ما الخطة الإيرانية التي أوقفتها السعودية في باريس؟

ما الخطة الإيرانية التي أوقفتها السعودية في باريس؟
طرحت إيران مبادرة على الولايات المتحدة، تقتضي بالإفراج عن الرئاسة اللبنانية مقابل تأمين مكاسب طهران في سوريا ولبنان، حيث سميت هذه التسوية المطروحة بـ"مبادرة بري"، وتهدف إلى وضع رئيس مجلس النواب نبيه بري بواجهتها وإبقاء "حزب الله" بعيداً عنها لتسهيل قبولها من جميع  الأطراف اللبنانية.

الحصول على مكاسب باعتراف أمريكي

وأكدت المعلومات بأن هذه المبادرة "بري" استندت الى مبادرة إيرانية تم إبلاغها إلى الجانب الأمريكي، قبل أسابيع من الانتخابات الأمريكية المرتقبة في تشرين الثاني المقبل، في مسعى من السلطات الإيرانية إلى استباق نتائج الانتخابات، والحصول على مكاسب ونفوذ إقليمي في لبنان وسوريا تعترف به الإدارة الاأمريكية الراحلة.

وتضيف المعلومات إلى أن المبادرة الإيرانية نصت على تعيين رئيس في لبنان مقابل بقاء بشار الأسد على رأس السلطة في سوريا، وقيام نظام لبناني صديق لبشار الاسد، ما يعني "سلة لبنانية" تشمل الاتفاق المسبق على اسم رئيس الجمهورية، ورئيس الحكومة وقائد الجيش وحاكم المصرف المركزي.

السعودية أحبطت المبادرة

في غضون ذلك أشارت المعلومات إلى أن العرض الإيراني وصل إلى الرئيس الفرنسي فرنسوا أولاند عبر الإدارة الأمريكية التي لم تبدِ أي تأييد أو رفض للمبادرة الايرانية، واحالتها إلى الرئيس الفرنسي الذي كاد أن يوافق، إلا أن زيارة ولي العهد السعودي إلى فرنسا، وطرح المبادرة الايرانية بندا على جدول أعمال المباحثات بين الجانبين نجح في أحباطها.

 وجاء الجواب على المبادرة على لسان وزير الخارجية السعودي عادل الجبير الذي أعلن في مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره الفرنسي، أن حزب الله يعرقل انتخاب رئيس في لبنان، وأن على بشار الأسد مغادرة السلطة في دمشق سلماً أو حرباً، ما أدى إلى قطع الطريق على المبادرة الإيرانية، كما لم يعد بإمكان سعد الحريري الموافقة أو الدخول في تسوية مع "حزب الله" من خلال الرئيس نبيه بري بعد ان دفنت المملكة العربية السعودية مبادرة إيران في مهدها.

تسلل إيراني بغطاء نبيه بري

كما تؤكد المعلومات بأن هذا التسلل الإيراني بغطاء نبيه بري كاد أن ينجح في خديعة الاطراف اللبنانية كافة كذلك الاطراف الدولية الذين كانوا سيضغطون بالمقابل على حلفائهم للقبول بها وبالتالي استحكمت إيران بشكل أكبر بالوضع اللبناني عبر مشاركتها ليس فقط رئيس للجمهورية إنما قائداً للجيش وحاكماً لمصرف لبنان، والذي يشكل عقدة لحزب الله في لبنان إضافة الى تحكمها بالحكومة اللبنانية بوضع قيود كبيرة على سعد الحريري للإتيان به كرئيس لهذه الحكومة وامتلاك حجم وازن بتشكيلها.

التعليقات (11)

    nadim sky

    ·منذ 7 سنوات 9 أشهر
    مل ما تقترحه ايران الولي الفقيه على امريكا الشيطان الاكبر تقبل به امريكا . تخيل لو كانت امريكا تحب ايران . الحمد للله ان امريكا تكره ايران وايران تكره امريكا . بس بالاعلام فقط ههههههههههههههه

    السعودية أفشلت الوطن العربي كلة!!!

    ·منذ 7 سنوات 9 أشهر
    كل هذا هراء والمجتمع الدولي يعمل فقط غلي تقسيم وأضعاف وتدمير الوطن العربي بقيادة السعودية وحلفاء الشيطان مصر والامارات والاردن لآفساد أي خير أو أي حركة تحررية أو أسلامية في الوطن العربي. ألسعودية سوف تصبح خرابة عما قريب لآنهم أفسدوا في الارض بما يستوجب عقاب رباني بأفساد السعودية وتدميرها وجعلها خراب. فقط المجاهدين في العالم الاسلامي من سوف يحرر يقرر مصير هذة الامة! علي كل حر وشريف ومسلم أم يتوجة الي الجهاد ويساعد المجاهدون في سوريا وكل مكان لآنة لم تعد هناك دولة عربية ألا وأفسد حاكمها....

