"بالنِّسب".. إعلامي موالٍ يفضح دور "البعثيين" في تزوير انتخابات برلمان أسد بحماة

أخبار سوريا || متابعات 2020-07-21 11:22:00

تزوير في انتخابات برلمان أسد
تزوير في انتخابات برلمان أسد

فضح إعلامي موالٍ لنظام الأسد يدعى عمر دير ماما عمليات التزوير التي شهدتها انتخابات برلمان أسد في محافظة حماة، يوم الأحد الفائت.

وقال دير ماما في منشور على صفحته في موقع "فيسبوك"، "قمت بزيارة أغلب المراكز الانتخابية في حماة، ولاحظت بأن نسبة المُشاركة كانت أقل من ١٠ بالمئة،؜ ولكن مساءً أوعِز للرِفاق (حزب البعث) بزيادة النسبة بشكل وهمي، ليبدأ التزوير.

وأضاف "تم التصويت غيابياً عن الناس لوجود أرقام وطنيّة داخل الوحدات الإدارية، كما تم استجرار هويّات بعضها تم القبض (الأموال) عنها، وتكرار الانتخاب بها عدة مرات في عدة مراكز.. نتحداهم بمطابقة الأسماء المُكررة فيها ومعنا الإثبات والشهود".

وتابع: "بدأ وعلناً أمام الجهات الرسميّة دسُّ أسماء المُرشحين الدفّيعة في الصناديق بحسب مَزادٍ فُتح مُسبقاً وبتوجيهات حزبية".

رسب ظلماً

وأكد أن "هناك قرى في السلمية خالية من السُكان ولا يتجاوز عدد المُقترعين فيها أصابع اليَد، خرجت منها صناديق ممتلئة بأسماء من فاز بالمزاد، وحصل الدفّيعة على أصوات تُقارب الـ ١٠٠ ألف صوت، ومع فارق النصف تقريباً مع من يَليهم وهو المرشح علي رستم وقد تم تَرسيبه ظُلماً".

ولفت إلى أنه "في الانتخابات السابقة وعندما كانت نسبة المشاركة ممتازة احتاج المرشح ٦٠ ألف صوت للنجاح، وحالياً بسبب تضاعُف الأسماء الوَهمية احتاج إلى ١٠٠ ألف".

وختم منشوره ساخرا من الانتخابات، حيث قال: "بالنهاية إذا كانت ️الانتخابات نصراً حكومياً فقد انتصرتم علينا لا على الآخر، فمُبارك لكم هذا".

ويتوالى انكشاف فضائح انتخابات برلمان أسد، حيث وصف الصناعي المؤيد فارس الشهابي العملية الانتخابية بالمنظومة الفاسدة، كما وصف المتنافسين بأمراء الحرب ودواعش الداخل 

ويُطلق سوريون اسم "مجلس التصفيق" على برلمان أسد، وذلك بسبب تأييده الكامل لكل قرارات بشار أسد ومواجهتها بالتصفيق الدائم، حتى وصل الأمر برأس النظام (بشار) أن طالبهم في أحد الاجتماعات بانتقاده لأن ذلك من مهمتهم فبادروه بالتصفيق أيضاً، ومرد ذلك إلى أن أعضاء البرلمان في سوريا يتم تعيينهم من قبل المخابرات في حقيقة الأمر ولا يتم انتخابهم بشكل حر ومباشر كما يُصور إعلامه.

google news icon تابعوا آخر أخبار اورينت عبر Google News

التعليقات