ما الخيارات العسكرية التركية في إدلب؟

أورينت نت - عمر حاج أحمد
تاريخ النشر: 2020-02-22 08:59
تستمر الحشود العسكرية التركية بالدخول يومياً إلى محافظة ادلب، بالتزامن مع تقدم ميليشيا أسد الطائفية وقوات الاحتلال الروسي في ريفيّ ادلب وحلب والسيطرة على الطريق الدولي (حلب- دمشق) المعروف باسم M5، وبعد مقتل جنودها في أكثر من حادثة من قبل نيران ميليشيا أسد وكذلك بعد الخلاف التركي الروسي حول تطبيق بنود اتفاق سوتشي كثّفت تركيا من هذه الحشود اليومية في داخل المحافظة.

ووفق مصدر تركيّ خاص (رفض ذكر اسمه) صرّح لأورينت نت أن القوات التركية أرسلت إلى إدلب خلال شهر أكثر من 8 آلاف جندي تركي برفقة أكثر من 2800 آلية عسكرية ثقيلة ومصفّحة، وما زالت التعزيزات التركية تصل تباعاً إلى داخل المحافظة، وتتّسم هذه التعزيزات بنوعيتها الهجومية مما يجعل قرار المعركة ضد ميليشيا أسد أحد أهم الخيارات التركية القادمة.

حسم عسكري
وحول أهم الخيارات العسكرية التركية المطروحة حالياً، يقول الصحفي الخبير بالشؤون التركية أشرف موسى لأورينت نت، "كمية الحشد العسكري التركي خلال الأسابيع الأخيرة داخل ادلب لا يمكن أن نعتبره لرفع سقف المفاوضات أو التهديد للجانب الروسي أو ميليشيا أسد دون فعل، خاصة وأن هناك لوائيّ ميكانيك "مدفعية" سيتم ارسالهم للداخل السوري عدا عمّا جرى حشده سابقاً، فكل ذلك يمكن أن نعتبره جديّة بالتصريحات التركية للبدء بعمل عسكري حاسم قريباً".

ويتابع موسى مؤكداً "هناك احتقان شعبي وسياسي تركي ضد نظام أسد وميليشياته وداعم لتصريحات الرئيس التركي "رجب طيب أردوغان"، وذلك على خلفية مقتل وجرح عشرات الجنود الأتراك برصاص ميليشيا أسد، ولذلك لا يُمكن للرئيس أردوغان أن يتراجع عن تطبيق تهديداته لأنها ستكون محسوبة عليه مستقبلاً بعد هذا الدعم الداخلي".

وأشار موسى إلى أن "إدلب ستكون الضربة القاضية للحزب الحاكم في تركيا بحال لم يتم البدء بعمل عسكري ضد ميليشيا أسد، خاصة بعد هذا الضخ الاعلامي والتأييد الشعبي والسياسي مع تزايد قتلى الجنود الأتراك في ادلب، وتحويل هذه التصريحات إلى أفعال ومعركة حاسمة، وربما تشهد تركيا انقلابات سياسية وعسكرية بحال لم تبدأ معركة الحسم والانتقام من ميليشيا أسد، وكل هذا سيُعجّل من بدء الحسم العسكري التركي بادلب".

وهذا ما أكّده القيادي بالجيش الوطني السوري مصطفى سيجري لأورينت نت، والذي اعتبر أن "السوريين دخلوا مرحلة جديدة في المواجهة مع ميليشيا أسد وقوات الاحتلال الروسي، فلم نعد كسوريين بالمواجهة لوحدنا وإنما دخل معنا الحليف التركي بعد التصعيد الأخير الذي طال أغلب محافظة ادلب وكذلك الجنود الأتراك الموجودون في المحافظة".

ورأى سيجري أن "تركيا اقتنعت بأن الجانب الروسي لا يؤمن إلا بالحل العسكري، ولهذا تسعى للمحافظة على اتفاق خفض التصعيد وتطبيق بنوده وإجبار ميليشيا أسد للعودة إلى حدود منطقة الخفض المتفق عليها، ولهذا حشدت تركيا كل هذه الآليات والجنود والتي تُقدّر بالآلاف لتكون ساعة الحسم قريبة جداً".

