التوتر في الخليج .. هل يكون العراق ساحة المعركة القادمة ؟

التوتر في الخليج .. هل يكون العراق ساحة المعركة القادمة ؟

تفاصيل
تاريخ النشر: 2019-05-17 00:57
منذ العالم 1980 و الولاياتُ المتحدة في "حالةِ حرب" في الخليج على مستوياتٍ مختلفة .. منذ ذلك التاريخ دمّرت البحريةُ الأمريكية منصاتِ النفط الإيرانية في الحربِ العراقية الإيرانية وساندت العراقَ تقنياً واستخبارياً واقتصادياً.. تلاها غزوُ صدام للكويت و بعدها حربُ تحريرِها عام 91 ..
بعدها بقي الوجودُ الأمريكي خلال فترةِ حظرِ الطيران في العراق، إلى أن قرّر جورج بوش الابن غزوَ ذلك البلد عام 2003.. ثم جاء أوباما وقرر سحبَ القواتِ الأمريكية من العراق في 2011، لكنَ ترامب أعادَها للقضاءِ على داعش .. ومازال هذا التواجدُ كبيرا في العراق .. وهو على تماسٍ مع مئاتِ الميليشيات الشيعية التي تدعمُها إيران .. منذ 40  عاماً وحربٌ تلدُ أخرى في الخليج .. والعراقُ أبرزُ ساحاتِها .. 
قبل أسبوع ٍتقريبا كان وزيرُ الخارجيةِ الأمريكي في طريقهِ إلى برلين, فجأةً غيّر طريقَهُ إلى بغداد .. بعد ورودِ معلوماتٍ استخبارية عن ميليشياتٍ شيعية تنشر صواريخَ قربَ قواعدَ أمريكية.  بومبيو حذّرَ العراقيين الكبار إما أنْ يُحكموا سيطرتَهم على هذه الميليشيات، و إما الردَ بقوة. وفي روايةٍ أخرى أنَ الاستخباراتِ الإسرائيلية إلتقطت صوراً لمنصاتِ صواريخ ٍباليستية إيرانية في البصرة موجهةٍ صوبَ الخليج .. الخليج ُالذي يطفو على بحر من المواقفِ و الرسائلِ المتناقضة, منها ما يميلُ إلى التهدئة و منها ما يميل إلى التصعيد .. قرارُ واشنطن بإجلاء دبلوماسييها غير ِالأساسيين من العراق, يقابلُهُ دعوةٌ صادرةٌ عن دولةِ الإماراتِ إلى "خفضِ التصعيد" و"ضبطِ النفس" في المنطقةِ وعدم ِالاستعجال .. وفي موسكو سحبَ بوتين نفسَهُ و أعلن أنه ليس بإمكانهِ إطفاءَ حريق ٍجديدٍ في المنطقة .. 
إلا أنَ التكهناتِ تزدادُ بأنَ العراقَ سيكونُ ساحةَ مواجهةٍ للأطراف المتقاتلة .. العراقُ المتخمُ بوكلاءِ إيران من الميليشياتِ الشيعية و البعيدِ عن مضيق هرمز و الممراتِ المائية الهامة .. 

- فهل يدفع العراق ثمن التوتر في الخليج ؟
- وهل تستهدف الميليشيات الإيرانية في العراق القواعدَ الأمريكية فيه؟
-  ما واقعيةُ التهديداتِ الأمنية ومخاوفِ واشنطن من الميليشيات المتواجدة في العراق ؟
- ولماذا سحبت الولاياتُ المتحدة عدداً كبيراً من موظفيها الديبلوماسيين من هناك ؟ 
- وهل هذه الخطوةُ الأمريكية تصعيديةً أم احترازية ؟ 
- أم أنَ كلَ هذا التصعيد و ما سماه البعضُ (البروباغندا) الهدفُ منه تقليصُ النفوذِ الإيراني في العراق ؟
- كيف ستتعاملُ الحكومةُ العراقية مع هذا التصعيدِ وهل باستطاعتها أن تلجمَ الميليشياتِ الإيرانية ؟

الضيوف:
د. حسن هاشميان – مختص بالشأن الإيراني – واشنطن 
د. نبيل العتوم - خبير في الشأن الإيراني - عمان 
د. أيمن خالد – باحث في الشؤون السياسية – اسطنبول
commentالتعليقات

إقرأ أيضاً

if($('.nav-wrapper').width()<900){ google_ad_client = "ca-pub-8530768961177157"; google_ad_slot = "8024336238"; google_ad_width = 300; google_ad_height = 250; } else { google_ad_client = "ca-pub-8530768961177157"; google_ad_slot = "1705860969"; google_ad_width = 728; google_ad_height = 90; }
مقتل 18 مدنيا بينهم 10 أطفال من عائلة واحدة بقصف روسي على غرب حلب.قتلى وجرحى مدنيون جراء استهداف الطيران الروسي لأطراف بلدة البارة بإدلب.أردوغان: تركيا أطلقت حملة جديدة لإغاثة نازحي محافظة إدلب.الخارجية التركية: نعمل على إنشاء منازل مؤقتة داخل إدلب.منسقو الاستجابة: تصعيد ميليشيا أسد الأخير في حلب أجبر الآلاف على النزوح.مصادر في حلب: السرقات تجتاح أحياء المدينة على وقع الانهيار الاقتصادي.الدفاع المدني: مقتل وجرح 233 مدنيا بعد الإعلان عن الهدنة المزعومة بإدلب.مصادر في الحسكة: الجيش الأمريكي يكثف دورياته للحد من التمدد الروسي.وزير الخارجية الأمريكي: سنواصل حشد الدعم الدولي لمواجهة "حزب الله".إيران تطلب أجهزة أمريكية وفرنسية لتفريغ بيانات صندوقي الطائرة الأوكرانية.وزير المالية اللبناني: ساعات ونكون أمام حكومة جديدة.المتظاهرون يواصلون قطع الطرق في وسط العراق وجنوبه.مقتل متظاهرين اثنين في بغداد بعد اشتباكات مع قوات حكومة بغداد.الرئيس التونسي قيس سعيد يكلف إلياس الفخفاخ بتشكيل حكومة جديدة.بدء مساءلة ترامب أمام مجلس الشيوخ ومحاموه يطالبون بتبرئته فورا.ترامب يصف محاكمة عزله "بالمشينة والزائفة".انطلاق مؤتمر دافوس بحضور العديد من قادة العالم ورجال الأعمال .وفاة شخص رابع بسلالة فيروس كورونا الجديدة في الصين.يمكنكم مشاهدة أورينت على الترددات التالية:.نايل سات: 11603 - أفقي - 5/6 - 27500.هوت بيرد: 11747 - أفقي - 3/4 - 27500.يمكنكم الاستماع لراديو أورينت على الترددات التالية:.دمشق 96.5 - ريف دمشق 96.7 - درعا 99.2 - اللاذقية 94.2.الرقة 102 – حلب 95.8 – إدلب 94.6 – حمص 94.6 – حماة 94.6.القامشلي 99.6 - الحسكة 99.6 - تركيا / الريحانية - أنطاكيا 95.8