تقرير استخباراتي أمريكي: إيران على حافة الانهيار

أورينت نت - ترجمة: جلال خياط
تاريخ النشر: 2019-12-07 08:10
أشار تقرير جدير صادر عن الاستخبارات الأمريكية إلى اقتراب نفاد موارد إيران المالية من العملات الأجنبية مما يجعلها مقبلة على أزمة مالية وشيكة، وذلك بحسب ما علمت صحيفة وول ستريت جورنال.

وبحسب ما نقلت الصحيفة، ألغت الحكومة الإيرانية حجم الاحتياطي النقدي الأجنبي الذي تعتمد عليه، بسبب الخسائر الناجمة عن انخفاض صادرات النفط نتيجة للعقوبات الأمريكية.

ويقول المسؤولون إن نقص الاحتياطي الأجنبي، بالإضافة إلى انخفاض عائدات النفط، وتزايد العجز التجاري، يضع إيران تحت ضغط اقتصادي أكبر من ذلك الذي شهدته في 2013، والذي دفع حكومة الرئيس حسن روحاني للبدء بمفاوضات نووية رسمية مع القوى العالمية.

وما يزال الوضع الاقتصادي الداخلي شبه مجهول، حيث لا يمكن الاعتماد على التقارير الاقتصادية الداخلية التي يغيب عنها الشفافية والمصداقية، إلا أن المعلومات الاستخباراتية الجديدة، والتي تمكنت الصحيفة من الاطلاع عليها، تشير إلى أن الحكومة الإيرانية بدأت بالاعتماد على مصادر مالية غير رسمية لتغطية العجز الاقتصادي الذي تعانيه.

ويبدو ذلك واضحاً بعدما قامت الحكومة برفع أسعار الوقود محلياً، إذ تحاول تقليص الطلب على الوقود في الداخل حتى تتمكن من إطلاق عوائد جديدة عبر بيع المزيد من الوقود في الخارج من خلال القنوات السرية.

أدنى مستويات للنقد الأجنبي
وبحسب التقرير الاستخباراتي، تقترب إيران من نقطة حرجة للغاية، وهي إما العودة لطاولة المفاوضات بحيث يتم رفع العقوبات عنها جزئياً أو تشن هجمات إرهابية جديدة على حلفاء الولايات المتحدة مستهدفة بذلك وإمدادات الطاقة العالمية.


وقال مسؤول رفيع المستوى في البيت الأبيض "هم في حالة عدوانية ناجمة عن ذعر شديد" وذلك في إشارة للأعمال العدوانية التي تقوم بها إيران ضد ناقلات النفط والبنى التحتية النفطية في المنطقة.

ويعتمد التقرير الجديد على تقدير الاحتياطي النقدي لكل بلد من العملات الأجنبية والذي يشير إلى مقدرة هذه الدول على تسديد الديون الخارجية وحماية عملتها المحلية من الاضطرابات المالية.

ويقدر صندوق النقد الدولي احتياطات إيران الأجنبية بحوالي 86 مليار دولار، أي أقل بـ 20% من الاحتياطي النقدي الذي كانت تمتلكه في العام 2013، والذي يعد ذروة الضغط الاقتصادي الذي شهدته إيران قبل التفاوض بشأن برنامجها النووي.

وقال براين هوك، المبعوث الخاص لوزارة الخارجية الأمريكية لإيران، إن المعلومات السرية تشير إلى أن طهران يمكنها الوصول فقط إلى 10% من هذه الاحتياطيات النقدية وذلك بسبب العقوبات المفروضة على القطاع المالي الإيراني.

قرب عجز البنك المركزي
وقال هوك للصحيفة "إذا ما رغبت إيران بمنع التسارع في زيادة الأسعار عليها العمل على استهلاك المزيد من الاحتياطي النقدي.. وبالنظر إلى العقوبات المفروضة على معظم الصادرات المهمة المدرة للدخل، هذا يعني ببساطة وجود حالة دخل غير مستدامة يواجهها النظام".


ويتوقع صندوق النقد الدولي استهلاك إيران 20% من الاحتياطي النقدي الأجنبي للحفاظ على سعر صرف مستقر لعملتها وللسيطرة على حالة التضخم التي تشهدها الأسواق، هذا إن تمكنت من الوصول إلى هذه الأموال المجمدة. وتشير التوقعات إلى أن البنك المركزي الإيراني سيكون قادرا على تغطية الواردات خلال فترة لا تمتد لأكثر من عام واحد فقط.

وقال مارك دوبويتز، الرئيس التنفيذي لمؤسسة الدفاع عن الديمقراطيات "إذا ما كانت إيران تعاني من انخفاض خطير في هذه الاحتياطات، هذا يعني حدوث أزمة في ميزان المدفوعات، وانهيار إضافي لعملتها، وارتفاع معدلات التضخم إلى حد مفرط، وتسريح جماعي للعمال لأنها لا تستطيع شراء المعدات الآلية والتكنولوجية التي تحتاجها لدعم اقتصادها".

وانخفضت صادرات النفط الإيرانية بنسبة 70% بسبب العقوبات الأمريكية على مبيعات الخام الإيراني، ووصلت إلى نصف مليون برميل يومياً، وهو رقم أقل من نصف مبيعات 2013 والتي كانت 1.1 مليون برميل يوميا.

وتواجه إيران عجزاً تجارياً يصل إلى 3% من ناتجها المحلي الإجمالي، بينما كان لديها فائض تجاري قدره 7% من الناتج المحلي الإجمالي في 2013. وتعاني البلاد من حالة انكماش اقتصادي شديد يعد الأكبر منذ ثلاثة عقود، وذلك بناء على بيانات صندوق النقد الدولي.

للاطلاع على تقرير من المصدر
commentالتعليقات

إقرأ أيضاً

if($('.nav-wrapper').width()<900){ google_ad_client = "ca-pub-8530768961177157"; google_ad_slot = "8024336238"; google_ad_width = 300; google_ad_height = 250; } else { google_ad_client = "ca-pub-8530768961177157"; google_ad_slot = "1705860969"; google_ad_width = 728; google_ad_height = 90; }
اليمن.. مقتل 4 حوثيين في مواجهات مع القوات الحكومية.73 إصابة جديدة بكورونا في الشمال السوري.52 إصابة جديدة بكورونا في مناطق نظام أسد.ميليشيا أسد تقصف بلدتي كفرعويد وسفوهن جنوب إدلب.تركيا تبدأ شراء الحبوب من المزارعين السوريين في "رأس العين".كورونا يسجل أعلى حصيلة يومية في الأردن بـ 1767 إصابة.مقتل عناصر من الحرس الثوري الإيراني بهجوم مسلح غرب البلاد.استمرار الاشتباكات بين أذربيجان وأرمينيا.ألمانيا ترفع التحذير الشامل من السفر وتصنف مناطق خطر في أوروبا.المعارض الروسي نافالني يتهم بوتين بجريمة التسميم.https://www.facebook.com/Orient.Tv.Net/.https://twitter.com/orientnews?lang=en.دمشق 96.5 - ريف دمشق 96.7 - درعا 99.2 - اللاذقية 94.2.الرقة 102 – حلب 95.8 – إدلب 94.6 – حمص 94.6 – حماة 94.6.القامشلي 99.6 - الحسكة 99.6 - تركيا / الريحانية - أنطاكيا 95.8