قاعدة "حميميم" تحدّد مصير الشبان في درعا بما يخص الخدمة الإلزامية

اعتبرت "القناة المركزية لقاعدة حميميم المركزية" الروسية، أنه في حال جرت "مصالحة" في محافظة درعا، فإنها لم تمنع نظام الأسد من إجباره على سوق الشبان إلى الخدمة الإلزامية. 

وقدمت "قاعدة حميميم" عبر معرفها الرسمي في (تلغرام) إجابة على سؤال ورد إليها "هل إذا تمت مصالحة في محافظة درعا..روسيا سوف تتعهد بعدم أخذ الشباب السوريين إلى خدمة العلم (الجيش) رغم عنهم؟!".

وجاء رد "قاعدة حميميم" بكل تأكيد سيتم اقتياد الشبان الذين بلغوا الفئة العمرية الخاصة بالخدمة العسكرية لأدائها بالمواقع القتالية حسب الاختصاصات المطلوبة".


وكانت الولايات المتحدة حذرت نظام الأسد في وقت سابق من أنها ستتخذ "إجراءات حازمة ومناسبة" ردا على انتهاكات وقف إطلاق النار قائلة إنها تشعر بقلق بشأن تقارير أفادت بقرب وقوع عملية عسكرية في إحدى مناطق عدم التصعيد جنوب سوريا، في إشارة إلى تحركات الميليشيات الطائفية في درعا. 

وقالت هيذر ناورت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الأمريكية في بيان في ساعة متأخرة من مساء (الجمعة) "ستتخذ الولايات المتحدة إجراءات حازمة ومناسبة ردا على انتهاكات نظام الأسد بوصفها ضامنا لمنطقة عدم التصعيد تلك مع روسيا والأردن، كما حذرت بشار الأسد من توسيع نطاق الصراع"، بحسب رويترز.

وأفادت وسائل إعلام موالية خلال الأيام الماضية بتحرك المليشيات الطائفية باتجاه درعا بهدف شن عمل عسكري هناك، عقب سيطرة نظام الأسد على جنوب دمشق واستعادته من تنظيم داعش.

كما ألقت طائرات نظام الأسد منشورات على مناطق الفصائل المقاتلة في درعا تدعوهم إلى إلقاء السلاح.

شارك برأيك

أضف تعليق (الحد المسموح 500 حرف)

تصويت
هل تتوقع أن يحسم أردوغان الانتخابات الرئاسية من الجولة الأولى؟
Orient-TV Frequencies