وزير دفاع ميليشيات أسد يتوعد "قسد"

تاريخ النشر: 2019-03-18 18:14
توعد وزير دفاع ميليشيا أسد الطائفية "عبد الله أيوب" ميليشيا "قسد" التي تسيطر على مناطق الجزيرة السورية "شرق الفرات" بالطرد من المنطقة.

وقال "أيوب" إن "الورقة المتبقية بيد واشنطن هي قسد"، وإنه "سيتم التعامل معها إما بالمصالحة أو بتحرير المناطق التي يسيطرون عليها بالقوة" على حد وصفه.

وأضاف خلال لقائه مع نظرائه التابعين لنظام الملالي وحكومة بغداد: "الولايات المتحدة ستخرج من سوريا لأن وجودها غير شرعي، وأي وجود عسكري لأي دولة دون دعوة رسمية للدولة السورية (يقصد نظام أسد) هو غير شرعي ومن حق سوريا الدفاع عن أمنها واستقرارها".

وزعم "أيوب" أن ميليشيات أسد "ستبسط سيطرتها على كامل جغرافيتها عاجلا أم آجلا وإدلب ليست استثناء" على حد وصفه.

إقرأ أيضاً