فرض اتفاق وقف إطلاق النار عسكرياً
من جانب آخر، شدد وزير الدفاع التركي "خلوصي أكار" خلال اجتماع حلف الناتو مؤخراً على أن بلاده ستتخذ كافة التدابير العسكرية اللازمة لإرغام كافة الاطراف على وقف إطلاق النار والعودة لما قبل حملة التصعيد الأخيرة، وهذا ما أكده الرئيس التركي رجب طيب أردوغان مراراً خلال تصريحاته الأخيرة.

وبهذا الجانب، يقول الخبير العسكري الدكتور العميد عبد الناصر فرزات لأورينت نت "كان هناك خداع روسي إيراني لتركيا حول منطقة خفض التصعيد المتفق عليها منذ عام ونصف، وتجلى ذلك بقضم الأرض بشكل متتالي وذلك عبر عمليات عسكرية دعموا بها ميليشيا أسد للسيطرة على أجزاء واسعة من هذه المنطقة، ونقضت روسيا هذه الاتفاقية أكثر من مرة بالتشارك مع ميليشيا أسد، وكل ذلك بهدف إنهاء الثورة السورية بالسيطرة على المعقل الأخير لها في إدلب".

وأضاف الخبير العسكري فرزات قائلاً، "كل ما جرى مؤخراً في ادلب يُعتبر هزيمة عسكرية وسياسية لتركيا خاصة بعد تطويق قسم من نقاط المراقبة التركية من قبل ميليشيا أسد والسيطرة على أجزاء واسعة من منطقة خفض التصعيد ومقتل عدد من الجنود الأتراك، ولذلك تسعى تركيا لإعادة تطبيق منطقة خفض التصعيد وإجبار ميليشيا أسد على التراجع لحدود منطقة خفض التصعيد، وحل الخلافات سياسياً أو عسكرياً ولكن بالمدى القريب يبدو أن الحل العسكري هو الأرجح خاصة بعد التأييد الدولي والشعبي لهذا الحل".

بناء خط دفاعي جديد
وبحسب المصدر التركي الخاص الذي أفاد لأورينت نت أن تركيا أنشأت 23 نقطة عسكرية جديدة دعمتها بكافة الأسلحة الثقيلة والمدفعية المتطورة، عدا عن نقاط المراقبة التركية السابقة والتي عددها 12 نقطة وبالتالي يكون عدد النقاط التركية تجاوز 35 نقطة ومعسكراً مجهزة بكافة الأسلحة الثقيلة، حيث توزّعت هذه النقاط على محيط محافظة ادلب وعلى خطوط الجبهات العسكرية الحالية، ومؤخراً باتت تتوزع على محيط الطريق الدولي M4.

وبهذا السياق، يقول المحلل العسكري اللواء فايز الدويري لأورينت نت "هناك بناء قوة تركية متسارع في محافظة ادلب، تجاوزت هذه القوة الخمسة آلاف جندي كأقل تقدير وأكثر من 2500 آلية عسكرية متنوعة العمل، وكل ذلك بعد التقدم الذي أحرزته القوات الروسية الداعمة لميليشيا أسد، ولكن بحسب خريطة تموضع تلك القوة التركية يمكننا القول أن تركيا تنوي بناء خط دفاعي جديد في المنطقة".

ويُكمل الدويري موضحاً، "يبدأ الخط الدفاعي التركي من جنوب غرب حلب إلى تفتناز وبشكل منحني حتى محيط مدينة أريحا وجبل الزاوية إلى أن يصل مدينة جسر الشغور، وبذلك يكون قد حيّد مدينة ادلب وما حولها والمنطقة التي تؤوي أكثر من 4 ملايين مدني حالياً".

ويعتبر اللواء الدويري أن "تركيا لا تريد حالياً الدخول بصدام مباشر مع ميليشيا أسد والقوات الروسية، ولكن تجاوز هذه الميليشيات خط الدفاع التركي الجديد قد يُجبر تركيا على الدخول في مواجهة مفتوحة معها، ولذلك الفترة الممتدة حتى نهاية شهر شباط/ فبراير ستكون فترة عضّ أصابع بين الطرفين خاصة بحال فشل المفاوضات التركية الروسية حول المنطقة".