    محمد عبدالغني

    ·منذ 7 سنوات 9 أشهر
    الحمدلله السعودية أصبحت لاعب مهم دخلت على الخط واضعفت إيران في اليمن وقريبا سوريا إيران استغلت ضعف الملك عبدلله المرحوم وبرطعت في المنطقة لكن هذا ماضي وانتهى.

    معاوية الأموي

    ·منذ 7 سنوات 9 أشهر
    يكفينا دجلا وتلفيقا وكذبا عن السعودية واخواتها ( من مجموعة الجالسين على موائد ال سعود ) لم نر شيئا غير الوعود والمديح بآل سعود الآن في فرنسا جرت محاكمة رفعت الأسد ( مجرم سجن تدمر وتدمير حماة وحلب و و )عن ثروته وفساده من قبل القضاء الفرنسي لكن دون جدوى لأنه قدم صكوك ووثائق بعشرات الملايين مقدمة من المقبور عبد الله ابن سعود كانت كفيلة لتبرئته

    كلمة حق في وجه حفيد ابن العلقمي هذا

    ·منذ 7 سنوات 9 أشهر
    تبا لك ايها المجوسي عابد خامنئي .......... السعوديه حامية الحرمين وجامعة العالم الاسلامي والعربي وحامية العروبه ولولاها بعد الله لانتهى العالم العربي ولم يصمد ضد مايحاك ضده من قوى الشر

    عبدالله ابراهيم

    ·منذ 7 سنوات 9 أشهر
    صرح المالكي ان بسار خليف طهران يقف وراء الارهاب في العراق ، تدمير العراق وافغانستان كان مصلحه ايرانيه بامتياز ، ابطحي مستشار خاتمي صرح " لولا ايران لما استطاعت امريكا من احتلال بغداد وكابول " وغيرها الكثير اذن كفاكم كذب ودجل

    ياسر

    ·منذ 7 سنوات 9 أشهر
    الله يعز السعودية حكام وشعب خيرها في كل اتجاه تجاهد بالمال والسياسه الجهاد ماهو بس عشرين واحد طلع في راسه يجاهدون وعلى كيفهم

    متابع11

    ·منذ 7 سنوات 9 أشهر
    الامور مكشوفة وواضحة....نبيه بري الوجه الأخر لحزب الله وهما معا يقومان بخيانة لبنان شعبا وحكومة لتنفيذ مطالب ايران الفارسية ويرمون بعرض الحائط مصلحة الأرض التي يشربون مائها ويأكلون منها...وياريت أن أيران بلد عربي أو مسلم لقلنا على الأقل من جلدتنا.....لكن أيران لها طموح وأهداف تدمر عالمنا العربي والأسلامي.....ليت أيران تمد مرتزقتها بالأدوية والصناعة والأغذية وغيره من حاجات الحياة....تمدهم بالسلاح والمال فقط ليقتلوا أبناء جلدتهم بحجة أنهم من طائفة السنة...أيران حتى أنها تستهتر بدماء الشيعة العرب .

    متابع11

    ·منذ 7 سنوات 9 أشهر
    أتفق معك أن السعودية كانت وراء أزالة صدام حسين وهم الأن نادمون...شهيد الأمة صدام حسين كان شوكة تؤرق العمائم السودفي في لبنان والعراق وأيران لأن مشروعهم خيانة وتدمير للأمة...الخليج أعتمد على حليفته أمريكا التي خانته بعدما أعطت العراق لأيران الفارسية وها نحن نرى كل مكان لأيران وجود فيه لا نسمع ألا عن القتل والتفخيخ والدماء فيه...لأن الدماء هذه عربية سواء شيعية أو سنية لا يهم أيران...فهمت ياأخي...

    عواد

    ·منذ 7 سنوات 9 أشهر
    صدقت وقد وضحت الامور جليه

    ابو خالد الحميدي الخالدي

    ·منذ 7 سنوات 9 أشهر
    المنطقه العربيه على شفير بركان بسبب تدخلات ايران في دول المنطقه باسلوب ارهابي واستحداثه ومرة اخرى بنشر الطاءيفيه وسوف تلتهب المنطقة اكثر بما يهدد مصالح جميع دول المنطقه واصدقاؤها . ااحل كبح جماح ايران التي تريد تاسيس امبراطورية فارسية مجوسية وحينما تتمكن سوف تضر بمصالح دول المنطقة وحلفاؤها بدون استثناء يلزم الضغط على الايرانببن بعدم التدخلات بدول المنطقه اين سيادة الدول المعترف بها دوليا .يجب على ايران ممارسة نشاطاتها داخل حدودها الدولية فقط وان تحاسب من قبل المجتمع الدولي والاارهابها سيضر با

الأكثر قراءة

💡 أهم المواضيع

✨ أهم التصنيفات