إحراق صورة أسد خلال هجوم على حاجز الجوية بريف درعا (فيديو)

شبان غاضبون يهاجمون حاجز المخابرات بمدينة الحراك بريف درعا
تاريخ النشر: 2020-10-26 13:32
هاجم شبان غاضبون في مدينة الحراك شرق درعا، حاجزا للمخابرات التابعة لميليشيا أسد، وأحرقوا محتويات الحاجز  بما فيها صورة بشار أسد، وذلك احتجاجا على اعتقال الميليشيا لأحد أبناء المدينة.

وذكرت صفحات محلية في درعا اليوم الاثنين، أن المهاجمين اقتحموا حاجز المخابرات الجوية في الحراك، وأحرقوا محتوياته بعد طرد العناصر، وإحراق صورة بشار أسد تعبيرا عن الغضب.

ونشرت الصفحات صورا تظهر هجوم الشبان وإحراقهم للحاجز وإشعال إطارات سيارات في المكان، وسط أنباء عن اعتقال المهاجمين لعناصر الحاجز التابع للمخابرات.


وتأتي الحادثة ردا على اعتقال ميليشيا أسد لأحد أبناء الحراك من عائلة "الكسابرة" أثناء ذهابه إلى العاصمة دمشق، في إطار الخروقات المتواصلة باعتقال أهالي درعا من قبل نظام أسد.

وشهدت الحراك عقب ذلك توترا أمنيا تمثل باستنفار واسع لميليشيا أسد وسط مخاوف لدى السكان، لكن الميليشيا لا تعلق نادرا على الأحداث الأمنية في المنطقة الجنوبية لسوريا وخاصة درعا.

وشهدت مناطق عديدة في محافظة درعا ومنها الحراك مظاهرات شعبية مناهضة لنظام أسد في الأسابيع الماضية وآخرها الجمعة، حيث ندد المتظاهرون بسياسة الاغتيالات والاعتقالات التي تمارسها ميليشيا أسد ضد السكان وطالبوا بإخراج المعتقلين.





وخضعت محافظة درعا لاتفاق تسوية برعاية الاحتلال الروسي عام 2018 والتي أدت لخروج فصائل المعارضة إلى الشمال السوري مقابل بنود عديدة أبرزها، إخراج المعتقلين من سجون أسد، وعدم ملاحقة المطلوبين بعد تسوية أوضاعهم.

لكن الاتفاق شهد خروقات واسعة من أسد وحليفه الروسي عبر ملاحقات واعتقالات متزايدة ضد أهالي درعا، وخاصة المنضمين للتسوية إلى جانب زيادة الفوضى الأمنية والاغتيالات التي تطال عسكريين ومدنيين.

وسجلت المنطقة هجمات واسعة تجاه نقاط ومراكز الأمن التابعة لأسد خلال الأشهر الماضية، على خلفية الانتهاكات المستمرة تجاه الأهالي، وخاصة الاعتقالات التي تطال النساء والأطفال ولا تقتصر على أصحاب التسويات.


commentالتعليقات

إقرأ أيضاً

if($('.nav-wrapper').width()<900){ google_ad_client = "ca-pub-8530768961177157"; google_ad_slot = "8024336238"; google_ad_width = 300; google_ad_height = 250; } else { google_ad_client = "ca-pub-8530768961177157"; google_ad_slot = "1705860969"; google_ad_width = 728; google_ad_height = 90; }
مقتل امرأة وإصابة زوجها بصاروخ موجه أطلقته ميليشيا أسد شمال شرق إدلب.حريق ضخم داخل مخيم للاجئين السوريين قرب مدينة صيدا جنوب لبنان.الداخلية التركية تقرر إعادة فتح البازارات الشعبية وفق شروط وضوابط .منظمة العفو تدعو للضغط على الدنمارك لمنع ترحيل لاجئين سوريين إلى رواندا.عراقيون ينتفضون ضد صور خامنئي وسليماني في حي الأعظمية ببغداد.لبنان يحتجز بواخر تركية ويطلب 25 مليون دولار للإفراج عنها.تويتر يطرح حزمة إجراءات لمنع المستخدمين من نشر محتويات ضارة ومسيئ.القامشلي 99.6 - الحسكة 99.6 - تركيا / الريحانية - أنطاكيا 95.8.https://www.facebook.com/Orient.Tv.Net/.https://twitter.com/orientnews?lang=en