الأمم المتحدة تطالب بنزع سلاح ميليشيا حزب الله

وكالات 2019-05-04 06:12:00

جدد الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، مطالبته بنزع سلاح ميليشيا حزب الله اللبنانية، ووقف عملياته العسكرية في سوريا المجاورة، بحسب وكالة "ا ف ب" الفرنسية.

وقال غوتيريش في تقرير نصف سنوي نشر يوم الجمعة، إن هيمنة أسلحة خارج سيطرة الدولة، يضاف إليها وجود ميليشيات مسلحة، لا يزالان يهددان أمن واستقرار لبنان.

وأضاف أن استمرار "حزب الله" في امتلاك وسائل عسكرية متطورة خارج سيطرة الدولة اللبنانية يثير قلقا كبيرا، مشيراً إلى أن استمرار تدخل ميليشيا حزب الله في النزاع في سوريا قد يؤدي إلى إغراق لبنان في نزاعات إقليمية ويهدد استقراره وكذلك استقرار المنطقة.

تسليم السلاح

وتابع غوتيريش "أجدد مطالبة حزب الله وجميع الأطراف الآخرين المعنيين بالامتناع عن أي نشاط عسكري داخل أو خارج البلاد، تنفيذا لبنود اتفاق الطائف والقرار 1559 الصادر العام 2004".

وفضلا عن دعوته الحكومة اللبنانية إلى منع ميليشيا حزب الله والمجموعات المسلحة الأخرى من امتلاك أسلحة، طالب غوتيريش "الدول التي تربطها صلات وثيقة بـ"حزب الله" بتشجيعه على تسليم سلاحه بحيث يكون حزبا سياسيا فقط.

وكان حسن نصر الله أمين عام ميليشيا حزب الله، قال في كلمة ألقاها أول أمس الخميس، أن قرار الذهاب إلى سوريا كان صائباً. يشار إلى أن ميليشيا حزب الله التي وقفت إلى جانب نظام الأسد منذ بداية الثورة السورية تمارس جرائم حرب مستمرة ضد المدنيين.

google news icon تابعوا آخر أخبار اورينت عبر Google News

التعليقات