تركيا.. تطورات جديدة بقضية مقتل حمزة عجان وشاهد عيان يُغيّر إفادته 3 مرّات

بالفتى السوري "حمزة عجان" والذي قُتل قبل أسابيع في "بازار" لبيع الخضراوات بولاية بورصة
أورينت نت - أسامة أسكه دلي
تاريخ النشر: 2020-08-05 14:08
قالت صحيفة ملييت التركية، إنّ مكتب مدّعي العام ببورصة، انتهى من إعداد لائحة الاتهام الخاصة بالفتى السوري "حمزة عجان"، والذي قُتل قبل أسابيع في "بازار" لبيع الخضراوات بولاية بورصة، حيث وبحسب المعلومات التي أوردتها اللائحة، فإنّ الشجار نشب كردّ فعل حيال سلوك تمّ انتهاجه مع سيدة، فيما كان اللافت للانتباه هو تغيير أحد شهود العيان إفادته لـ 3 مرّات.

ووفقا لما جاء في لائحة الاتهام، فإنّ الحادثة تطورّت على النحو الآتي: "سيّدة سورية -لم يتم التمكّن من تحديد هويتها- جاءت إلى بسطة (مراد س)، حيث ساومته على شراء كمية من الطماطم، لتغادر المكان مخبرة إياه بأنّها ستعود مجددا في تمام الساعة الـ 20.00 مساء، السيدة التي حضرت إلى البازار في ساعات المساء، رفضت شراء الطماطم التي تم تجهيزها من قبل الباعة بحجّة أن الطماطم لم تعجبها، وبناء عليه قال (مراد س) لها: انصرفي إن لم تكن لديك رغبة بالشراء، بعد مغادرة السيدة المكان، بادر حمزة عجان من البسطة المقابلة -معربا عن امتعاضه- بالقول: لماذا تتصرف بهذا الشكل؟ ليردّ مراد س على حمزة عجان بالقول: ما شأنك أنت؟ انصرف إلى عملك، وعقب الشجار الذي نشب بين الطرفين، قام مراد س بـ لكم حمزة، ليقوم الأخير بتوجيه وعاء بلاستيكي فارغ نحو مراد س، ليهجم مراد س إثر ذلك على حمزة بواسطة حجرة التقطها من الأرض، وفي تلك الأثناء، انخرط أخوة مراد س كلّ من (رمضان س) و(مصطفى س) و (ي س) في الشجار، ليقوم الأخير بضرب حمزة لـ مرتين أو ثلاثة بواسطة حجرة التقطها من الأرض، وفي اللحظة نفسها، انهال رمضان س ومصطفى س بالضرب أيضا على حمزة، ليُغمى على الأخير نتيجة اللكمات والضربات التي تلقاها، ساقطا في حضن شاهدة عيان تُدعى (مشرّف س)، حيث فقد حمزة عجان حياته في المستشفى الذي نُقل إليه".

وذكرت لائحة الاتهام، بأنّ الأخوة الأربعة رفضوا الاتهامات الموجّهة إليهم، حيث أفردت اللائحة مساحة للإفادة التي أدلى بها مراد س والتي جاء فيها: "عندما قلت له: ما شأنك أنت؟ سار نحوي موجّها لكمة، وأنا بدوري قمت بلكمه، ليقوم هو بتوجيه وعاء بلاستيكي فارغ نحوي، حيث أصاب القسم الأيسر من معدتي، بعد ذلك تدخل البعض للتفريق بيننا، حيث سقط حمزة أرضا، ظننت أنّه أصيب بنوبة عصبية، وجهت إليه لكمة خفيفة، لم يصطدم بأي مكان، فقط سقط أرضا، لا أدي إن كان قد طرق رأسه لحظة سقوطه بمكان ما.

شاهد العيان غيّر إفادته 3 مرّات
ووفقا لـ ملييت فإنّ عمر ش أحد شهود العيان، أدلى بـ 3 إفادات مختلفة، حيث أكّد في إفادته التي أدلى بها قبل تأكيد خبر وفاة حمزة بأنّه رأى (مراد س) وهو يتشاجر مع حمزة، وأنّه تدخل للتفريق بينهما، موضحا بأنّه وفي أثناء تفريقه بينهما، عمل مراد س على توجيه لكمة لـ حمزة عجان، إلا أنّه لم يرَ مكان إصابة اللكمة، لافتا إلى أنّ حمزة رمضان تم الإمساك به لحظة سقوطه على الأرض".

