قدري جميل يدعو لتعميم نموذج ميليشيا قسد في سوريا

أخبار سوريا || متابعات 2020-11-25 14:46:00

قدري جميل رئيس حزب الإرادة الشعبية
قدري جميل رئيس حزب الإرادة الشعبية

دعا قدري جميل رئيس منصة موسكو في "هيئة التفاوض السورية العليا"، إلى تطبيق نموذج ما يعرف بـ "الإدارة الذاتية" الممثل الإداري لميليشيا "قسد"، على كامل مناطق سوريا، معتبرا ذلك النموذج الضمانة الوحيدة للقضاء على الفساد في سوريا.

وقال جميل خلال مشاركته عبر تطبيق الفيديو في مؤتمر أقيم في الحسكة اليوم الأربعاء، إن "تجربة الإدارة الذاتية نموذج حي يجب تعميمه لتعزيز سلطة الشعب، وهو الضمانة الوحيدة لاجتثاث الفساد في سوريا، وإن جميع المناطق السورية بحاجة إلى هذه التجربة، للتخلي عن قرار السلطة في دمشق".

وأضاف جميل وهو رئيس "حزب الإرادة الشعبية"، أن “سلطة الشعب يجب أن تكون فوق سلطة أجهزة الدولة، وهو ما يجب أن يكون في الدستور القادم لسوريا"، وفق تعبيره.

التصريحات جاءت خلال مؤتمر "أبناء الجزيرة والفرات" في مدينة الحسكة، برعاية ما يعرف بـ "مسد" وهو الجناح السياسي لميليشيا "قسد"، وبحضور شخصيات محسوبة على منصتي القاهرة وموسكو التابعتين لـ "هيئة التفاوض السورية العليا"، أبرزهم قدري جميل وجمال سليمان، إضافة لشخصيات عشائرية من المنطقة.

وتعد تلك رسالة موجهة لحكومة أسد بالدرجة الأولى، وللمعارضة بالدرجة الثانية، في مسعى لفرض تجربة "الإدارة الذاتية" الكيان الإداري لميليشيا "قسد" التي تحكم ذاتيا مناطق شمال شرق سوريا (شرق الفرات) بدعم أمريكي وأوروبي.

وتعتبر حكومة أسد "الإدارة الذاتية" مشروعا انفصاليا يطالب بالحكم الذاتي في أجزاء من سوريا بدعم أمريكي، كما رفضت مرارا الحوار معها من أجل تشاركية الحكم، في حين يرفض أسد وحلفاؤه إنهاء الحرب في البلاد والتوجه إلى الحل السياسي بموجب قرار مجلس الأمن الدولي 2254.

ويترأس قدري جميل المقرب من روسيا، "حزب الإرادة الشعبية" ومنصة موسكو في "هيئة التفاوض السورية العليا"، وتقرب في الآونة الأخيرة من "مسد" عبر توقيع مذكرة تفاهم مشتركة في العاصمة الروسية، والتي وصفها بأنها "نقطة انعطاف هامة". 

كما أن ميليشيا "قسد" ممثلة بأذرعها السياسية تعتبر تجربتها منفصلة عن المعارضة السورية والتي هاجمتها على مدار الأعوام الماضية، بينما تصنف الميليشيا كمنظمة إرهابية باعتبارها امتدادا لتجربة حزب "العمال الكردستاني".

google news icon تابعوا آخر أخبار اورينت عبر Google News

التعليقات

كلمات مفتاحية


مقالات ذات صلة