التحالف يرتكب مجزرة جديدة في الرقة و"قسد" تعلن عن "عملية كبرى" خلال أيام

دمار في الرقة (الصورة: الرقة تذبح بصمت)
أورينت نت
تاريخ النشر: 2017-06-04 09:09
تقترب مدينة الرقة من بدء إعلان معركة ميليشيا ما يسمى بـ"قوات سوريا الديمقراطية" المدعومة أمريكياً ضد تنظيم الدولة الذي انسحب وسلم قرى في الريف الغربي، وذلك بعد إبرام اتفاق مع ميليشيا "الوحدات" الكردية، وسط استمرار التحالف الدولي ارتكابه للمجازر بحق المدنيين.

مجزرة جديدة 
وارتكبت طائرات التحالف الدولي، مساء أمس السبت، مجزرة جديدة جراء استهدافه 5 منازل سكنية خلف "مسبح الشراع" في مدينة الرقة راح ضحيتها قرابة 15 شهيداً، كما ارتقى شهداء و جرحى جراء غارات لطيران النظام على منطقة الجسر القديم ومنطقة الطيار في مدينة الرقة بحسب "الرقة تذبح بصمت".

وسقطت قذيفة هاون مقابل فرن الريان في منطقة أمن الدولة غربي مركز المدينة نتج عنها إصابة طفلتين إحداهما فقدت عينها.

أما ميليشيا قسد فقد استهدفت أحياء " المشلب، الصناعة، الثكنة، الجميل" بقذائف الهاون يوم أمس، بالتزامن مع غارات للطيران التحالف الدولي تحت جسر الرقة أدت لتدمير عدد من السيارات المدنية و قوارب يستخدمها الأهالي للعبور بين ضفتي النهر.

في غضون ذلك أمر تنظيم الدولة بإخلاء المنطقة الجنوبية "مقابل السياسية " بمدينة الرقة من جميع المدنيين مع السماح لهم بنقل الأمتعة بعد الحصول على موافقة أمنية من التنظم، كما فتح عناصر التنظيم المنازل على بعضها بالمنظمة وحفر الخنادق و فتح الطلاقيات باتجاه النهر تحضيرا لمعركة الرقة المرتقبة بحسب "الفرات بوست".

عملية كبرى
وعن اقتراب "معركة الرقة" أعلن المتحدث باسم ميليشيا الوحدات الكردية ، "نوري محمود"، أمس السبت أن "عملية للقوات السورية المدعومة من الولايات المتحدة لاستعادة الرقة من تنظيم الدولة"ستبدأ في الأيام القليلة القادمة بعد التقدم إلى مشارف المدينة" على حد وصفه، وأضاف محمود: "القوات وصلت إلى مشارف المدينة والعملية الكبرى سوف تبدأ خلال الأيام القليلة القادمة".

من جهتها قالت الناطقة الرسمية باسم حملة "غضب الفرات" "جيهان الشيخ أحمد" التابعة لميليشيا ما تسمى قوات سوريا الديمقراطية إن مرحلة اقتحام مدينة الرقة ستنطلق الأيام القليلة المقبلة، كما وصفت الشيخ المعركة بالمرحلة "الحاسمة"، ونفت "الأنباء المتداولة عن اتفاق يقضي بانسحاب مقاتلي تنظيم الدولة من مدينة الرقة" على حد وصفها.

ويأتي ذلك بعد أن عقدت ما تسمى بـ"قوات سوريا الديمقراطية" (قسد)، التي تتزعمها ميليشيا "الوحدات" الكردية، اتفاقاً جديداً مع تنظيم "الدولة"، يقضي بانسحاب الأخير من بلدتي المنصورة وهنيدة في ريف الرقة الغربي، وذلك في تكرار لسيناريو تسليم مدينة الطبقة.

وذكرت حملة "الرقة تذبح بصمت"، عبر حسابها في "فيس بوك" أن رتلاً لتنظيم "الدولة" انسحب من بلدتي "المنصورة وهنيدة" بعد إبرام اتفاق مع ميليشيا "الوحدات" الكردية، في حين قالت صفحة "المنصورة بعيون مغتربيها" عبر موقع "فيس بوك" أن الاتفاق ينص على انسحاب التنظيم بعتاده الكامل إلى البادية السورية، من المنصورة وهنيدة، وذلك خلال 72 ساعة.

commentالتعليقات

إقرأ أيضاً

if($('.nav-wrapper').width()<900){ google_ad_client = "ca-pub-8530768961177157"; google_ad_slot = "8024336238"; google_ad_width = 300; google_ad_height = 250; } else { google_ad_client = "ca-pub-8530768961177157"; google_ad_slot = "1705860969"; google_ad_width = 728; google_ad_height = 90; }
نظام أسد يرفع سعر الخبز بمقدار الضعف.قسد تعلن حظراً على الدراجات النارية في أكثر من بلدة شرق دير الزور.اغتيال مسؤول المحروقات في مجلس قسد المدني شرق دير الزور.السودان.. نزوح أكثر من 3 آلاف جراء اقتتال قبلي في دارفور.السلطات الفرنسية: حادث مدينة "أفينون" ليس عملا إرهابيًا.وزير الداخلية الفرنسي: نتوقع المزيد من العمليات الإرهابية.الشرطة الفرنسية تفض مظاهرة للأتراك بالقنابل المسيلة اللدموع.الأمن التركي يوقف 16 أجنبيا متهما بالانتماء لـ"داعش".أذربيجان تدمر منظومة صواريخ أرمينية.https://www.facebook.com/Orient.Tv.Net/.https://twitter.com/orientnews?lang=en.الرقة 102 – حلب 95.8 – إدلب 94.6 – حمص 94.6 – حماة 94.6.القامشلي 99.6 - الحسكة 99.6 - تركيا / الريحانية - أنطاكيا 95.8