slot = "1705860969"; google_ad_width = 728; google_ad_height = 90; }
هدوء حذر في درعا بعد اشتباكات بين ميليشيات أسد والثوار.قتيل وإصابات بتفجير صهريج نفط لميليشيا القاطرجي على طريق حمص طرطوس.ميليشيات أسد تقصف بالمدفعية الثقيلة قرى وبلدات بريف إدلب وحلب.السعودية تحذر من رفض الصادرات الزراعية القادمة من سوريا.إيران تُهاجم ناقلة نفط إسرائيلية في خليج عُمان.أمريكا تتهم إيران بتهديد الملاحة البحرية وتتوعد برد جماعي .رومانيا تهدد إيران بـ"الرد المناسب" وتستدعي سفير طهران .أمريكا تطلب من 24 دبلوماسياً روسياً المغادرة مع مطلع أيلول .تُركيا تقترب من السيطرة على الحرائق.هجوم جديد يستهدف ناقلة نفط قبالة إمارة الفجيرة في خليج عُمان.https://www.facebook.com/Orient.Tv.Net/.https://twitter.com/orientnews?lang=en