المصالحة الخليجية أولى الأحداث الكبرى في 2021 وصحف الخليج على قلب "مانشيت" واحد

المصالحة الخليجية أولى الأحداث الكبرى في 2021 وصحف الخليج على قلب "مانشيت" واحد
تاريخ النشر: 2021-01-05 06:48
تنطلق اليوم الثلاثاء القمة الخليجية الـ 41 في مدينة العلا شمال غرب السعودية، برئاسة الملك السعودي سلمان بن عبد العزيز، وسط تعزز الآمال بإنهاء الأزمة الخليجية بين الدول الثلاث (السعودية والبحرين والإمارات ) من جهة وبين قطر من جهة أخرى.

وبعد قرابة ثلاث سنوات من الأزمة الخليجية، شهدت الساعات الماضية تحركات إيجابية من قبل الأطراف لإنهائها بوساطة كويتية، عبر فتح الحدود البرية وتصريحات إيجابية من قبل الأطراف.

وأعلن وزير الخارجية الكويتي الشيخ أحمد الناصر، أمس الإثنين، بعد إجراء أمير الكويت نواف الأحمد اتصالات مع أمير قطر تميم بن حمد وولي العهد السعودي محمد بن سلمان، الاتفاق على فتح الأجواء والحدود البرية والبحرية بين السعودية وقطر.

وقال الناصر إنه "تم التأكيد خلال الاتصال على حرص الجميع على وحدة الصف ولم الشمل وجمع الكلمة من خلال توقيع بيان العلا الذي يعد بحول الله إيذانا باستهلال صفحة مشرقة في العلاقات الأخوية، خالية من أي عوارض تشوبها".

وعقب ذلك أكد ولي العهد السعودي محمد بن سلمان بأن "قمة مجلس التعاون لدول الخليج العربية ستكون قمة جامعة للكلمة موحدة للصف ومعززة لمسيرة الخير والازدهار، وستترجم من خلالها تطلعات خادم الحرمين الشريفين وإخوانه قادة دول المجلس في لم الشمل والتضامن في مواجهة التحديات التي تشهدها منطقتنا".

وقال وزير الدولة الإماراتي للشؤون الخارجية أنور قرقاش "نحن أمام قمة تاريخية بامتياز في العلا نعيد من خلالها اللحمة الخليجية، ونحرص عبرها أن يكون أمن واستقرار وازدهار دولنا وشعوبنا الأولوية الأولى، أمامنا المزيد من العمل ونحن في الاتجاه الصحيح".

في حين أعلن الديوان الأميري القطري أن الشيخ تميم بن حمد آل ثاني سيترأس وفد قطر للمشاركة في اجتماع القمة الخليجية.

أما الخارجية البحرينية فقد أكدت في بيان لها أن "مملكة البحرين تؤكد حرصها على مواصلة دعم مسيرة مجلس التعاون لدول الخليج العربية وتوطيد أصر التعاون تعزيزا لكل ما فيه الخير لمواطني دول المجلس".

وأعلنت البحرين أن ولي العهد رئيس مجلس الوزراء سلمان بن حمد آل خليفة، سينوب عن والده الملك حمد بن عيسى في حضور القمة، في حين أعلنت عمان أن نائب رئيس الوزراء لشؤون مجلس الوزراء، فهد بن محمود آل سعيد، سيحضر بدلاً عن السلطان هيثم بن طارق.

من جانبها أعلنت الإمارات أن نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي محمد بن راشد سيتوجه على رأس وفد إلى المملكة السعودية للمشاركة في القمة الخليجية.

"قمة العلا"
وسلطت الصحف الخليجية الصادرة صباح اليوم على القمة الخليجية، وتحت عنوان "قمة العلا" كتبت صحيفة "الاتحاد الإماراتية بأن القمة "تجسد عزمه وثباته على مواصلة دوره في الحفاظ على الاستقرار، وتعزيز الأمن في المنطقة، من خلال منظومة عمل جماعية موحدة تتوازى مع جهود المجتمع الدولي في مواجهة التحديات السياسية والاقتصادية والاجتماعية".

أما صحيفة "الإمارات اليوم" افتتحت عددها بشعار "مجلس التعاون الخليجي" تحت عنوان "قرقاش: تاريخية بامتياز نعيد من خلالها اللحمة الوطنية".

من جانبها افتتحت صحيفة الشرق الأوسط عددها الصادر اليوم بالحديث عن القمة الخليجية وعنونت "قمة العلا تلم الشمل الخليجي اليوم لمواجهة التحديات".

في حين نشرت جريدة الرياض السعودية صورة للملك السعودي سلمان بن عبد العزيز تحت مانشيت "المملكة تقود الخليج نحو العلا"، أما صحيفة عكاظ كتبت "التعاون على أرض التاريخ".

وركزت الصحف القطرية الصادرة اليوم على زيارة الأمير تميم بن حمد لحضور القمة الخليجية، وقال جريدة "الوطن" و"الشرق" و"الراية" إن "صاحب السمو يترأس وفد قطر في القمة الخليجية.

commentالتعليقات

إقرأ أيضاً

if($('.nav-wrapper').width()<900){ google_ad_client = "ca-pub-8530768961177157"; google_ad_slot = "8024336238"; google_ad_width = 300; google_ad_height = 250; } else { google_ad_client = "ca-pub-8530768961177157"; google_ad_slot = "1705860969"; google_ad_width = 728; google_ad_height = 90; }
غارات لطائرات الاحتلال الروسي على بلدة البارة جنوب إدلب وتلال الكبينة شمال اللاذقية.ميليشيا أسد تعرقل المفاوضات وتصر على الحل الأمني في درعا .اجتماع موسع للجان ووجهاء درعا بحضور الفيلق الخامس في بلدة طفس غرب المحافظة.مقتل مجموعة عناصر من ميليشيا أسد بينهم ضباط بكمين محكم شرق درعا في معارك صد العدوان.إدانة أممية ودولية للهجمة العسكرية على درعا البلد روسيا تعول على حل الوضع بشكل سلمي .قسد تستهدف سيارة للدفاع المدني أثناء توجههم لإجلاء مصابين بمحيط مدينة الباب .العثور على مقبرة جماعية جديدة لست جثث قرب معسكر الطلائع بمدينة الرقة .وزير الدفاع الإسرائيلي يؤكد استعداد بلاده لمواجهة إيران عسكريا . الرئيس الإيراني الجديد يطالب القوات الأجنبية بمغادرة سوريا على وجه السرعة .وفد من حماس برئاسة إسماعيل هنية يصل طهران للمشاركة بحفل تنصيب إبراهيم رئيسي.https://www.facebook.com/Orient.Tv.Net/.https://twitter.com/orientnews?lang=en