"روحاني" يكشف حجم خسائر اقتصاد إيران بسبب العقوبات الأمريكية

الرئيس الإيراني حسن روحاني
تاريخ النشر: 2020-09-26 18:20
كشف الرئيس الإيراني حسن روحاني حجم الخسائر التي منيت بها إيران بسبب العقوبات الأمريكية المفروضة على البلاد منذ عام 2018.

وقال روحاني، اليوم السبت بحسب وكالة "فارس" الإيرانية، إن العقوبات الأحادية المفروضة من الولايات المتحدة الأمريكية، على بلاده كلفتها خسائر لا تقل عن 150 مليار دولار منذ 2018.

وأضاف روحاني أن "الشخص الذي يتولى وزارة الخارجية الأميركية وهو في الواقع وزير الجريمة يقول بفخر بأنهم حالوا دون حصول إيران على موارد لها قدرها 70 مليار دولار ومنعوا من أن تصبح تحت تصرفها".

كما منعوا إيران أيضاً من الحصول على قرض بقيمة 5 مليارات دولار من صندوق النقد الدولي، بحسب روحاني الذي اعتبر "كنا نعتزم إنفاقها في مجال الأدوية والعلاج".

وجاء ذلك خلال كلمة لروحاني في اجتماع المركز الوطني الإيراني لمكافحة فيروس كورونا في العاصمة طهران، رد فيها على اتهامات برلمانية لحكومته بشأن المشاكل الاقتصادية وتردي مستوى المعيشة في البلاد.

وزعم روحاني أن منطلق كل الجرائم والضغوط على الشعب الإيراني هو واشنطن والبيت الأبيض، و"لا ينبغي  لأحد أن يضلل المواطنين ويعطيهم معلومات خاطئة من أجل مصالح حزبية"، في إشارة إلى العضو في البرلمان الإيراني محمد بكير قليباف، الذي وجه اتهامات لحكومة روحاني بشأن المشاكل الاقتصادية في البلاد أمس.

وليست المرة الأولى التي يعلن فيها روحاني خسائر الاقتصاد جراء العقوبات الاقتصادية الأمريكية، إذ قال الشهر الماضي إن "العقوبات الأميركية خفضت إيرادات البلاد بمقدار 900 تريليون ريال إيراني، أي ما يعادل 214 مليار دولار، منذ مايو 2018"، بحسب "راديو فردا".

ويتزامن ذلك مع انهيار جديد للتومان الإيراني أمام الدولار، إذ تجاوز  سعر الدولار الواحد 29 ألف تومان.

ومنذ مطلع الشهر الحالي فرضت وزارة الخزانة الأمريكية عقوبات مختلفة ضد شركات وشخصيات إيرانية، زادت وتيرتها بعد إعادة العقوبات الأممية على إيران، الأحد الماضي.

وآخر العقوبات كانت، الخميس الماضي، وشملت عدة مسؤولين وكيانات إيرانية بسبب انتهاكات جسيمة لحقوق الإنسان، منهم القاضي سيد محمود سادتي، والقاضي محمد سلطاني والفرع الأول من "محكمة شيراز الثورية"، وسجون عادل آباد وأرومية ووكيل آباد، بحسب وكالة "رويترز.

وعادت أمريكا إلى نظام فرض العقوبات الاقتصادية على إيران، بعدما انسحبت واشنطن من الاتفاق النووي الإيراني في أيار 2018، الذي وقع في 2015، بين إيران ومجموعة (5+1)، وهي روسيا وبريطانيا والصين والولايات المتحدة وفرنسا وألمانيا.

وعلى مدارس السنتين الماضيتين، طالت العقوبات التي تهدف للحد من التدخلات الإيرانية المزعزعة لاستقرار دول الخليج والمنطقة قطاعات حيوية وشخصيات بارزة في إيران، مثل قطاع النفط، والمرشد علي خامنئي، والحرس الثوري وغيرهم.
commentالتعليقات

إقرأ أيضاً

if($('.nav-wrapper').width()<900){ google_ad_client = "ca-pub-8530768961177157"; google_ad_slot = "8024336238"; google_ad_width = 300; google_ad_height = 250; } else { google_ad_client = "ca-pub-8530768961177157"; google_ad_slot = "1705860969"; google_ad_width = 728; google_ad_height = 90; }
حالة وفاة و136 إصابة جديدة بكورونا في مناطق قسد.ميليشيا أسد تقصف بلدة الزيارة بريف حماة.الجيش التركي يقصف مواقع لميليشيا قسد شمال الرقة.بومبيو: واشنطن لن تغير سياستها تجاه نظام أسد لتأمين الإفراج عن الرهائن الأمريكيين.الأردن يسجل أكبر عدد يومي لإصابات كورونا منذ بدء الجائحة.ليبيا وتونس تتفقان على آلية لعودة الطيران وفتح المعابر.بايدن: مزاعم الفساد محاولة أخيرة لتشويه سمعة عائلتي.المخابرات الأميركية: روسيا وإيران تحاولان للتدخل في الانتخابات الرئاسية.الدفاع الأذربيجانية تتهم أرمينيا بإطلاق صواريخ باليستية.https://www.facebook.com/Orient.Tv.Net/.https://twitter.com/orientnews?lang=en.الرقة 102 – حلب 95.8 – إدلب 94.6 – حمص 94.6 – حماة 94.6.القامشلي 99.6 - الحسكة 99.6 - تركيا / الريحانية - أنطاكيا 95.8