بسبب اللاجئين السوريين: البرلمان الدنماركي يقرر محاكمة وزيرة الهجرة السابقة

إنغر ستويبرج وزيرة الهجرة الدنماركية السابقة
تاريخ النشر: 2021-01-16 08:24
أعلن الحزب الاشتراكي الديمقراطي الحاكم في الدنمارك أنه يدعم إجراء تصويت في البرلمان لمحاكمة إنغر ستويبرج وزيرة الهجرة السابقة، بتهمة إساءة استخدام صلاحياتها الوظيفية من خلال تفريقها عائلات لاجئة جاءت معظمها من سوريا.

وجاء قرار الحزب الحاكم بعد مطالبة عدة أحزاب برلمانية دنماركية بمحاكمة ستويبرغ التي شغلت منصب وزيرة الهجرة الدنماركية من 2015 إلى 2019.

وذكرت وكالة "أسوشيتد برس" أن الحزب الحاكم في الدنمارك أيّد تصويتاً في البرلمان، بشأن إمكانية محاكمة وزيرة الهجرة في الحكومة السابقة أمام محكمة الإقالة، بسبب فصلها أزواجَ طالبي لجوء عام 2016، مشيرة إلى أنه من المقرر أن تواجه ستويبرغ غرامة أو السجن لمدة عامين كحد أقصى إذا نجح التصويت وتمت إدانتها أثناء المحاكمة.

وأضافت الوكالة "أن ستويبرغ تلقت تحذيرات عدة من إدارتها تؤكد بأن هذه الممارسات غير قانونية إلا أنها نفت انتهاكها للقوانين عن عمد".

من جانبه، قال رئيس الوزراء الدنماركي ميت فريدريكسن، إن الحزب الاشتراكي الديمقراطي اختار الموافقة على أن يبدأ البرلمان قضية في محكمة الإقالة على أساس التقييمات القانونية الواضحة.

وكانت ستويبرغ أصدرت قرارا في عام 2016 يقضي بفصل الأزواج من طالبي اللجوء في حال كان أحدهما قاصراً، حيث أدى القرار الذي تم إيقافه فيما بعد إلى فصل ٢٣ زوجاً وزوجة جاء معظمهم من سوريا، وكان لدى البعض منهم طفلا واحداً أو أكثر وبعض النساء كانت حاملا.

كما ناقشت ستويبرغ المعروفة بكرهها للاجئين في نفس العام مشروع قانون الهجرة المثير للجدل، والذي يتضمن السماح للشرطة بالاستيلاء على الأشياء الثمينة للمهاجرين.

وصرحت أمام وسائل الإعلام العالمية "الدولة لا يجب أن تدفع المال للمهاجرين الذين يستطيعون تحمل نفقاتهم بأنفسهم".

وبعد أقل من سنة على استلام ستويبرغ منصب وزيرة الهجرة هبطت طلبات اللجوء من 21،000 عام 2015، إلى 6235 طلبا في 2016، حسب أرقام جريدة لوموند، أي ما يقارب من نقص يوازي 70%.

ويشعر اللاجئون السوريون في الدنمارك بأنهم مهددون بعد إعلان الحكومة إمكانية ترحيلهم إلى دمشق وغيرها من المناطق التي بنظرها أنها آمنة.

وكان وزير الهجرة والاندماج الدنماركي ماتياس تيسفاي قال في حزيران الماضي إنه يجب على دائرة الهجرة البدء في مراجعة تصاريح الإقامة الممنوحة في الدنمارك للاجئين السوريين القادمين من دمشق، مشيرا إلى أن ما يقارب من 100 ألف لاجئ عادوا إلى سوريا من المناطق المحيطة، معتبرا أن على السوريين في أوروبا العودة إذا سمحت الظروف بذلك.

وبحسب إحصائيات الأمم المتحدة يبلغ أعداد اللاجئين السوريين في الدنمارك 19 ألفا و700 لاجئ.

commentالتعليقات

إقرأ أيضاً

if($('.nav-wrapper').width()<900){ google_ad_client = "ca-pub-8530768961177157"; google_ad_slot = "8024336238"; google_ad_width = 300; google_ad_height = 250; } else { google_ad_client = "ca-pub-8530768961177157"; google_ad_slot = "1705860969"; google_ad_width = 728; google_ad_height = 90; }
قتيل بقصف لميليشيا أسد قرب الباب بريف حلب.اغتيال قيادي في "الجيش الوطني" بجرابلس شرق حلب.الفصائل تحبط محاولة تسلل لميليشيا أسد غرب حماة.هجوم يطال رئيس فرع أمن لنظام أسد في القنيطرة.الدفاع التركية: تحييد عنصرين من قسد شمال حلب.الجزائر.. مصرع 7 أشخاص جراء سيول غرب البلاد.مقتل 3 صيادين قبالة شواطئ غزة بانفجار صاروخ.التحالف العربي يسقط 12 مسيرة أطلقتها ميليشيا الحوثي.الرقة 102 – حلب 95.8 – إدلب 94.6 – حمص 94.6 – حماة 94.6.القامشلي 99.6 - الحسكة 99.6 - تركيا / الريحانية - أنطاكيا 95.8.https://www.facebook.com/Orient.Tv.Net/.https://twitter.com/orientnews?lang=en