"أعذر من أنذر".. الجيش الإسرائيلي يُهدد لواء بميليشيا أسد التقى قادة حزب الله قرب الجولان (فيديو)

اللواء في ميليشيا أسد علي أسعد قائد الفيلق الأول مُحاطاً بعناصره - فيسبوك
تاريخ النشر: 2020-04-11 05:35
وجّه المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي، أفخاي أدرعي، تحذيراً شديد اللهجة لضابط برتبة لواء في ميليشيا أسد الطائفية، جراء تعامله مع الميليشيات الإيرانية، المتواجدة في قسم الجولان، الذي تُسيطر عليه ميليشيا أسد.

بماذا هدد أدرعي؟
وقال أدرعي عبر حسابه الرسمي في تويتر، بعد نشره تسجيلاً مصوراً يظهر فيه اللواء في ميليشيا أسد علي أسعد، قائد الفيلق الأول، إلى جانب قادة من ميليشيا حزب الله اللبناني، في الجولان: "حتى في زمن كورونا - قائد الفيلق الأول في الجيش السوري يواصل مساندة حزب الله بالتموضع في الجولان. في الشريط الذي نكشفه اليوم يظهر قائد الفيلق اللواء علي أحمد أسعد في جولة بين المواقع المعروفة باستخدامها من حزب الله برفقة قائد قيادة الجنوب في الحزب الحاج هاشم".

وأضاف المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي: "يهدف تموضع حزب الله في سوريا عامة وفي الشق السوري من الجولان خاصة لخلق بنية إرهابية ضد دولة إسرائيل بتعاون ورعاية النظام السوري - لن نحتمل هذا التموضع! سيبقى وسيواصل النظام السوري مسؤولًا عن أي نشاط تخريبي سينطلق من أراضيه - وأعذر من أنذر".

وتوجد ميليشيات سورية تابعة لإيران في أرياف درعا والسويداء والقنيطرة، إضافة إلى ميليشيا حزب الله اللبناني، في وقت تتواصل فيه الغارات الإسرائيلية على مواقع إيرانية في المنطقة الجنوبية من سوريا.

وكان وزير الدفاع الإسرائيلي نفتالي بينيت، قال نهاية شباط الماضي، إنهم يهدفون إلى إبعاد إيران من سوريا خلال الأشهر الـ 12 المقبلة، بحسب وكالة الأناضول.

وأضاف في مقابلة مع صحيفة "جروزاليم بوست"، "لقد وضعت هدفا أنه خلال 12 شهرا يجب أن تغادر إيران سوريا".

وتابع بينيت "ليس لدى إيران ما تبحث عنه في سوريا. إنهم ليسوا جيرانا، وليس لديهم أي سبب للاستقرار بجانب إسرائيل، وسنقوم بإخراجها من هناك في المستقبل القريب".

يشار إلى أن اللواء أسعد، الذي ظهر في التسجيل المصور في الجولان، سبق وأن كان قائدا للفرقة 15 في السويداء جنوب البلاد.

ويعد "أسعد" من ضباط النظام الطائفيين الذين يحظون بثقة عالية لدى بشار الأسد، حيث عينه الأخير حاكما مطلقا لمحافظة السويداء، عام 2016، عندما أسند له رئاسة اللجنة العسكرية والأمنية في المحافظة، وهي أعلى سلطة يمكن أن يحصل عليها مسؤول في أي محافظة.

commentالتعليقات

إقرأ أيضاً

if($('.nav-wrapper').width()<900){ google_ad_client = "ca-pub-8530768961177157"; google_ad_slot = "8024336238"; google_ad_width = 300; google_ad_height = 250; } else { google_ad_client = "ca-pub-8530768961177157"; google_ad_slot = "1705860969"; google_ad_width = 728; google_ad_height = 90; }
ميليشيا أسد تستقدم تعزيزات من مدينة إزرع إلى كتيبة "الأغرار" قرب بلدة بصر الحرير شرق درعا .نظام أسد يهدد أهالي السويداء عبر الترويج لتفجيرات وهجوم لداعش بعد تصاعد الانتفاضة الشعبية ضد أجهزته.مقتل قيادي في ميليشيا الحرس الثوري بعد إصابته في سوريا."الفرقة الرابعة" التابعة لميليشيا أسد تفقد مجموعة من عناصرها في بادية حماة."قسد" تعتقل عددا من المدنيين في مدينتي الرقة والحسكة بهدف التجنيد الإجباري.ميليشيا الحرس الثوري الإيراني تعلن مقتل 4 من عناصرها في اشتباكات بمحافظة سيستان وبلوشستان .لبنان يوقع اتفاقية لاستيراد مليون طن "فيول" من العراق.العراق يعلن اعتقال "شبكة إرهابية" مسؤولة عن تفجير ليلة عيد الأضحى.الصين تفرض عقوبات على مسؤولين أمريكيين بسبب هونغ كونغ.https://www.facebook.com/Orient.Tv.Net/.https://twitter.com/orientnews?lang=en