عمليات محدودة لتمرير الرسائل
وأما الخبير العسكري المقدم أحمد العطار رأى أن تركيا ستعتمد حالياً العمليات العسكرية المحدودة من أجل إيصال رسائلها العسكرية والسياسية لكل من روسيا والمجتمع الدولي.

وأكمل العطار قائلاً لأورينت نت، "من خلال هذه العمليات المحدودة يُمكن لتركيا أن تحقق بعضاً من شروطها ومطالبها وتجنّب بعض سلبيات العمليات الموسعة، وهذا ما حصل مراراً خلال العمليات العسكرية المحدودة التي جرت في النيرب بريف إدلب وميزناز بريف حلب".

وأشار العطار إلى أن "بهذه العمليات تتمكن تركيا من تجربة مدى التنسيق العالي بين قيادة جيشها وعمليات الجيش الوطني السوري المشارك معها، بالإضافة لتمرير بعض الرسائل السياسية والضغط على روسيا من أجل تطبيق الشروط التركية كلها أو بعضاً منها قبل انتهاء مهلة شهر شباط- فبراير التي حددها الرئيس أردوغان كموعدٍ لانسحاب ميليشيا أسد حتى حدود اتفاق سوتشي 2018".


commentالتعليقات

إقرأ أيضاً

if($('.nav-wrapper').width()<900){ google_ad_client = "ca-pub-8530768961177157"; google_ad_slot = "8024336238"; google_ad_width = 300; google_ad_height = 250; } else { google_ad_client = "ca-pub-8530768961177157"; google_ad_slot = "1705860969"; google_ad_width = 728; google_ad_height = 90; }
ميليشيا أسد الطائفية تقصف بالمدفعية مناطق بجبل الزاوية جنوب إدلب وغرب حلب.دخول رتل تركي من معبر كفرلوسين إلى جنوب إدلب.قوات شيخ الكرامة تعلن النفير العام في السويداء بعد مقتل 4 عناصر لها بنيران ميليشيا أسد.الصحة العالمية تمد الشمال السوري بـ 600 فحص للكشف عن فيروس كورونا.مصادر ميدانية: وفاة شاب بفيروس "كورونا" في درعا.الأمم المتحدة تطالب بوقف كامل للقتال في سوريا لمكافحة كورونا.روسيا والصين تقودان جهودًا دولية لرفع العقوبات عن "نظام أسد" بذريعة مواجهة كورونا .إصابة رئيس الوزراء و وزير الصحة في بريطانيا بفيروس كورونا.ارتفاع حصيلة وفيات كورونا في بريطانيا إلى 759شخصا.أمريكا تتصدر دول العالم بإصابات كورونا بأكثر من 85 ألف حالة .البيت الأبيض: ترمب ورئيس الصين اتفقا على هزيمة كورونا.الكرملين يؤكد إصابة مسؤول كبير في مكتب بوتين بفيروس كورونا.تسجيل 969 وفاة جديدة بكورونا في إيطاليا.رئيس معهد الصحة بإيطاليا: لم نصل بعد إلى ذروة كورونا.ارتفاع الوفيات بكورونا في إسبانيا إلى 4858 حالة.ارتفاع عدد إصابات كورونا في ألمانيا إلى 42 ألفا .السعودية تسجل 92 إصابة جديدة بكورونا وإجمالي المتعافين 35 شخصا.الحكومة الفلسطينية تعلن ارتفاع عدد المصابين بكورونا إلى 91.لبنان يعلن استمرار إغلاق مطار بيروت الدولي حتى 12 نيسان المقبل بسبب كورونا .تركيا تحجر على مدينة و4 قرى بسبب كورونا.كورونا عالميا: الوفيات 25,329 - الإصابات 556,291 - المتعافون: 128,717.يمكنكم مشاهدة أورينت على الترددات التالية:.نايل سات: 11603 - أفقي - 5/6 - 27500.هوت بيرد: 11747 - أفقي - 3/4 - 27500.يمكنكم الاستماع لراديو أورينت على الترددات التالية:.دمشق 96.5 - ريف دمشق 96.7 - درعا 99.2 - اللاذقية 94.2.الرقة 102 – حلب 95.8 – إدلب 94.6 – حمص 94.6 – حماة 94.6.القامشلي 99.6 - الحسكة 99.6 - تركيا / الريحانية - أنطاكيا 95.8