بومبيو يصعد ضد إيران ويحدد موعد تجديد العقوبات عليها

وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو - AFP
تاريخ النشر: 2020-09-17 07:21
صعّد وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو ضد إيران عبر حديثه عن إعادة العقوبات الاقتصادية عليها بدءاً من الأسبوع المقبل.


وقال بومبيو خلال مؤتمر صحفي مشترك في واشنطن مع نظيره البريطاني دومينيك راب أمس الأربعاء إن العقوبات ضد إيران سيعاد فرضها بصورة تلقائية بدءاً من الأحد المقبل.


وأضاف الوزير أن الولايات المتحدة الأمريكية ستفعل كل ما يلزم للتأكد من تطبيق العقوبات، وستحرص على تطبيقها من دول العالم  واحترامها.


وكانت واشنطن تقدمت بمشروع قرار إلى مجلس الأمن في 14 من الشهر الماضي لتمديد اتفاقية حظر الأسلحة على إيران، إلا أن روسيا والصين اعترضتا على الخطوة عبر استخدام "الفيتو"، في حين امتنعت بريطانيا وفرنسا وألمانيا عن التصويت.


وعقب ذلك أعلنت واشنطن اللجوء إلى ما يسمى آلية “سناب باك” للاتفاقية النووية لعام 2015، التي تخولها بفرض عقوبات على إيران رغم اعتراض مجلس الأمن على ذلك.


وفي 20 من آب الماضي أخطر بومبيو مجلس الأمن رسمياً بأن واشنطن فعّلت بند العودة إلى "سناب باك"، أي عودة العقوبات ضد إيران بعد مرور ثلاثين يوماً.


وكان مجلس الأمن عارض أواخر الشهر الماضي القرار الأمريكي بفرض عقوبات على طهران، بحسب وكالة “رويترز“.


واعتبر أعضاء المجلس  أن واشنطن ليست لها صفة قانونية لتطبيق آلية “سناب باك”، لأنها لم تعد طرفا في الاتفاق النووي مع إيران بعد خروجها في 2018


وتنص الآلية على إمكانية أي طرف في الاتفاق مع إيران على فرض عقوبات اقتصادية من دون موافقة مجلس الأمن.


وأعقب تصريح بومبيو إنذار مماثل من المبعوث الأمريكي الخاص بملف إيران، إليوت أبرامز، الذي قال إن بلاده على استعداد لفرض عقوبات كاملة على أي شركة سلاح دولية تبرم صفقات مع إيران، بعد تمديد حظر السلاح الذي تفرضه الأمم المتحدة على طهران.


وتأتي العقوبات في ظل إعلان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب عن رغبته في عقد اتفاق مع طهران في حال فوزه بالانتخابات الرئاسية.


وقال ترامب خلال لقائه رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو الثلاثاء الماضي: إن "إيران ترغب بعقد اتفاق معنا، لكنني قلت لهم أن يتريثوا إلى ما بعد الانتخابات الرئاسية".
commentالتعليقات

إقرأ أيضاً

if($('.nav-wrapper').width()<900){ google_ad_client = "ca-pub-8530768961177157"; google_ad_slot = "8024336238"; google_ad_width = 300; google_ad_height = 250; } else { google_ad_client = "ca-pub-8530768961177157"; google_ad_slot = "1705860969"; google_ad_width = 728; google_ad_height = 90; }
تجدد القصف المدفعي من قبل ميليشيا أسد على بلدة البارة جنوب إدلب .مصرع رئيس مخفر لدى ميليشيا أسد وابنه غرقا في سد المزينة بريف حمص .مقتل عنصرين للجيش الوطني وإصابة ثلاثة آخرين بتفجير دراجة نارية برأس العين شمال الحسكة.مقتل 4 عناصر لميليشيا فاطميون التابعة للحرس الثوري الإيراني بريف دير الزور. مجلس اللاجئين النرويجي يحذر من نزوح 6 ملايين سوري آخرين إذا استمر تدهور الاقتصاد وانعدام الأمن في مناطق سيطرة أسد.نظام أسد يواصل اعتقال 11923 امرأة في يوم المرأة العالمي.السفارة الأمريكية تدين هجمات ميليشيا الحوثيين وتؤكد التزام واشنطن بالدفاع عن السعودية.وزير العمل الأردني معن القطامين يستقيل من منصبه بعد يوم واحد على أداء القسم .استمرار المظاهرات في لبنان على وقع الانهيار الاقتصادي وتردي الأوضاع المعاشية.الرقة 102 – حلب 95.8 – إدلب 94.6 – حمص 94.6 – حماة 94.6.القامشلي 99.6 - الحسكة 99.6 - تركيا / الريحانية - أنطاكيا 95.8.https://www.facebook.com/Orient.Tv.Net/.https://twitter.com/orientnews?lang=en