بغداد وأنقرة تحذران من "ثمن" المضي في الاستفتاء على انفصال كردستان العراق

أخبار سوريا || أورينت نت 2017-09-14 11:48:00

الخارجية التركية: إصرار الاقليم الكردي على الاستفتاء سيكون له ثمن
الخارجية التركية: إصرار الاقليم الكردي على الاستفتاء سيكون له ثمن

طالبت حكومة بغداد، زعماء أكراد العراق الاستعداد لمواجهة العواقب إذا أعلنوا الانفصال من جانب واحد، ملوحة بإنهم "سيجدون تنفيذه أصعب مما يتوقعون"، وذلك بالتزامن مع إقالة مجلس النواب العراقي، محافظ كركوك المؤيد لـ"استفتاء الانفصال الكردي"، في حين حذرت تركيا، من إصرار الاقليم الكردي على إجراء الاستفتاء حول الانفصال عن العراق، بأنه "سيكون له ثمن بكل تأكيد".

الجعفري لزعماء أكراد العراق: استعدوا لمواجهة العواقب

وقال وزير خارجية بغداد إبراهيم الجعفري الأربعاء إن على زعماء أكراد العراق الاستعداد لمواجهة العواقب إذا أعلنوا الاستقلال من جانب واحد وإنهم سيجدون تنفيذه أصعب مما يتوقعون.

"الجعفري" وخلال تواجده في القاهرة للمشاركة في اجتماع وزراء الخارجية العرب الذي شمل بيانه الختامي قراراً "وصف الاستفتاء الذي يعتزم إقليم كردستان العراق إجراءه هذا الشهر بأنه غير دستوري ويعكس موقف الحكومة المركزية في العراق والبرلمان الوطني".

وأضاف الجعفري في مقابلة مع رويترز أن الزعماء الأكراد يجب أن يفكروا ملياً قبل المضي قدما في خطوة الاستقلال.

وتابع "من يعلن عن هذا يتحمل مسؤولية إعلانه، من السهل أن تعلن ما تريد لكن ليس بنفس الدرجة من السهولة أن تطبق ما تريد".

وأضاف "نحن نعتمد على آلية الحوار وآلية التعبئة العربية وغير العربية، وقال " التعبئة العربية الشاملة جاءت من كل وزراء الخارجية العرب".

إقالة محافظ كركوك على خلفية الاستفتاء

بموازاة ذلك، أقال مجلس النواب العراقي، اليوم الخميس، محافظ كركوك المؤيد لاستفتاء الاستقلال الكردي، وفق ما ذكره مسؤول لوكالة الأنباء الفرنسية.

يأتي ذلك، بعد أن قررت محافظة كركوك المشاركة في استفتاء الانفصال من المقرر أن يجريه إقليم كردستان العراق في 25 أيلول الجاري.

برلمان كردستان العراق

لكن في المقابل، يصوت برلمان كردستان العراق غداً الجمعة على مسألة الاستفتاء المرتقب لاستقلال الإقليم، وذلك بعد رفض البرلمان الاتحادي في بغداد منح الشرعية للاستفتاء الكردي.

وأشار المتحدث باسم برلمان كردستان العراق، المعلقة مهماته منذ أكثر من عامين، إلى أن "البرلمان سيجتمع يوم الجمعة عند الساعة 19,00 (16,00 بتوقيت غرينتش) لمنح الاستفتاء إطارا شرعيا".

وكان مقررا أن تتم عملية التصويت هذه الخميس، إلا أن "الموعد النهائي الذي حدده النظام الداخلي للدعوة إلى التصويت هو 48 ساعة من أجل السماح للأعضاء المقيمين خارج أربيل بالالتحاق".

من جهته، قال أحد مستشاري الرئيس الكردي مسعود بارزاني هامين هاورامي على تويتر إن "الاجتماع البرلماني تأجل إلى مساء الجمعة".

ورفض مجلس النواب العراقي الثلاثاء في عملية تصويت، الاستفتاء على انفصال إقليم كردستان قبل أسبوعين من الموعد المرتقب لهذا الاقتراع، وطلب من الحكومة العراقية اتخاذ كافة الإجراءات اللازمة للحفاظ على وحدة البلاد.

الخارجية التركية: إصرار الاقليم الكردي على الاستفتاء سيكون له ثمن

دولياً، قالت وزارة الخارجية التركية اليوم الخميس، إنّ إصرار الاقليم الكردي على إجراء الاستفتاء حول الانفصال عن العراق، رغم توصيات أنقرة الصادقة، سيكون له ثمن بكل تأكيد.

وأعربت الخارجية التركية في بيان عن ترحيبها برفض مجلس النواب العراقي الاستفتاء، واعتباره خطوة لا تتوافق مع الدستور، وفق وكالة الأناضول.

وأوضحت الخارجية، أنّ تركيا تعتبر قرار مجلس النواب العراقي حول الاستفتاء، إصراراً من بغداد على ضرورة الحفاظ على وحدة الأراضي العراقية، وأنّ أنقرة تدعم هذا القرار بقوة.

وجددت الخارجية التركية دعوتها إلى إدارة الاقليم الكردي، للعدول عن قرار الاستفتاء، والتصرف بحكمة.

وأعرب البيان عن استعداد أنقرة للعمل من أجل تحسين العلاقات بين الاقليم الكردي والحكومة المركزية في بغداد، بناءً على مبدأ الحفاظ على وحدة الأراضي العراقية وتحقيق الفائدة المتبادلة.

يذكر أن رئيس إقليم كردستان العراق، مسعود برزاني أعلن في السابع من حزيران الماضي إجراء استفتاء شعبي حول مسألة الانفصال عن العراق في الـ25 من سبتمبر المقبل، وأبدت مجموعة من الدول رفضها لفكرة الاستفتاء، من بينها تركيا وإيران وأميركا.

google news icon تابعوا آخر أخبار اورينت عبر Google News

التعليقات