تركيا تسيّر دورية عسكرية ثانية في المنطقة العازلة بإدلب وحماة

تاريخ النشر: 2019-03-17 19:10
غادرت الدورية العسكرية التركية الثانية نقطة المراقبة في جبل "اشتبرق" بالقرب من مدينة جسر الشغور متجهة إلى نقطة المراقبة في شير مغار في سهل الغاب بريف حماة الغربي.

وقال مراسل أورينت، "إن أهالي سهل الغاب ينتظرون وصول الدورية التركية منذ الصباح، حيث كان من المفترض وصولها مع ساعات الظهر الأولى".

وأضاف، أن الدورية التركية الثانية دخلت صباح اليوم الأحد، إلى قرية اشتبرق من معبر خربة الجوز على الحدود السورية التركية، مشيرا إلى أنها تضم عشر أليات عسكرية.

حملة قصف مستمرة
ويأتي تسيير تركيا لدوريتها الثانية في المنطقة منزوعة السلاح (العازلة) شمالي سوريا، تزامنا مع مواصلة ميليشيا أسد هجمة قصف شرسة على المنطقة منذ أكثر من شهر، عززها قيام الطيران الروسي الأربعاء الماضي بارتكاب مجزرة بحق أهالي مدينة إدلب، ما أشفر عن مقتل 17 مدنيا وجرح قرابة الخمسين.

وسبق أن سيّرت تركيا أول دورية عسكرية في "المنطقة منزوعة السلاح" شمالي سوريا، تنفيذا لاتفاق سابق مع روسيا ضمن مؤتمر "سوتشي"، الأمر الذي قالت وزارة الدفاع التركية إنه "خطوة هامة لحفظ الاستقرار ووقف إطلاق النار في المنطقة".

جدير ذكره أن هذه حملة القصف التي تشنها ميليشيا أسد وروسيا على المنطقة،  تهدد بانهيار اتفاق “سوتشي”، الموقع بين روسيا وتركيا، في أيلول الماضي، والقاضي بوقف إطلاق النار وإنشاء منطقة منزوعة السلاح تفصل بين المناطق التي يسيطر عليها نظام الأسد والمعارضة، في إدلب ومناطق أخرى من أرياف حماة وحلب.

إقرأ أيضاً