مجهولون يأسرون عنصراً من أمن أسد بهجوم على مفرزة في القنيطرة

صورة تعبيرية
تاريخ النشر: 2020-08-21 04:20
أسر مجهولون عنصراً من ميليشيات أسد، الخميس، إثر هجوم شنوه على إحدى مفارز الأمن التابعة للميليشيات الطائفية في بلدة جبا بريف محافظة القنيطرة الأوسط.

وبحسب وكالة "نبأ" المحلية، فإن مجهولين هاجموا مفرزة أمن الدولة في بلدة جبا، واشتبكوا مع عناصر المفرزة لنحو ساعتين، تمكن على إثرها المهاجمون من السيطرة على بناء المفرزة والاستيلاء على أسلحة وذخائر كانت بحوزة عناصر ميليشيا أسد.

ونقلت الوكالة عمن أسمتها "مصادر محلية"، أن المهاجمين أسروا أحد عناصر المفرزة، بينما لاذ الآخرون بالفرار باتجاه منازل المدنيين القريبة، في حين انسحب المهاجمون بصحبة العنصر الذي أسروه، قبل وصول تعزيزات من القطع العسكرية التابعة لميليشيات أسد المحيطة بالبلدة.

ويأتي الهجوم الجديد بعد 3 أيام من تفجير عبوة ناسفة في بلدة زبيدة القريبة من جبا، أودت بحياة أحد أبرز وجهاء محافظة القنيطرة المدعو "عيسى الجناطي" دون معرفة الفاعلين.

يذكر أن بلدة جبا تعتبر معقلاً رئيسياً لميليشيا "لواء صقور القنيطرة" المدعوم من ميليشيا "حزب الله" اللبناني وإيران، وهي المرة الأولى التي تحصل اشتباكات داخل البلدة، منذ سيطرة ميليشيات أسد وحلفائها على جنوب سوريا منتصف عام 2018.
commentالتعليقات

إقرأ أيضاً

if($('.nav-wrapper').width()<900){ google_ad_client = "ca-pub-8530768961177157"; google_ad_slot = "8024336238"; google_ad_width = 300; google_ad_height = 250; } else { google_ad_client = "ca-pub-8530768961177157"; google_ad_slot = "1705860969"; google_ad_width = 728; google_ad_height = 90; }
مقتل 7 مدنيين وإصابة 12 آخرين بقصف لميليشيا أسد جنوب ادلب.الجيش التركي يستهدف بالمدفعية تجمعات لميليشيا أسد في مدينة كفرنبل جنوب ادلب.مقتل عنصرين من ميليشيا القاطرجي بانفجار عبوة ناسفة جنوب غرب الرقة.عشرات المستوطنين الاسرائيليين يقتحمون المسجد الأقصى.مقتل 3 مدنيين وإصابة 4 من قوات الحشد العشائري بهجوم استهدف حاجزاً أمنياً شرق العراق.الاتحاد الأوروبي يمدد عقوباته الاقتصادية ضد روسيا.مقتل 4 أشخاص جراء انفجار عبوة ناسفة في ولاية "بكيتا" شرق أفغانستان.نزوح نحو 10 آلاف ميانماري إلى مناطق حدودية جراء اشتباكات بين الجيش ومناهضي الانقلاب.https://www.facebook.com/Orient.Tv.Net/.https://twitter.com/orientnews?lang=en