ارتفاع حصيلة ضحايا مجزرة أريحا إلى 13 مدنياً

أورينت نت - خاص 2020-01-06 06:23:00

ارتفعت حصيلة مجزرة أريحا بريف إدلب الجنوبي، إلى مقتل 13 مدنياً، جراء قصف للطيران الحربي التابع لميليشيا أسد الطائفية، يوم الأحد.

ونشرت فرق الدفاع المدني، أسماء الضحايا وهم: "1- حمدو عبد الوهاب المصطفى 54 سنة معرشمارين-معرة النعمان 2- عبد المعين المصطفى 75 سنة معرشمارين-معرة النعمان 3-   محمد عبد المعين المصطفى 41 سنة معرشمارين-معرة النعمان 4- الطفل أحمد محمد عبد المعين المصطفى 10 سنوات معرشمارين-معرة النعمان 5- الطفل عبدالله ياسر البيور . كفروما معرة النعمان 6- الطفل نجيب سامر بزماوي 17 سنة أريحا 7- احمد عدنان عجان 30 سنة كفرنجد أريحا 8- عدنان احمد عجان 12 سنة كفرنجد أريحا 9- محمد مالك ماضي . مرعيان أريحا 10- مصطفى عبدو كروم . مرعيان أريحا 11- عبد الجبار العثمان 19 سنة الدار الكبيرة معرة النعمان  12-مصطفى أحمد المصطفى 41 سنة كفرزيبا أريحا 13-لينا مصطفى المصطفى 18 سنة كفرزيبا أريحا".

وأفاد مراسل "أورينت" بأن الطيران شن غارة على طريق الاتستراد m4 الذي يمر عبر مدينة أريحا، وأوضح المراسل أن الغارة الجوية استهدفت عائلة نازحة كانت تجلس بجانب الطريق.

كما تعرضت مدينة سراقب اليوم، لقصف بالصواريخ من قبل الطيران الحربي، ما أدى إلى مقتل امرأة وإصابة طفل. في حين شن الطيران الحربي الروسي غارات على محيط بلدتي الغدفة ومعصران بريف إدلب الجنوبي الشرقي.

يشار إلى أن عام 2019 شهد مقتل قرابة 2000 مدني في محافظة إدلب جراء القصف والمجازر التي ارتكبتها ميليشيا أسد وروسيا، أكثر من نصفهم أطفال ونساء.

وبحسب شبكة "أخبار إدلب" المحلية فإن 1960 شخصا لقوا حتفهم في محافظة إدلب خلال العام 2019، في ظل استمرار حملات القصف والتصعيد على المحافظة المشمولة منذ عام 2017، باتفاق خفض التصعيد المزعوم.

ووثقت الشبكة مقتل 420 طفلا و275 امرأة من بين العدد الإجمالي للضحايا، الذي شمل ضحايا القصف والحملات العسكرية والتفجيرات .

وكان شهر أيار الفائت هو أكثر الأشهر دموية من عام 2019، حيث قتل خلاله 326 شخصا، بينهم 72 طفلا، و40 سيدة.

google news icon تابعوا آخر أخبار اورينت عبر Google News

التعليقات