بينهم "المعارضة السورية".. أردوغان يشكر المتضامنين مع ضحايا زلزال إزمير

الرئيس التركي رجب طيب أردوغان
تاريخ النشر: 2020-10-31 15:33
أعرب الرئيس التركي رجب طيب أردوغان عن شكره لكافة الدول العربية والأجنبية التي تضامنت مع ضحايا الزلزال الذي ضرب ولاية إزمير أمس الجمعة، واقترحت تقديم المساعدة لتركيا.

وقال أردوغان عبر حسابه في "تويتر" "أود أن أشكر جميع الدول الصديقة، التي أعربت عن استعدادها للمساعدة، وأرسلت رسائل التعزية وتمنت الشفاء للمصابين".

وأضاف الرئيس التركي "نحن نعمل بكل طاقاتنا وإمكانياتنا وبكافة مؤسساتنا لنقف إلى جانب شعبنا، ونحن نمسك بزمام الأمور بالكامل". 

وأرفق الرئيس التركي صوراً لأعلام الدول التي تضامنت مع ضحايا الزلزال، ومن بينها كان علم "الثورة السورية" ذو النجمات الحمراء الثلاث، والذي يمثل هيئات المعارضة العسكرية والسياسية.

وضرب زلزال بقوة 6.6 درجات ولاية إزمير التركية، مركزه بحر إيجة على بعد 17 كيلومترا من سواحل سفري حصار وعلى عمق 16.54 كيلومترا، ما أدى إلى مقتل 35 شخصاً وإصابة المئات.

وأعربت العديد من الدول العربية والأجنبية عن تضامنها، ومنها بعض الدول التي تشهد خلافات سياسية مع تركيا وخاصة فرنسا واليونان والسعودية ومصر.

وكانت هيئات المعارضة السورية، السياسية والعسكرية، أصدرت بيانات تضامن مع ضحايا الزلزال.

وأصدرت الجبهة الوطنية للتحرير المنضوية ضمن الجيش الوطني بياناً اليوم قالت فيه "نعلن وقوفنا إلى جانب إخواننا الأتراك في محنتهم هذه، ومتمنين الشفاء للجرحى والرحمة للموتى".



commentالتعليقات

إقرأ أيضاً

if($('.nav-wrapper').width()<900){ google_ad_client = "ca-pub-8530768961177157"; google_ad_slot = "8024336238"; google_ad_width = 300; google_ad_height = 250; } else { google_ad_client = "ca-pub-8530768961177157"; google_ad_slot = "1705860969"; google_ad_width = 728; google_ad_height = 90; }
هدوء حذر في درعا بعد اشتباكات بين ميليشيات أسد والثوار.قتيل وإصابات بتفجير صهريج نفط لميليشيا القاطرجي على طريق حمص طرطوس.ميليشيات أسد تقصف بالمدفعية الثقيلة قرى وبلدات بريف إدلب وحلب.السعودية تحذر من رفض الصادرات الزراعية القادمة من سوريا.إيران تُهاجم ناقلة نفط إسرائيلية في خليج عُمان.أمريكا تتهم إيران بتهديد الملاحة البحرية وتتوعد برد جماعي .رومانيا تهدد إيران بـ"الرد المناسب" وتستدعي سفير طهران .أمريكا تطلب من 24 دبلوماسياً روسياً المغادرة مع مطلع أيلول .تُركيا تقترب من السيطرة على الحرائق.هجوم جديد يستهدف ناقلة نفط قبالة إمارة الفجيرة في خليج عُمان.https://www.facebook.com/Orient.Tv.Net/.https://twitter.com/orientnews?lang=en