بينهم 5 أطفال.. ميليشيا أسد ترتكب مجزرة بمدينة إدلب (فيديو)

2020-03-03 12:00:00

ارتكبت ميليشا أسد الطائفية مجزرة مروعة في مدينة إدلب ذهب ضحيتها 30 مدنيا بين قتيل وجريح، وغالبيتهم أطفال.

وقال مراسل أورينت، اليوم الثلاثاء، إن ميليشيا أسد قصفت بصاروخ بعيد المدى حي شارع الثلاثين في مدينة إدلب، ما أسفر عن مقتل 9 مدنيين، بينهم 6 أطفال، وإصابة قرابة 21 آخرين بجروح متفاوتة الخطورة.

وأضاف أن فرق الدفاع المدني ( الخوذ البيضاء) هرعت إلى المكان وما تزال حتى الآن تجري عمليات الإسعاف والإخلاء وانتشال الجثث من تحت الأنقاض.

وهذه المجزرة هي الثانية في أقل من 24 ساعة التي ترتكبها ميليشيا أسد وروسيا في إدلب، حيث ارتكبا ليل أمس مجزرة ضد المدنيين في بلدة الفوعة شمال مدينة إدلب ما أسفر عن مقتل قرابة 10 مدنيين.

ومنذ نحو أسبوع ارتكبت ميليشيا أسد وروسيا عدة مجازر  ضد المدنيين في إدلب وريفها ذهب ضحيتها قرابة 50 مدنيا، منهم 11 في معرة مصرين و4 في بنش و9 في مدينة إدلب و10 في بلدة الفوعة.

يشار إلى أن فريق " منسقو استجابة سوريا"، وثق منذ توقيع اتفاق سوتشي في أيلول عام 2018، نزوح أكثر من مليون سوري باتجاه الحدود التركية هربا من حملات القصف والمعارك التي تشنها ميليشيا أسد وروسيا في المنطقة، بذريعة محاربة الإرهاب.

التعليقات