دير الزور.. الغبار يوقع ميليشيات النظام بكمائن داعش وحميميم تنأى بنفسها (صور)

أكدت مصادر إعلامية من دير الزور (الجمعة) أن عناصر من تنظيم داعش يشنون هجوماً على مواقع تمركز ميليشيات النظام والميليشيات الإيرانية في الريف الشرقي.

وأكدت شبكة (فرات بوست) أن تنظيم داعش شن هجوماً عبر "انغماسيين" على مواقع قوات نظام الأسد في بادية دير الزور الجنوبية، مستغلاً العاصفة الغبارية التي ضربت أجزاء واسعة من محافظة دير الزور، منوهة إلى أن المنطقة تشهد لليوم الثاني على التوالي عاصفة غبارية.

وعلى إثر تداول الأنباء عن هجمات تنظيم داعش في المنطقة، قالت "القناة المركزية لقاعدة حميميم" إن "القوات الحكومية" في إشارة إلى ميليشيات الأسد قادرة على التصدي لـ "التهديدات الإرهابية" المتواترة من الريف الشرقي لمقاطعة دير الزور السورية، حيث يتواجد مقاتلون متطرفون ينتمون لتنظيم داعش الإرهاب.



وأوضح ناشطون أن تطرق "قناة حميميم" إلى ذكر المعارك في ريف دير الزور، ما هو إلا تأكيد على تحييد الطيران الروسي جراء العاصفة الغبارية التي تشهدها المنطقة، وأن ميليشيات الأسد والميليشيات الإيرانية عالقة كـ "لقمة سائغة" للتنظيم في المنطقة دون غطاء روسي.




ووفقاً لـ (فرات بوست) فإن ميليشيات نظام الأسد أعلنت أمس حظراً للتجول في مدينة البوكمال ابتداء من الساعة 6 مساء وحتى الساعة 5 صباحاً، تحسباً لهجمات عناصر تنظيم داعش الانغماسية من الجهة الشمالية لنهر الفرات "جزيرة".




يذكر أن شبكة "البادية 24" قد أكدت منذ يومين وقوع عشرات القتلى والجرحى في صفوف قوات النظام والميليشيات الداعمة له بينهم ضابطان، إثر هجوم لتنظيم داعش، استهدف محيط مدينة البو كمال بريف دير الزور الشرقي.




وكانت مصادر محلية قد أكدت لأورينت نت، أن مجموعة من عناصر "داعش" تسلّلت إلى مناطق تمركز النظام وميليشياته بالقرب من قرية الغبرة في ريف مدينة البوكمال، مما أدى إلى مقتل العشرات من عناصر النظام والميليشيات التابعة له.




شارك برأيك

أضف تعليق (الحد المسموح 500 حرف)

Ghassan Aboud Car
مطبات
رمضانية
تصويت
ما هي أبرز أهداف روسيا في سوريا حاليا؟
Orient-TV Frequencies