توقيع اتفاق حي الوعر الحمصي

أخبار سوريا || أورينت نت 2017-03-13 10:37:00

حي الوعر الحمصي- الصورة: مركز حمص الإعلامي
حي الوعر الحمصي- الصورة: مركز حمص الإعلامي

أفاد مدير مركز حمص الإعلامي "أسامة أبو زيد" لأورينت نت بأنه تم، اليوم الإثنين، توقيع الاتفاق المبرم بين لجنة تفاوض حي الوعر والنظام برعاية روسية، وذلك عقب حملة شرسة من قبل النظام والمليشيات المساندة له تمثلت بقصف جوي ومدفعي وصاروخي لتجير أهالي الحي وإجبارهم على التهجير القسري.

وأضاف أبو زيد بأن الطرفين وقعا على بنود الاتفاق ذاتها والتي تقضى بخروج من يرغب من ثوار وأهالي الحي بالخروج منه باتجاه الشمال إما ريف حمص الشمالي او ريف ادلب او جرابلس، فيما سيطبق  النظام على من سيبقى داخل حي الوعر، القوانين والأحكام والتي قد تكون الإعتقال أو القيد للخدمة العسكرية الإجباري".

https://i.imgsafe.org/6aa7547dff.jpg'>

وستتم عملية الخروج بالتعاون مع الهيئة المدنية والتي ستقوم بتشكيل لجنة لتنظيم أسماء الراغبين بالخروج قبل أن يتم الإعلان عنها واعتمادها، ومن ثم سيقوم نظام الأسد بفتح المعابر وفك الحصار عن الحي، وبعد خروج أول دفعة سيتم السماح للموظفين بالدخول إلى الحي لتفعيل عمل المؤسسات.

والراعي للإتفاق بشكل كامل هو الطرف الروسي، الذي يحاول فرض قوته وسيطرته على الأرض ، ولا يوجد أي ضمانات قدمت من النظام والروس للأهالي، والدليل الخروقات التي ترتكتبها قوات النظام والمليشيات الشيعية بقصف للحي بشكل شبه متواصل من إعلان الاتفاق".

https://i.imgsafe.org/6aa74d07cf.jpg'>

يشار إلى أن وفد الوعر المفاوض عقد يوم الإثنين الماضي أول اجتماع له مع الوفد الروسي، وانتهى اللقاء باتفاق هش للتهدئة ووقف إطلاق النار، في حين تسلم الوفد الثلاثاء، مسودة اتفاق روسي جديد تتضمن نقاطاً متعددة أبرزها: " تطبيق وقف إطلاق النار ثابت في الوعر بعد خروج من الحي نحو شمالي سوريا، وإجراء عملية "تسوية" للأهالي، على أن "لجان شعبية" تتبع لقوات الأسد في الحي.

الجدير بالذكر، أن نظام الأسد يعمل على تهجير كافة مقاتلي حي الوعر وعائلاتهم باتجاه شمال سوريا، ليعيد سيطرته على الحي الذي يعتبر آخر معاقل الثوار في مدينة حمص، وذلك في تكرار لسيناريو التهجير الذي طبقه النظام في مدن وبلدات بريف دمشق.

google news icon تابعوا آخر أخبار اورينت عبر Google News

التعليقات