ألمانيا تشن تصريحات نارية على روسيا والصين في جلسة وداعها لمجلس الأمن.. ما علاقة سوريا؟

أرشيف- مجلس الأمن
تاريخ النشر: 2020-12-17 09:01
شنّ المندوب الألماني تصريحات نارية على روسيا والصين والمنظومة الدولية برمتها، متهما إياهم بخذلان الشعب السوري، كما حمّل روسيا مسؤولية موت السوريين ومعاناتهم بشكل مباشر.

وقال السفير الألماني كريستوف هوسغن، في الجلسة الوداعية لبلاده كعضو مؤقت في مجلس الأمن: إنّه "من السخرية للغاية أن نأسف لعدم تمكّن السلع الإنسانية من الوصول إلى سوريا، في حين أنّنا شهدنا في نفس هذا المكان في تموز/ يوليو الماضي، كيف منعت روسيا والصين المساعدات الإنسانية من الوصول إلى هذا البلد".

وتابع :"في نهاية العامين اللذين قضيناهما في مجلس الأمن، علينا أن نكون صادقين: هذا المجلس خذل الشعب السوري. روسيا لم تدعم الأسد فحسب، بل ساهمت بنفسها في معاناة الناس وموتهم".

وكان مجلس الأمن شهد حول سوريا، في وقت متأخر الأربعاء، (فجر الخميس بتوقيت سوريا)، عبر تقنية الفيديو بسبب تدابير مكافحة جائحة كورونا  (كوفيد-19).

وأضاف السفير الألماني "بدلاً من الشكوى في كلّ مرّة من العقوبات، يجب على روسيا والصين التراجع عن قرارهما والسماح بفتح مزيد من نقاط العبور حتى يتمكّن الناس بالفعل من الحصول على الأغذية والأدوية التي يحتاجون إليها".

وكانت موسكو وبكين استخدمتا في مطلع يوليو حقّ النقض (الفيتو) لمنع صدور مشروع قرار ألماني- بلجيكي يمدّد آليّة إيصال المساعدات عبر الحدود إلى سوريا لمدّة عام واحد عبر معبرين حدوديين مع تركيا لا يسيطر عليهما نظام الرئيس بشار الأسد.

كيف ردت الصين وروسيا؟
وفي ردهما على السفير الألماني اتهم ممثلا الصين وروسيا في مجلس الأمن كلاً من أمريكا والاتحاد الأوروبي بالتسبب بالأزمة الإنسانية في سوريا، لأنهما فرضا عقوبات اقتصادية على نظام أسد، على حد زعمهما.

وأضاف نائب السفير الروسي ديميتري بوليانسكي مخاطبا السفير الألماني "لقد جعلتَ من هذا اللقاء رائعة الوداع (...) لكنّنا بصراحة لن نشتاق إليك.

وبدوره رفض ممثل الصين ياو شاوجون فكرة انضمام ألمانيا كعضو دائم لمجلس الأمن، وقال "إذا كانت ألمانيا ترغب في الانضمام إلى مجلس الأمن، فالطريق أمامها سيكون صعبا. أداء ألمانيا في مجلس الأمن لم يكن على قدر توقعات العالم ولا توقّعات المجلس"، حسب تعبيره.

وتنتهي عضوية ألمانيا في مجلس الأمن الدولي في 31 من شهر كانون أول الجاري/ ديسمبر،  بعدما شغلت على مدى عامين مقعدا غير دائم في هذه الهيئة الأممية. 

وكانت هذه هي آخر جلسة مقرّرة لمجلس الأمن حول سوريا هذا العام، وبالتالي الأخيرة التي ستتمكن فيها ألمانيا من الإدلاء بدلوها بشأن هذا الملف.

وغالبا ما شهدت جلسات مجلس الأمن حول الملف السوري خلال هذين العامين مواجهات منتظمة بين برلين وموسكو.

ويتألّف مجلس الأمن من خمسة أعضاء دائمين يتمتّعون بحق النقض (روسيا والصين والولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا) وعشرة أعضاء غير دائمين يتم انتخابهم لمدة عامين.
commentالتعليقات

إقرأ أيضاً

if($('.nav-wrapper').width()<900){ google_ad_client = "ca-pub-8530768961177157"; google_ad_slot = "8024336238"; google_ad_width = 300; google_ad_height = 250; } else { google_ad_client = "ca-pub-8530768961177157"; google_ad_slot = "1705860969"; google_ad_width = 728; google_ad_height = 90; }
قتيلان بقصف لميليشيات أسد على ريف إدلب.اغتيال لاجئة عراقية في مخيم الهول بظروف غامضة.الصليب الأحمر: 75 بالمئة من سكان سوريا يحتاجون للمساعدة.الدفاع التركية: تحييد 5 عناصر لقسد شمال حلب.العراق.. 138 قتيلا و720 مصابا في احتجاجات ذي قار.التحالف العربي يدمر 6 مسيرات حوثية استهدفت السعودية.السودان.. مصرع 6 أشخاص بانهيار مناجم ذهب مهجورة.مصابون جراء حادث أمني "خطير" في ويلز البريطانية.إيران تعلن إحباط "محاولة اختطاف" طائرة ركاب.الرقة 102 – حلب 95.8 – إدلب 94.6 – حمص 94.6 – حماة 94.6.القامشلي 99.6 - الحسكة 99.6 - تركيا / الريحانية - أنطاكيا 95.8.https://www.facebook.com/Orient.Tv.Net/.https://twitter.com/orientnews?lang=en