شاهد عنصر ميليشيا أسد الملقب بـ "نابش القبور" وهو يعفش منازل أهالي إدلب (فيديو)

2020-02-09 06:30:00

تناقل سوريون على مواقع التواصل الاجتماعي تسجيلاً مصوراً جديداً لعنصر ميليشيا أسد الملقب بـ "نابش القبور" وهو يعفش منازل أهالي إدلب.

وظهر العنصر في ميليشيا أسد "محمد أبو عدنان" مجدداً وهو يسرق مع عناصر آخرين أحد المنازل في ريف إدلب يرجح أنها في خان السبل.

وبث عناصر ميليشيا أسد الطائفية، يوم السبت، شريطاً مصوراً يوثقون فيه انتقامهم من الأموات في المناطق التي سيطروا عليها مؤخراً بريف إدلب، وذلك بعد توعدهم مسبقاً بالعودة للانتقام والتمثيل بقبور من قتلوهم بالقصف والبراميل المتفجرة.

ويظهر الفيديو عناصر الميليشيا الطائفية يتباهون بنبش قبر وسط مقبرة وتكسير شواهده، مؤكدين أنهم سيواصلون نبش القبور والانتقام من رفاة الموتى داخلها، فيما يكيل بعضهم السباب والشتائم على الأموات وذويهم، متوعدين الأحياء بمصير مماثل.

ويقول أحد العناصر الذي يطلق على نفسه "الأصلع" أنه عاد لينفذ وعوده بالانتقام من الأموات أيضاً، وذلك بعد أن توعد بفيديو سابق بالانتقام من مقابر أهالي إدلب.

وكان العنصر ظهر في تسجيل مصور خلال مروره بالقرب من مقبرة في بلدة خان السبل شرقي إدلب، قائلاً: "بدي فرجيكن بث مباشر لمقبرة أهالي خان السبل الانجاس ..بس ماني فاضيلكن هلق وقف ..بس راجعلكن وعد شرف للميت قبل الطيب".

وتتكرر انتشار تسجيلات مصورة لعناصر من ميليشيا أسد وهم يتوعدون بقتل أهالي إدلب، وذلك بالتزامن مع تقدم الميليشيا مؤخراً نحو قرى ومناطق جديدة خرجت عن سيطرة نظام أسد منذ 7 سنوات.

التعليقات