يوم دام في إدلب.. ارتفاع حصيلة قتلى قصف ميليشيا أسد إلى 9 مدنيين

تاريخ النشر: 2019-04-18 17:49
أكد مراسل أورينت اليوم الخميس سقوط قتلى وجرحى، جراء قصف مدفعي جديد من قبل ميليشيا أسد الطائفية على ريف إدلب الجنوبي.

وقال المراسل، إن ميليشيا أسد الطائفية استهدفت بالقصف المدفعي مجموعة فلاحين يعملون في الأراضي الزراعية بقرية أبوشرجة شرقي معرة النعمان، ما أدى إلى مقتل امرأتين وإصابة عدد آخر بجروح.

وجاء مقتل المرأتين بعد وقت قصير من ارتكاب ميليشيات أسد، لمجزرة  في ريف إدلب، راح ضحيتها 7 مدنيين هم 3 أطفال و3نساء ورجل، ليرتفع عدد القتلى اليوم الخميس إلى 9 بينهم 5 نساء، إضافة إلى عدد كبير من الجرحى.

قصف لايتوقف!
وتواصل ميليشيا أسد الطائفية قصفها على المنطقة منزوعة السلاح بوتيرة متفاوتة تزداد وتنخفض، وخاصة في ريفي حماة الشمالي وإدلب الجنوبي.

وكان الرئيسان التركي والروسي توصلا في 17 أيلول من العام الماضي في مدينة سوتشي الروسية، إلى اتفاق يقضي بإقامة منطقة منزوعة السلاح(عازلة)، تفصل بين ميليشيا أسد وفصائل المعارضة، تضم أرياف حماة وإدلب وحلب واللاذقية في الشمال السوري المحرر.

يشار إلى أن الشبكة السورية لحقوق الإنسان وثقت مقتل 248 مدنياً، منذ دخول اتفاق سوتشي حيز التنفيذ في 17 أيلول من عام 2018، وحتى 14 آذار من عام 2019، في أرياف حلب وحماة وإدلب واللاذقية، وقد قتل وجرح المئات بعد شهر من تاريخ إجراء هذه الإحصائية.

إقرأ أيضاً