وذكرت الصحيفة، بأنّ عمر ش غير إفادته عقب تأكيد خبر وفاة حمزة، مدّعيا بأنّه لم يتمكن من شرح ما حصل في إفادته الأولى، بالشكل الكافي لعدم وقوع الوفاة بعد، مؤكدا على أنّه على قرابة بعيدة من الأخوة المتورطين في مقتل حمزة عجان، وأنّه يعمل في بيع الخضروات بالسوق نفسها، مدليا بإفادة جديدة جاء فيها: "نشبت مشادة كلامية بين مراد س وحمزة، حاولت التفريق بينهما، فرقت بينهما وأنا أحاول إبعادهما عن بعضهما البعض، في هذه الأثناء رمى حمزة وعاء بلاستيكيا فارغا نحو مراد س، إلا أنّ الوعاء لم يصب جسم مراد، عندما رأيت مراد س يتوجه نحو حمزة حاملا بيده حجرة، حاولت منعه من ذلك، مراد س وجهة لكمة قوية أصابت عنق حمزة، اختل توازن حمزة على إثرها، إلا أنّه لم يسقط أرضا، في هذه الأثناء تناول (ي س) حجرة من الأرض وضرب رأس حمزة مرتين أو 3، حاولت مجددا التدخل لمنع ي س من ضرب حمزة، هنا بدأ رمضان س بضرب حمزة من خلال لكمه وركله، ليتدخل في هذه الأثناء مصطفى س أيضا موجها ضربات إلى حمزة، حيث التقطت سيّدة تُدعى مشرّف س بـ حمزة لحظة سقوطه على الأرض، فيما بعد أجرت ممرضة ادّعت أنها ممرضة الإسعافات الأولية لـ حمزة، ليُنقل بعدها إلى المستشفى".

وعقب الإفادة الثانية، عاد عمر ش ليغيّر إفادته، موضحا بأنّ إفادته الأولى هي الصحيحة.

وستبدأ المحاكمة بحق المشتبه بهم خلال الأيام القادمة، حيث ما زالت النيابة العامة بانتظار التقرير الطبي الذي سيقدمه مركز الطب العدلي.

ورُفعت في المحكمة دعوى قضائية ضد كلّ من الأحداث "مراد س" 15 عاما، و"ي س" 13 عاما، و"رمضان س" 17 عاما، تطالب بسجنهم بالمؤبد مع الأعمال الشاقة، فيما سيبحث القضاء في قضية مصطفى س 22 عاما، بمفرده.

وتجدر الإشارة غلى أنّه تم توجيه نداء عبر وسائل التواصل الاجتماعي، وكذلك وسائل الإعلام التركية للسيدة السورية، من أجل الإدلاء بإفادتها، إلا أنّ السيدة حتى اللحظة لم تظهر.

وفي منتصف الشهر المنصرم ألقت السلطات التركية القبض على 4 أشخاص بتهمة تورطهم في مقتل الفتى "حمزة عجان" 17 عاما، وذلك في أثناء ترجمته لسيدة سورية بسوق البازار بإحدى أسواق بورصة.

وبحسب ما أوردته صحيفة تقويم التركية، فإنّ حمزة عجان تعرّض للضرب من قبل 4 عاملين (أخوة) في البازار -سوق لبيع الخضار- وذلك لكونه طالبهم بعدم شتم السيدة والسوريين، حيث انهالوا عليه بالضرب، إلى أن أغمي عليه، ليبتعدوا على الفور من مكان الحادثة.

ولفتت الصحيفة إلى أنّ مديرية أمن الولاية بدأت على الفور بالتحقيقات اللازمة بحق المشتبه بهم، حيث تمكنت من تحديد هويتهم وإلقاء القبض عليهم، حيث مازالت التحقيقات والإجراءات العدلية مستمرة.

commentالتعليقات

إقرأ أيضاً

if($('.nav-wrapper').width()<900){ google_ad_client = "ca-pub-8530768961177157"; google_ad_slot = "8024336238"; google_ad_width = 300; google_ad_height = 250; } else { google_ad_client = "ca-pub-8530768961177157"; google_ad_slot = "1705860969"; google_ad_width = 728; google_ad_height = 90; }
روسيا تجند دفعة جديدة من أبناء دير الزور للقتال في ليبيا.مصادر لأورينت: ميليشيا أسد تهدد باقتحام بلدة كناكر بريف دمشق.نائب وزير التنمية الروسي يعلن استعداد عشرات الشركات الاقتصادية الروسية للعمل بمناطق سيطرة أسد.إحياء الذكرى الثامنة لمذبحة ميليشيا أسد ضد مئات المدنيين في حيي "الجورة والقصور" بدير الزور.صحة أسد: ارتفاع عدد إصابات كورونا إلى 4001.رئيس الوزراء المكلف مصطفى أديب يعتذر عن تشكيل الحكومة اللبنانية .وكالات : الرئيس الفرنسي يصف الأحزاب السياسية بارتكاب خيانات جماعية بعد اعتذار أديب .الرئيس الإيراني حسن روحاني: خسرنا 150 مليار دولار في سنتين جراء العقوبات الأمريكية.دائرة الهجرة التركية: تخصيص نظام حجز مواعيد للتقديم على "الجنسية الاستثنائية" غير صحيح.بلدية إسطنبول ترفع إجرة أجرة الحافلات الطلابية في إسطنبول بنسبة 11.50%.أ.ف.ب: ترامب يعتزم تعيين القاضية "إيمي كوني باريت" في عضوية المحكمة العليا.وكالات: زلزال بقوة 5.2 درجة يضرب شمال إيران.دمشق 96.5 - ريف دمشق 96.7 - درعا 99.2 - اللاذقية 94.2.الرقة 102 – حلب 95.8 – إدلب 94.6 – حمص 94.6 – حماة 94.6.القامشلي 99.6 - الحسكة 99.6 - تركيا / الريحانية - أنطاكيا 95.8