وكالة روسية تفضح تعفيش عناصر ميليشيا أسد لمنازل المدنيين في ريف إدلب (فيديو)

متابعات 2020-01-01 07:29:00

أظهر تسجيل مصور نشرته وكالة ربتلي الروسية، عناصر من ميليشيا أسد الطائفية، وهم يحملون أدوات منزلية "معفشة"، (مسروقة) من منازل المدنيين في ريف إدلب الجنوبي.

ونشرت الوكالة، يوم الثلاثاء، تقريراً مصوراً على قناتها في "يوتيوب"، حول ما قالت إنه لـ استئناف ميليشيا أسد الطائفية العمليات العسكرية في ريف إدلب.

 وتتعرض منطقة خفض التصعيد الرابعة في إدلب، منذ شهر لحملة عسكرية روسية ومن ميليشيا أسد الطائفية، خلفت مقتل أكثر من 270 مدنياً، وتشريد نحو ربع مليون مدني.

ووفقاً لتقديرات الأمم المتحدة، فقد نزح أكثر من 235 ألف شخص من ريف إدلب الجنوبي منذ 12 ديسمبر/ كانون أول الجاري، بما في ذلك 140 ألف طفل على الأقل، جراء الحملة العسكرية من قبل روسيا وميليشيا أسد على مناطق إدلب.

ويلجأ النازحون الهاربون من قصف ميليشيا أسد وحلفائه إلى المخيمات الواقعة في القرى والبلدات القريبة من الحدود التركية، إضافة إلى منطقتي "درع الفرات" و"غصن الزيتون" ، في حين يضطر قسم آخر من النازحين إلى اللجوء إلى حقول الزيتون، وسط ظروف جوية سيئة في ظل شتاء قاس.

qhbCfvVsoEE

google news icon تابعوا آخر أخبار اورينت عبر Google News

التعليقات