مئات السوريين يرفعون شعار العودة إلى بيوتهم شمالي سوريا (صور)

تاريخ النشر: 2019-03-29 15:24
طالب مئات السوريين من منطقتي درع الفرات وغصن الزيتون الجيش الوطني والقوات التركية المساندة بفتح معركة شرقي الفرات وتحرير مدينتي تل رفعت ومنبج من ميليشيا قسد، ليتسنى لعشرات الآلاف من السوريين العودة إلى بيوتهم وأراضيهم.

وجاء ذلك اليوم الجمعة عبر مظاهرات عارمة في معظم مناطق الشمال السوري المحرر  حضرها مراسلو أورينت. 

تحرير المناطق المغتصبة
ورفع المتظاهرون علم الثورة السورية ولافتات كتب عليها؛ "مطلبنا تحرير مناطقنا المغتصبة من إرهابيي ب ك ك"، في إشارة لميليشيا قسد التي تشكل الوحدات الكردية (ب ك ك) عمودها الفقري.

كما رفع المتظاهرون عبارات تؤكد على الوحدة الوطنية بين السوريين وتنبذ التقسيم والطائفية والعرقية.

ولم ينس المتظاهرون، وأغلبهم نازح إلى مناطق درع الفرات وغصن الزيتون، أن يعبروا عن رفضهم واستنكارهم لقرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب حول الاعتراف بالسيادة الإسرائيلية على الجولان السوري المحتل.

وكان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان توعد منذ عدة أشهر بفتح معركة بالتعاون مع الجيش الوطني شرقي الفرات، وأعلن وزير دفاعه خلوصي أكار بداية آذار الجاري عن، إنهاء بلاده للتحضيرات المتعلقة بعملية عسكرية في منطقة منبج وشرق نهر الفرات، شمالي سوريا، إلا أن ذلك لم يحدث حتى الآن.

وأتى إعلان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في منتصف كانون أول من العام الجاري عن سحب قوات بلاده من شمال سوريا، ليخلط الأوراق ويؤجل الحديث عن فتح معركة شرقي الفرات لاستعادة تل رفعت ومنبج من أيدي ميليشيا قسد والوحدات الكردية.

ويشار إلى أن تركيا والولايات المتحدة توصلتا في يونيو/حزيران 2018، إلى اتفاق "خارطة طريق" حول منبج، يضمن إخراج "إرهابيي ي ب ك/بي كا كا" من المنطقة، وتوفير الأمن والاستقرار فيها.






إقرأ أيضاً