"روسيا اليوم" يكذّب وكالة سبوتنيك بشأن منبج والسبب "قسد"

متابعات 2018-12-28 14:22:00

كذّب موقع روسيا اليوم الروسي الناطق باللغة العربية وكالة سبوتنيك الروسية أيضاً حول ما أوردته الأخيرة من تصريحات لـ(جيهان أحمد) الناطقة باسم ميليشيا "قسد" بخصوص دخول ميليشيات أسد إلى مدينة منبج.

وقال "روسيا اليوم": "نفت الناطقة باسم (قسد)، جيهان أحمد، لمراسلنا تصريحات نقلتها وسائل إعلام ونسبتها إليها ترحب فيها بدخول الجيش السوري إلى منبج".

وأردف الموقع "قالت وسائل إعلام في وقت سابق إن قوات سوريا الديمقراطية تؤيد دخول الجيش السوري إلى منبج بهدف الحفاظ على سوريا، ونسبت هذا الموقف إلى المتحدثة باسم قسد، جيهان أحمد، وهو ما نفته جيهان لمراسلنا بشكل قاطع قولا ومضمونا، وقالت إن الكلام المتداول إعلاميا ونسب إليها غير صحيح وليس لديها علم بها".

وأضاف "ذكرت وسائل إعلام أن جيهان أحمد قالت تعليقا على بيان الجيش السوري بعد دخوله إلى مدينة منبج: نحن مع دخول الجيش السوري إلى منبج، لكي نحافظ على سوريا، لأن تركيا عندما تضع أقدامها في أي مكان لا يمكن أن تخرج منه".

وكانت وكالة (سبوتنيك) أوردت (الجمعة) تصريحات لـ(أحمد) قالت فيها "أكدت الناطقة باسم قوات سوريا الديمقراطية (قسد)، جيهان أحمد، أن قسد تؤيد دخول الجيش إلى منبج بهدف الحفاظ على سوريا، لأن المكان الذي تدخله تركيا لا تخرج منه أبدا، مؤكدة أن قسد تعمل مع دمشق على سد الطريق أمام تركيا".

وأضافت الوكالة نقلاً عن الناطقة باسم ميليشيا قسد: "نحن والنظام عائلة واحدة مثل أب وأولاده يحلون مشاكلهم الداخلية دون تدخل أحد" وأن "هذا الاتفاق ينطبق على منطقة شرق الفرات" الأمر الذي نفته (الأحمد) في تصريحاتها لـ"روسيا اليوم".

التعليقات