الثانية بأسبوع واحد.. ميليشيا أسد تعتقل العشرات جنوب دمشق

متابعات 2020-07-08 06:26:00

من حملة الاعتقالات السابقة قبل أيام لأسخاص زاروا بيوتهم في مخيم اليرموك- المصدر: أنترنت

أفادت مواقع إخبارية محلية أن ميليشيا أسد الطائفية شنت حملة اعتقالات واسعة طالت العشرات من أبناء جنوب دمشق، في حملة هي الثانية في المنطقة بأقل من أسبوع واحد.

وذكر موقع صوت العاصمة أن دوريات تابعة لفرع أمن أسد العسكري، نفذت على مدار اليومين الأخيرين حملة دهم اعتقلت خلالها 34 شاباً من أبناء بلدة يلدا جنوب العاصمة دمشق.

وأضاف الموقع أن معظم المعتقلين خلال الحملة التي أطلقها الأمن العسكري، من أبناء مخيم اليرموك الذين أجروا زيارات إلى منازلهم خلال الأيام القليلة الماضية، إضافة لآخرين اعتقلوا بعد تقارير أمنية قُدمت ضدهم من قبل مخبري المنطقة.

وأشار إلى أن الأمن العسكري اعتقل ثلاثة من قاطني شارع بيروت في بلدة يلدا ، بعد تقديم تقارير ضدهم من قبل المخبرَين “أبو صطيف الإدلبي” و”أبو الزين” القاطنين في المنطقة، والعاملين لصالح الأمن العسكري، مشيرةً إلى أنهما قدما تقارير “كيدية” بأكثر من 25 شابا من أبناء يلدا، جرى اعتقالهم جميعاً خلال الفترة الماضية.

قبل أسبوع

ويوم الخميس والجمعة الماضيين، نفذت ميليشيا أسد الطائفية حملة اعتقالات في منطقتي الحجر الأسود ومخيم اليرموك طالت 5 أشخاص بينهم امرأة ، وذلك بعد مرور أيام قليلة فقط على السماح لهم بالعودة إلى منازلهم.

وجاءت عمليات الاعتقال بدليل أحد مخبري المنطقة أيضا، وذلك بذريعة أنهم كانوا في مخيم اليرموك أثناء الحصار في ظل سيطرة فصائل المعارضة عليها قبل سنوات.

google news icon تابعوا آخر أخبار اورينت عبر Google News

التعليقات