بينهم سوريون.. "علاقة غرامية" وراء جريمة بعقلين اللبنانية هذا ما اعترف به القاتل!

لحظة القبض على مرتكب مجزرة بعقلين في لبنان - فيسبوك
تاريخ النشر: 2020-04-23 19:28
نشرت وسائل إعلام لبنانية، معلومات أولية، بعد القبض على القاتل، عن أسباب ودوافع جريمة "بعقلين" التي ذهب ضحيتها 5 سوريين و4 لبنانيين، وزوجة القاتل.

تفاصيل جديدة
وأوقفت الشرطة البلدية في عينبال الشوفية مازن حرفوش، المشتبه فيه الرئيسي بارتكاب مجزرة بعقلين التي راح ضحيتها عشرة أشخاص بينهم طفلان وامرأة وشقيقا الموقوف. بعد منتصف ليل أمس.


وعُثر على مازن في حديقة فيلا في عينبال. كان يجلس هناك بهدوء. سلّم نفسه من دون مقاومة لعناصر البلدية واقتاده عناصر الشرطة القضائية إلى مفرزة بيت الدين.


 «شي وصار»، كان أبرز تعليق للمشتبه فيه وثقته كاميرات هواتف عناصر البلدية لدى سؤاله عما حصل. المعلومات الأمنية كشفت أنّ مازن زعم أنه ارتكب الجريمة بدافع الشكّ بخيانة زوجته منال له مع شقيقه فوزي، لكنه لم يكن يملك أي دليل، وفق قناة الجديد.


وعند الواحدة والنصف فجرا، جلس المشتبه فيه أمام محققي الشرطة القضائية في مفرزة بيت الدين ليروي تفاصيل الجريمة التي خطط لها قبل وصول زوجته.


وأبلغهم أنه قتل زوجته في غرفة النوم بأكثر من ثلاث عشرة طعنة، في المساحة الفاصلة بين السرير والخزانة. بدّل ملابسه واغتسل لإزالة الدماء التي كانت تغطي ثيابه، قبل أن يخرج لقتل الضحايا الآخرين ببندقية صيد. هدفه الثاني كان شقيقه فوزي الذي يتهمه بخيانته. قتله بالقرب من النهر وأخفى جثّته. ثم توجّه ليقتل شقيقه الأصغر كريم الذي اتّهمه بأنّه «يعرف بالخيانة ولم يُخبره». ظهر أمامه العرسالي محمد عودة وشاب سوري، فأطلق عليهما النار وأرداهما. ثم دار باحثاً في الورشة، فأجهز على أربعة أشخاص بينهم طفلان. هنا ظهر شقيقه كريم أمامه، فأطلق عليه رصاصتين وأرداه. ثم قتل شخصاً عاشراً صودف وجوده أيضاً.


ورداً على سؤال عن سبب قتله الباقين إن كان يشكّ بشقيقيه بالخيانة والتواطؤ لإخفائها، فردّ بأنه استشرس ولم يعد يشعر بشيء، لكنه أقر بأنه لا يملك أي دليل على خيانة زوجته وشقيقه. ورداً على سؤال المحققين، قال إنه لم يواجه زوجته بشكوكه. واعترف بأنه حضّر مسرح الجريمة مسبقاً قبل عودة زوجته إلى المنزل. إذ وضع السكّين تحت وسادة سريرهما، وما أن دخلت حتى سحبه وانهال عليها بالطعن ثم أخذ هاتفها وأخفاه في البرية.


 أما شقيقه فوزي، فقد واجهه باتهامه بالخيانة، قبل أن يطلق عليه النار ويرديه ويأخذ هاتفه أيضاً.


وكانت ذكرت معلومات أن أعمار المغدورين السوريين تراوحت بين 10 سنوات إلى 30 سنة، وكانوا في ورشة للبناء.


وقال رئيس بلدية بعقلين “عبد الله الغصيني” في تصريحات صحفية، إن "السوريين يقطنون البلدة منذ مدة ولا مشاكل أو شبهات تشوبهم، والجهود مستمرة لضبط الوضع في المنطقة مع وجود أكثر من ألفي سوري في البلدة".
commentالتعليقات

إقرأ أيضاً

if($('.nav-wrapper').width()<900){ google_ad_client = "ca-pub-8530768961177157"; google_ad_slot = "8024336238"; google_ad_width = 300; google_ad_height = 250; } else { google_ad_client = "ca-pub-8530768961177157"; google_ad_slot = "1705860969"; google_ad_width = 728; google_ad_height = 90; }
اليمن.. مقتل 4 حوثيين في مواجهات مع القوات الحكومية.73 إصابة جديدة بكورونا في الشمال السوري.52 إصابة جديدة بكورونا في مناطق نظام أسد.ميليشيا أسد تقصف بلدتي كفرعويد وسفوهن جنوب إدلب.تركيا تبدأ شراء الحبوب من المزارعين السوريين في "رأس العين".كورونا يسجل أعلى حصيلة يومية في الأردن بـ 1767 إصابة.مقتل عناصر من الحرس الثوري الإيراني بهجوم مسلح غرب البلاد.استمرار الاشتباكات بين أذربيجان وأرمينيا.ألمانيا ترفع التحذير الشامل من السفر وتصنف مناطق خطر في أوروبا.المعارض الروسي نافالني يتهم بوتين بجريمة التسميم.https://www.facebook.com/Orient.Tv.Net/.https://twitter.com/orientnews?lang=en.دمشق 96.5 - ريف دمشق 96.7 - درعا 99.2 - اللاذقية 94.2.الرقة 102 – حلب 95.8 – إدلب 94.6 – حمص 94.6 – حماة 94.6.القامشلي 99.6 - الحسكة 99.6 - تركيا / الريحانية - أنطاكيا 95.8